غير مسجل أهلاً ومرحباً بكم

العودة   منتديات الختمية > الأقسام العامة > المنتدى العام

المنتدى العام لقاء الأحبة في الله لمناقشة جميع المواضيع

كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرموش

المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-11-2010, 09:05 PM   #1
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

Exll كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرموش


أنا : محمد جمرة





شجرة اليقطين
في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين

( الجزء الأول )

إعداد وتقديم خادم الطريقة :
أحمد عبد الله عثمان

قال تعالى :

( أولئك الذين هدى اللهُ فبهدَاهُمُ اقتده ، قل لا أسألكُم عليه أجراً إن هو إلا ذكرى للعالمين )

صدق الله العظيم

المقدمة
الحمد لله الأول الآخر بدءاً وختماً ، والصلاة والسلام علي سيدنا محمدٍ الفاتح الخاتم ذاتاً ووصفاً واسماً ، وعلي آل بيته الطيبين الطاهرين المطهرين حساً ومعنىً ، وعلي صحابته الغر الكرام الصادقين قولا وفعلاً ، وصلِّ اللهم على من تبع طريقهم واهتدى بهديهم حبا وإحسانا وبرا .
أما بعد
فإن شجرة اليقطين شجرة طيبة مباركة ذكرها الله تعالي في كتابه الكريم فقال في حقها كما في قصة سيدنا يونس عليه السلام في سورة الصافات : ( وانبتنا عليه شجرة من يقطينٍ ، وأرسلناه إلي مائةَ ألف أو يزيدون ) وثمار هذه الشجرة كما هو معروف الدباء أو القرع والذي كان من أحب الطعام إلي النبي صلي الله عليه وسلم حيث روي في الصحيح انه كان يحبه ويستزيد منه ويتتبعه في القصعة .
هذا والطريقة الختمية طريقة طيبة مباركة أيضا مثلها مثل هذه الشجرة ، تمد كل من جاء إليها بالخير والرحمة والبركة ، وثمارها الذين هم محبوها وسالكوها وخلفاؤها من من أحلى الثمار وأطيب الرجال وأخير الخيار، فأعظم بها من طريقة سنية مبنية علي محض العناية الإلهية ، قال عنها شيخها ختم أهل العرفان الإمام السيد محمد عثمان الميرغني رضي الله عنه كما في الرسائل : ( أنبهكم يا معشر السالكين إلي أن طريقتنا هي أعظم الطرق وأقربها إلي الله تعالي ، وهي من أسهل الطرق وفيها كمال الانتباه ، إذ صاحبها ما يشعر إلا ويرى نفسه دنا من الكمال بفضل الله ، فاحمدوا مَنْ مَنَّ عليكم بهذه المنة العظيمة ) .

قال شاعرهم وخليفتهم الشيخ عبد العزيز محمد الحسن :

سلوكي علي درب الختام المعظمُ * ومشورتي للناس أن يتختموا
طريق به نال المنال أولو الوفا * وطارت به طير العناية تقدمُ
طريق علي نهج الحبيب محمد * وما فيه شيء سوى ذاك يُعلمُ

فظاهره شرع تأصيل أصله * وأوراده من نهج طه تنظمُ
وإمداده ذاتيٌ من حضرة العما * خزانتها الزهراء وجواهرها همُ

الإخوة القراء الكرام هذا السفر ليس بكتاب مبني علي الفكر والنظر ، وإنما هو صفحة من صفحات التاريخ نريد أن نوثق فيه لرجال من رجال الدعوة الأفذاذ الذين بذلوا كل ما يمكن بذله من جهد ووقت ومال في سبيل إعلاء دين الله وكلمة الحق ، رجال والله صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .
ولعل من نافلة القول أن نقول في هذا المقام أن هؤلاء الرجال من الكثرة في الطريقة الختمية بحيث يصعب علي المجتهد أن يحصيهم فضلا عن أن يستطرد في سيرهم وأخبارهم وأحوالهم ويفصل في ذلك ، ولكن نقول كما يقول العلماء : ( ما لا يدرك كله لا يترك جله ) وعليه فإننا نود في هذا الجزء من هذه الموسوعة إن شاء الله أن نذكر تراجم عدد من الخلفاء المعاصرين الذين وفقنا الله في الحصول علي معلومات وافية عنهم سواء كان ذلك منهم مباشرة أو من ذويهم أو من تلاميذهم ، ونرجو من جميع الإخوة والأخوات المحبين والمحبات الذين لديهم معلومات مفيدة عن خلفاء آخرين لم نشملهم بالترجمة أن يمدونا بهذه المعلومات المفيدة وصورة فوتوغرافية عن الشخص المترجم له لو أمكن ذلك، حتى نتمكن من الكتابة عنهم والتوثيق لهم في الأجزاء التالية ، ومن الأمانة العلمية أن نقول أننا استفدنا في مجهودنا هذا من مؤلفات بعض الإخوة الذين كتبوا عن بعض المشايخ والخلفاء من أمثال الأخ الشيخ / عبد الله محمد عثمان الزبير الذي كتب عن والده وشيخه العلامة الشيخ محمد عثمان الزبير في كتابه القيم ( العارف بالله تعالي الشيخ محمد عثمان الزبير حياته وسيرته ) والأخ الأستاذ / عبد البديع السر الذي كتب عن شيخه وأستاذه الخليفة عبد الهادي أحمد زياد في كتابه القيم ( الخليفة عبد الهادي ناشر الأذكار ) واستكتبنا آخرين يطول المجال بذكر أسماءهم عن بعض الخلفاء لصلتهم المباشرة بهم فما بخلوا علينا بما في وسعهم ، سائلين الله تعالى أن يشمل الجميع بنظرة رضا من أولئك الرجال العلماء العاملين الأولياء الصالحين .

والله ولي التوفيق


خادم الطريقة :
أحمد عبد الله عثمان

الخرطوم

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 12-12-2010 الساعة 03:16 PM.
رد مع اقتباس
قديم 12-12-2010, 02:53 PM   #2
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
Icon15 رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أبو الحُسين




الله يكرمكم أحبتي الكرام... محمد جمرة وأحمد كرموش...

وتجدنا في لهفة وشوق لمتابعة بقية الكتاب...

أبو الحُسين غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 12-12-2010, 03:19 PM   #3
مصطفى علي
مُشرف المكتبة الصوتية
الصورة الرمزية مصطفى علي



مصطفى علي is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر MSN إلى مصطفى علي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى مصطفى علي إرسال رسالة عبر Skype إلى مصطفى علي
افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : مصطفى علي







الشكر الجزيل للأخ أحمد كرموش الباحث والكاتب القدير ....

وهذا العمل عمل رائع تحتاجه المكتبة الختمية لكي تذخر بهذه التوثيقات التي منها يعرف تاريخ الطريقة الختمية الناصع .. وخاصة للأجيال القادمة ..

الشكر وعظيم الشكر للأستاذ كرموش ... ولك أبو جمرة على المتابعة والنقل الجيد ...

مصطفى علي غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 12-12-2010, 06:54 PM   #4
وائل محجوب الخليفة الخير

الصورة الرمزية وائل محجوب الخليفة الخير



وائل محجوب الخليفة الخير is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : وائل محجوب الخليفة الخير




ان شاء الله نكون من المتابعين لهذه الذخيرة النيرة

وائل محجوب الخليفة الخير غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 12-12-2010, 08:39 PM   #5
علي الخليفة عمر
مُشرف الختمية أُون لاين
الصورة الرمزية علي الخليفة عمر



علي الخليفة عمر is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : علي الخليفة عمر




الله يكرمك في الدارين يا مولانا وفي انتظار المزيد

علي الخليفة عمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-12-2010, 10:28 PM   #6
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : ود محجوب




وفقكم الله اخى احمد عثمان لهذا العمل الجليل وسدد خطاكم




ود محجوب غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 12-14-2010, 10:54 AM   #7
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أبو الحُسين




في الإنتظار محمد جمرة واقفين...

أبو الحُسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-17-2010, 02:42 AM   #8
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




منهج الكتاب


منهجنا في هذا الكتاب هو ذكر سيرة مختصرة عن الخليفة المترجم له تحتوى علي النقاط الآتية :
1. اسمه ونسبه .
2. مولده ونشأته وتعلمه .
3. عمله ومهنته .
4. تصوفه وطريقته .
5. دوره الديني .
6. دوره الوطني .
7. ذريته وتلاميذه .
8. مؤلفاته .
9. وفاته .
10. مدحه ورثائه .
وقد اجتهدنا قدر الإمكان في أن نلتزم في هذا الكتاب بالمنهج العلمي الذي اتبعه علماء السير والتراجم في كتابة مؤلفاتهم بعيدا عن الروايات الضعيفة والقصص الخيالية التي لا تخدم أهدافنا الأساسية والتي تتمثل في الآتي :
1. معرفة اثر مدرسة الإمام الختم رضي الله عنه في بناء هذه الشخصيات .
2. تبيان دور الطريقة الختمية في الدعوة إلي الله تعالي وخدمة المجتمع .
3. أن يجد القارئ والداعية علي وجه الخصوص في هذه الشخصيات القدوة الحسنة ليقتدي بها ويسير علي دربها .
4. أن يجد الدارس للطريقة الختمية اكبر حصيلة من المعلومات التي تعينه علي معرفة أولئك الرجال الذين أثّروا في الحياة العامة والخاصة .
5. أن يطمئن المحب والسالك إلي أن هذه الطريقة طريقة خير وبركة وفيها من خيري الدنيا والآخرة ما فيها .

وخلاصة القول أن هذا العمل المتواضع يعتبر في أصله اجتهاد، والاجتهاد كما يعلم الجميع معرض للخطأ والصواب ، وعليه فإننا نرجو من القارئ الكريم أن يقوم بتنبيهنا في حالة الخطأ والإخفاق وأن يدعو يدعوا لنا في حالة التوفيق والصواب .

المؤلف

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-17-2010, 02:46 AM   #9
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

Icon15 رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




(1)
خليفة الخلفاء

الخليفة على مالك

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



اسمه ونسبه :


هو الشيخ الفقيه خليفة الخلفاء الخليفة على بن الخليفة محمد عثمان بن الخليفة احمد بن الخليفة عبد الرحمن بن الخليفة مالك ود جنيد خليفة شيخ الطريقة ومعدن الحقيقة الإمام السيد محمد عثمان الميرغني الختم رضي الله عنه .


والخليفة مالك ود جنيد هذا هو في الحسبة ابن أخ الخليفة النقيب خليفة الإمام الختم رضي الله عنه المذكور في التوسل بأسماء الله الحسني .


قال عنه صاحب الإبانة النورية الخليفة احمد بن إدريس : ( ومنهم خليفة خلفائه مالك ولد جنيد البديري العباسي خلفه بعد الخليفة النقيب ، صحب الإمام بمصوع وغيرها وروي عنه كثيرا ، وكان حافظا ضابطا أديبا منكسر القلب وثابت القدم ذا خير وبركة توفي قريبا في أوائل العام الماضي أو قريبا منه اعني عام سبع بعد الألف والثلاثمائة ) .


مولده ونشأته وتعلمه :


ولد الخليفة علي مالك رحمة الله بالغريبة مركز مروى في مطلع القرن المنصرم ، ونشأ بين آبائه الكرام أهل التقابة والنقابة كما كان يقال لهم ، فبدأ حفظ القران الكريم بخلوة الغريبة العتيقة وأتمه بخلوة عمه الشيخ الفقيه محمد بن حامد بدويم وحاج ، ثم عاد إلى الغريبة فقرأ بها التوحيد والتجويد والفقه المالكي والتصوف حتى تأهل للإمامة والخطابة والتدريس وأصبح يشار له بالبنان .



تصوفه وطريقته :


اخذ الطريقة الختمية على يد أستاذه ومرشده مولانا السيد على الميرغني طيب الله ثراه الذي أحبه وعلمه وأرشده وأمده وصلى خلفه وعينه خليفة لخلفائه خلفا لوالده الخليفة محمد عثمان في سنة 1937م .


وقد كان رضي الله عنه في تصوفه شديد التمسك بالقران الكريم والسنة النبوية المطهرة ، يأخذ نفسه ومن معه بعزائم الأمور ، كريما جوادا قوالا للحق ، يحب العلم والعلماء ومشايخه السادة المراغنة وخصوصا أستاذه مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه محبة شديدة ولا يجامل ولا يتساهل في ذلك ، مواظبا على قيام الليل وقراءة ورده من القران الكريم وأوراد الطريقة الأخرى ، يهتم بشئون المسلمين عامة ويسعى في قضاء حوائجهم ، لا تجده ذاهبا أو آيبا إلا في أمر يحبه الله ويرضاه .


عمله ومهنته :


عمل الخليفة على مالك في بادئ أمره بالتجارة في منطقة البحر الأحمر هيا ، سنكات ، جبيت وكون منها ثروة مقدرة أعانته على أمر الدين والدنيا ، كما كان يشرف على أراضيه الزراعية وجناين النخيل التي كانت تخصه وأسرته بقرية الغريبة .


دوره الديني :


تجسد دور الخليفة على مالك الديني الأكبر في منصب خلافة الخلفاء ، حيث كان مهتما جدا بمسالة تسليك المريدين وتنظيم حضرات الطريقة وشباباتها وزواياها ومساجدها وتكاياها ، وقد كان تسند له في كثير من الأحيان مسائل مهمة في هذا الصدد علي امتداد البلاد وقد كان يؤديها على أحسن ما يكون .


كما كان له نشاطه الديني الخاص حيث انشأ خلوة لتحفيظ القران الكريم ببلدة هيا بشرق السودان عندما كان يعمل بالتجارة في تلك المنطقة ، ثم قرر تحويلها إلى مدرسة أولية ، وتم له ذلك بمساعدة صديقه الشيخ محمد سعيد القدال الذي كان مسئول التعليم بمديرية البحر الأحمر ، كما كان له دور كبير في إنشاء اغلب المرافق الحيوية بمدينة هيا .


دوره الوطني :


ارتبط دوره الوطني والسياسي بمولانا السيد على الميرغني حيث كان عضوا بمؤتمر الخريجين ثم عضوا بالحزب الوطني الاتحادي الذي تحقق على يديه استقلال هذه البلاد من الحكم الثنائي ، وعندما انشق الحزب في أواخر سنة 1956م كان من أقطاب حزب الشعب الديمقراطي إلى أن توحد مرة أخرى في الحزب الاتحادي الديمقراطي .


وقد كان الخليفة على مالك طيب الله ثراه قائدا جماهيريا من الطبقة الأولى ، مؤثرا جدا في الحياة السياسية آنذاك لاسيما في مسالة ترشيح وانتخاب نواب البرلمان ، بل كان مؤثرا أيضا في مسالة اختيار الوزراء وشاغلي المناصب الدستورية العليا ، حيث كان مولانا السيد على الميرغني والرئيس الراحل السيد إسماعيل الأزهري طيب الله ثراهما يستشيرانه في ذلك وربما يأخذان برأيه .


دوره في خدمة وطنه الصغير :


أما عن دوره في خدمة أهله ووطنه الصغير الغريبة علي وجه الخصوص ومنطقة مروي علي وجه العموم فحدث ولا حرج ، إذ كان طيب الله ثراه كثير الاهتمام بأهله صغيرهم وكبيرهم ، يواصلهم بمناسبة وغير مناسبة ، ويهتم بتعليم أبناءهم ، وإيجاد فرص العمل لهم ، ويزوجهم ، ويزور مرضاهم ويواسيهم بماله ، ولا تشيع جنائزهم إلا بعد حضوره وصلاته عليها ، كما كان كثير الاهتمام بأمر الخلاوى والطلاب دراستهم ومعاشهم ، أسهم إسهاما فاعلا في تجديد خلوة ومسجد الغريبة العتيق ، انشأ هو وآخرون المشروع الزراعي الذي كان وما زال يسقى مناطق الباسا الغريبة العالياب الحلة البيضاء كورتي في سنة 1950م فكان من أول المشروعات الأهلية الرائدة في المنطقة وغير ذلك من الانجازات الخدمية التي يضيق المجال بذكرها .


ذريته :


تزوج الخليفة على مالك زوجتين هن زينب محمد طه من الغريبة وامنة الخليفة عبد الرحمن الجزولي من منصوركتي وانجب منهن من الاولاد مولانا محمد عثمان الخليفة ومحمد هاشم ومحمد الفاضل ومحمد الحسن ومحمد بهاء الدين ومحمد احمد ومحمد الامين ومحمد الطيب ، واخواتهم الكريمات .


وفاته :



هذا وقد انطوت هذه الصفحة المباركة في يوم 16 يناير1976م ، حيث توفي الخليفة علي مالك رحمه الله رحمة واسعة وكان يوم تشييعه يوما مشهودا ، إذ صلى عليه آلاف الناس يتقدمهم مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رضي الله عنه ودفن بجوار قبة السيد المحجوب بالخرطوم بحري ، وتأسف الناس على رحيله ووفاته .

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 01-10-2011 الساعة 11:28 PM.
رد مع اقتباس
قديم 12-17-2010, 11:00 PM   #10
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




( 2 )



خليفة الخلفاء


الخليفة ميرغنى محجوب

اسمه ونسبه :
هو خليفة الخلفاء الخليفة القدوة البركة ميرغني محجوب محمد فحل الشايقي السورابي العباسي ، أصوله من منطقة اوسلي مركز مروي وأمه جعلية من التميراب .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رحمه الله بمدينة الخرطوم سنة 1910م ، وقرأ القران الكريم على يد الفكي حسن الحميلى بالموردة حيث أقامت أسرته هناك فترة من الزمان ، وقرأ العلوم الشرعية الأخرى كالفقه والتوحيد وغيره على يد الشيخ إبراهيم أبو المعالي من اهالى جزيرة توتى .
درس الأولية بمدرسة الديوم القديمة ، وتخرج في مدرسة الصناعة التابعة لكلية غردون .
عمله ومهنته :
اشتغل في أول أمره بالنجارة وبرع فيها ، ثم عمل بالتجارة ، وقد كون من هذه وتلك ثروة مكنته من شراء بعض العقارات التي أغنته عن العمل والتكسب فتفرغ للعبادة وخدمة الطريقة تفرغا تاما .
تصوفه وطريقته :
أخذ الطريقة الختمية في حداثة سنه على يد سلطان العارفين مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه فأحبه وقدمه وأمده وأجازه إجازة كبرى ثم عينه خليفة لخلفائه .
وقد كان رضي الله عنه من أهل الذكر والأوراد ، ظاهر الفضل والبركة ، قريب الكرامة ، مقبول الدعاء ، ما قصده احد في أمر إلا وقضي حاجته بفضل الله وببركة دعائه .
دوره الديني :
أسس هو وخلفاء الطريقة بالخرطوم بإشارة من مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه الزاوية العامة واتحاد الختمية بالخرطوم وعين رئيسا لهذا الاتحاد منذ نشاته ، وقد قام خير قيام بالإشراف علي شئون الطريقة بمنطقة الخرطوم وذلك من حضرات ومساجد وزوايا وتكايا ومناسبات وغيره إلي أن انتقل إلي الرفيق الأعلى ، وأسس مسجده بالحلة الجديدة الذي كان في أول أمره زاوية وذلك أيضا بإشارة ومساعدة من شيخه فكان من بعد ذلك منارة من منارات الهدى ومدرسة من مدارس العلم والتربية .
دوره الوطني :
كان رضي الله عنه وطنيا خالصا واتحاديا صلبا ، يخدم بلاده من غير تطلع لمنصب أو مال أو جاه ، حيث كان عضوا فاعلا بالهيئة الستينية لمؤتمر الخريجين ثم عضوا في حزب الأشقاء ثم قطبا من أقطاب الحزب الوطني الاتحادي الذي تمت على يديه السودنة والجلاء ثم استقلال البلاد .
تلاميذه وذريته :
يعتبر كل ابناء وخلفاء الطريقة الختمية القائمين علي أمر الطريقة بالخرطوم اليوم من تلاميذه ومحبيه ، ومن أبنائه لصلبه الخليفة محمد عثمان الذي كان يشرف علي حضرة الطريقة بلندن والخليفة محمد الحسن وتاج السر وعلي وعبد الله المحجوب وأخواتهم الكريمات .
وفاته :
توفى رضي الله عنه بالقاهرة في يوم الجمعة 19 رمضان 1421 هجرية ، ونقل جثمانه إلى السودان حيث شيع في جنازة عظيمة بدأت من مسجده بالخرطوم مرورا بأم درمان وانتهت ببحرى حيث صلى عليه بمسجد شيخه مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه بالخرطوم بحري الدكتور السيد احمد الميرغني رضي الله عنه ودفن بمقابر السيد عبد الله الميرغني المحجوب رضي الله عنه .
مدحه ورثائه :
هذا وقد قلت هذه القصيدة في رثاءه :
ألف إلى الرب الكريم توجهت****روح الخليفة تالي الأذكار
باء به حفت ملائكة السما****في يوم عيد النور والأسرار
تاء تداعت يوم عرسك أمة****قد شيعتك بهيبة ووقار
ثاء ثناء المسلمين عليك في****كل الدنا بالخير والإقرار
جيم جبلت على المكارم والتقى****حتى بدوت لشأنها كالدار
حاء حويت المجد من أركانه****وكسيت منه بحلة ودثار
خاء ختمت العمر بين أئمة****من آل أحمد سادة أطهار
دال دعوت برحمة وبحكمة****يا صادق الأفعال والأخبار
ذال ذكرت الله في جوف الدجى****قد آنستك مجالس الأسحار
راء رسوت على المحجة فطرة****بيضاء في الإسرار والاجهار
زاي زكت أعمال برك في الورى****كم مسجد كم معهد كم دار
سين سموت عن الصغائر والدنا****حاشاك من فج ومن ثرثار
شين شفوق بالبرايا كلهم****لاسيما الرحم القريب الجار
صاد صبوح يا تقي ومكرم****للضيف للمسكين للزوار
ضاد ضميرك آية في طهره****حاشاه من حقد ومن إضمار
طاء طبيب للقلوب ومرهم****تشفى بغير جراحة وشفار
ظاء ظفرت بحبهم ياسيدى****لا فرق بين الختمى والانصارى
عين عيونك رحمة في رحمة****ما كنت بالفظ الغليظ الجار
غين غني ياكريم بربه****ويداك سحب الوابل المدرار
فاء فررت من المعاصي بالتقي****بالزهد بالأوراد بالأذكار
قاف قدمت إلى حبيبك مكرما****في زفة الأكياس والأخيار
كاف كرامة ربنا لجنابكم****هي مشهد اليوم الحزين الحار
لام لحقت بسادة أحببتهم****هم آل ختمك صفوة المختار
ميم منيت بحلة نورية****خلعت عليك من الكريم البارى
نون نجوت من الحساب وهوله****وظفرت في الفيحا بخير قرار
هاء هناء الله في جناته****بين الكرام السادة الأبرار
واو وداعا يا خليفتنا الذي****من فقده دمع المساجد جارى
ياء يؤمك هاطل من رحمة****يحكى سخاء البحر والأمطار
والله يجبر كسرنا في نسله****ويحوطهم بعناية وعمار
والله يجمعنا به في جنة****كرما بجاه السيد المختار
ثم الصلاة على النبي وآله****وكذا السلام يعمهم ونضار
ما قال أحمد راثيا لحبيبه****أعنى الخليفة تالي الأذكا
ر

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 12-20-2010 الساعة 08:31 PM.
رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 01:05 PM   #11
Abdelkarim

الصورة الرمزية Abdelkarim



Abdelkarim is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : Abdelkarim




ما شاء الله تبارك الله .... من أجمل ما ألف عن خلفاء الطريقة الختميه بارك الله فى المؤلف و جزاه الله خير نسأل الله أن ينفعنا بهذا التصنيف الرائع

Abdelkarim غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 01:12 PM   #12
عمر ابوعشر
شباب الختمية بالجامعات
الصورة الرمزية عمر ابوعشر



عمر ابوعشر is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : عمر ابوعشر




ماشاء الله عمل جميل الشكر موصول للكاتب العظيم احمد كرموش والشكر لك محمد جمرة وانت توثق هذة الاعمال
الرائعة

عمر ابوعشر غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 12-24-2010, 12:40 AM   #13
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة








(3)
الشيخ الخليفة
حسن السني المدني

اسمه ونسبه :
هو الشيخ القدوة البركة الخليفة حسن بن الشيخ أحمد بن الشيخ محمد أحمد مدني السني مؤسس مدينة ود مدني .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه بمدينة ود مدني سنة 1901م ، وتربى في بيت علم ودين وجاه ، حيث كان والده من العلماء الذين يشار إليهم بالبنان ، وكان شيخا لمدينة ودمدني قبل المهدية وواليا علي منطقة الجزيرة كلها طيلة حكم المهدية ( شيخ البحرين ) حفظ القران الكريم بمسجد جده الشيخ مدني السني ، وقرأ العلوم الشرعية على يد والده وأكابر العلماء .
تصوفه وطريقته :
سلك رضي الله عنه الطريقة الختمية أولا علي يد الخليفة عابدون من ذرية الخليفة ود بشارة الذي أسس أول زاوية للختمية بود مدني سنة 1830م ، ثم جدد الطريقة على يد سلطان العلماء والعارفين مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه الذي أحبه وأرشده وأمده وأجازه إجازة كبرى في الطريقة الختمية سنة 1319هجرية ، وقد كان رضي الله عنه متميزا بالتقوى والكرم وقلة الكلام ومجاهدة النفس وملازمة الأوراد وإحياء الليالي وإجابة دعوات الإخوان في الطريقة الختمية وغيرها من الطرق الصوفية الأخرى ، كما كان له علاقة خاصة وأخوة في الله قوية مع السادة العركيين بابي حراز وغيرها .
عمله ومهنته :
امتهن رضي الله عنه حرفة النجارة وبرع فيها ، فكان ينفق منها على أهله ومصالح زاويته ، وقد كان يحث تلاميذه دائما على العمل والتكسب وامتهان الحرف والتجارة وترك التوكل الكاذب حتى لا يصبحوا عالة على الناس .
دوره الديني :
أسس زاويته المعروفة الآن بمنزله بمدينة ود مدني سنة 1917م ، وظل يعقد بها حلقات العلم والسيرة النبوية والذكر ويحتفل فيها بالمواسم الإسلامية وذكرى شيخ الطريقة ومعدن الحقيقة الإمام السيد محمد عثمان الميرغني الختم رضي الله عنه ، وقد سلك على يديه الطريقة الختمية خلق كثير لا يحصيهم إلا الله تعالى ، وقد صار بعضهم علماء ودعاة وأئمة يؤتم بهم ويهتدي بهديهم .
دوره الوطني :
تجسد دوره الوطني في مساندة شيخه ومرشده مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه ، الذي وجه جميع إتباعه بمساندة الحركة الوطنية التي نشأت تحت عباءة ومظلة مؤتمر الخريجين ، ومن المعلوم أن فكرة مؤتمر الخريجين بدأت ونشأت في مدينة ودمدني علي يد الأستاذ احمد خير المحامي وزملائه ثم انتقلت إلي مدينة أم درمان ومن ثم انتشرت في ربوع السودان ، وقد كان له بعد ذلك مواقف مشهودة ومعروفة في مساندة الحزب الوطني الاتحادي الذي تحقق علي يديه استقلال البلاد .
تلاميذه وأولاده :
تتلمذ عليه في زاويته جمع غفير من ابناء الطريقة الختمية بود مدني ، منهم الأخوان الشيخ عثمان والشيخ حسن الماحي إمام مسجد السيد الحسن ومؤسس دار الصلاة علي رسول الله صلي الله عليه وسلم بود مدني ، ومنهم الشيخ الفقيه عمار ميرغني إمام وخطيب مسجد الفرنساوي بود مدني ، ومنهم الشيخ الفقيه محمد موسي إمام وخطيب مسجد زاوية الختمية العامة بود مدني ، ومنهم الشيخ الفقيه عوض عثمان الإمام الراتب للزاوية ، وغيرهم الكثير الطيب ، أما أولاده من صلبه فهم الخليفة عوض وأخيه شيخ عبد المنعم وأخواتهما الكريمات .
وفاته :
هذا وقد أمد الله في عمر الشيخ حسن السني إلي أن رأى ثمار ما زرع فقرت عينه بذلك فاسلم روحه إلى باريها في اليوم العاشر من ربيع الأول الموافق لسنة 1991م وهو يحتفل بمولد المصطفى صلى الله عليه وسلم في ساحة المولد بمدينة ودمدنى ، وقد شيعه أحبابه ومريدوه من ابناء الطريقة الختمية وغيرهم في الطرق الصوفية الأخرى تشييعا مهيبا يليق بمقامة ودفن بمقابر ودمدني ، واستلم الراية من بعده ابنه وخليفته الخليفة عوض الذي كان ملازما لوالده طيلة حياته ، والذي عوض الله به الأحباب والمريدين فمازال حفظه الله يبنى على بنيان والده ويحافظ على نهجه حتى أصبحت زاويته من اكبر الزوايا بمدينة ود مدني وذلك لكثرة شبابها وروادها .

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 12-24-2010 الساعة 12:44 AM.
رد مع اقتباس
قديم 12-28-2010, 06:33 PM   #14
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة






(4)
الشيخ الخليفة
على الحسن

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اسمه ونسبه :
هو العلامة الشيخ الفقيه الخليفة علي بن الشيخ الفقيه الخليفة الحسن بن الشيخ الفقيه الخليفة محمد عثمان المشهور بالشيخ والذي تخرج في الأزهر الشريف بن الشيخ الفقيه الخليفة التهامي البديري العباسي خليفة الإمام السيد محمد عثمان الميرغني ( الختم ) رضي الله عنه ، واصله من الغريبة مركز مروي .
أما والدته فهي دار السلام بنت الفكي عبد الباري بن الفكي يوسف الجعلي الشقلاوي وأصلها من المتمة حاضرة الجعليين .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه في أواخر القرن قبل الماضي ، ونشأ في بيت دين وعلم وخلافة ، قرأ القران الكريم ومبادئ العلوم الشرعية علي يد والده الخليفة الحسن وعمه الفكي احمد عبد الباري برفاعة ، ثم علي يد عالم تمبول المشهور الفقيه محمد حمد السيد ، ثم علي يد بحر العلوم والمعارف الشيخ الصديق عمر الأزهري التجاني ، ثم علي يد العلامة الفقيه محمد عماره ، ثم علي يد خاتمة العلماء والفقهاء الشيخ محمد الأمين الضرير بأم درمان .
عمله ومهنته :
عمل بجانب طلبه للعلم وتعليمه ساعياً للبريد بمصلحة البريد والبرق ، ثم تاجرا في تجارة التوابل بسوق رفاعة ، وكان ينفق من ذلك علي أسرته ونشاطه الدعوي الكبير الذي سيرد ذكره .
تصوفه وطريقته :
اخذ الطريقة الختمية علي يد مولانا السيد احمد الميرغني رضي الله عنه بكسلا فرباه وأحبه وأمده وأجازه بالخلافة الكبرى في سنة 1331 هجرية ، ثم توفي عنه فلازم أخاه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه بالخرطوم بحري فاخذ عنه قسطا وافرا من علوم الظاهر والباطن ففتح الله عليه ، وقد أجازه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه أيضا بالخلافة الكبرى في سنة 1348 هجرية .
كان رضي الله عنه كما رايته في سنة 1992 م ربعة لا هو بالطويل البائن ولا هو بالقصير القزم ، ابيض اللون مشرب بحمرة ، كث اللحية ، أصلع الرأس ، ضليع الفم ، جهوري الصوت ، مهيب المشية ، متقشفا زاهدا متواضعا فارسا كريما صوفيا بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى ، محبا للنبي صلى الله عليه وسلم وال بيته محبة شديدة ، تتراقص أعطافه طربا عند سماع ذكر الله تعالى أو مدح النبي صلي الله عليه وسلم .


دوره الديني :
نشأ الخليفة على رضي الله عنه محبا للعلم والعلماء ، مجاهدا في سبيل ذلك ، ناصرا لمذهب الإمام مالك ومذهب أهل السنة والجماعة من الأشاعرة رضي الله عنهم ، وقد جاب السودان من شماله إلى شرقه إلي غربه داعيا إلى الله تعالى معلما وهاديا ومرشدا ، ساهم في إنشاء العشرات من المساجد والزوايا وعلى رأسها مسجده ومعهده الديني بمدينة رفاعه الذي كان يقيم به الدروس العلمية ويحتفل فيه بالمناسبات والمواسم الإسلامية المختلفة ، وقد كان رضي الله عنه شديدا على أهل البدع من الجماعات الدينية المتطرفة يناقشهم ويناظرهم بالدليل الناهض والمنطق المقنع فيفحمهم ويحرجهم لذلك كانوا يهابونه ويتحاشونه ويضعون له ألف حساب ، لم ينتقل عن هذه الحياة الدنيا إلا وقد اعترف بعلمه وفضله العدو والصديق .
دوره الوطني :
كان جل وقته مشتغلا بالعلم بعيدا عن المحافل السياسية ، ولكن كان له دوره المقدر في أيام الانتخابات ، حيث كان يسعي في اختيار نواب حزبه ، والوقوف معهم حتى يتم لهم الفوز ، وكان كل ذلك بتوجيه من مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه ، كما كانت تسند له مهام وطنية وسياسية في غاية الدقة خصوصا في منطقته رفاعة وما جاورها فكان يؤدي ذلك بكل جد واجتهاد .
تلاميذه وأولاده :
تزوج الخليفة علي رحمة الله من أربع نساء أنجب منهن ثلاثين ولدا وبنتا على رأسهم خليفته من بعده به العالم العلامة المرحوم الأستاذ حامد الخليفة الذي عمل مفتشا بوزارة التربية والتعليم ومن أبناء حامد هذا العالم الكبير صاحب المؤلفات الكثيرة والمناظرات الخطيرة الأستاذ الخليفة علي حامد ، ومن أبنائه الخليفة عبد الله الخليفة الملازم لمولانا السيد محمد عثمان الميرغني بالمملكة العربية السعودية ، ومن أبنائه العالم المحقق المدقق الخليفة عباس الذي يشرف الآن على المسجد وحلقة العلم برفاعة ، ومن أبنائه احمد ومحمد وعثمان وصديق وعمر ومحمود ويس وبكري والطيب والسر وجعفر ، وأخواتهم الكريمات الفاضلات .
مؤلفاته :
لم يكن رضي الله عنه يميل إلى التصنيف والتأليف بل كان جل وقته كما أسلفنا في حلقات العلم إما متعلما أو عالما ، إلا انه ألف بعض المؤلفات التي تدل علي رسوخ قدمه في علوم الشريعة والأدب منها :
1. رسالة الفتنة اكبر من القتل .
2. ورسالة في التوسل بالنبي صلى الله وال بيته .
3. ورسالة في استحباب القيام لأهل البيت .
4. وديوان شعر في مدح النبي صلى الله عليه وسلم وال بيته الكرام ، ومن شعره تلك القصيدة العصماء المرتجلة التي رثى بها شيخه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه والتي قال فيها :

باعي قصير والمحبة أوجبت ********** فوقفت بين جموعكم متطفلا
ابدي شعوري في المحافل معلنا ******* حبي لمن ملك المفاخر واعتلا
أعنى زعيم الدين نبراس الهدى ****** الميرغني علي أولى بالعلا
فيضيق صدري واللسان يخونني ****** ما كان مثلى أن يخوض المحفلا
لكنني لما وقفت وجاءني رشدي ******* فألفيت اللسان المقولا
فإذا بأوصاف الزعيم تمدني ********** منها أخذت المفصل والمجملا
فكأنه ما غاب عنا لحظة ************* أو طرفة وكأنه لم يرحلا
فمثاله بين الجوانح حاضر ********** فذراع ترب لا يوارى المجتلا
ومثاله بين الجفون كأنه رأي ****** ***العيان فما أتم وأجملا
أنفاسه حكم تداوينا بها ****** ******* فهي الدواء أو الشفاء لمبتلا
لم انس يوم رايته متبسما *********** وضع الأنامل على فم متهللا
مجد المراغنة الكرام ماثلا *********** وزعيمنا في المجد أعلا أطولا
مجد قديم من أصول قادة ************ منهم إلى الجد الحسين تسلسلا
هم نعمة هم جنة هم جنة ************ من زارهم وجد الفلاح مكملا
إن غبت عنا يا زعيم فنجلكم ********** عثمان خير خليفة لن يهملا
والنجل احمد صنوه منهم ************ شمائلك الكريمة تجتلا
الله يبقيهم لنا ذخرا ***************** ليهدونا السبيل الأمثلا
هذا واختصرت المقال تأدبا *********** فالحمد للمولى وردت المنهلا
وأخذت منه شربة أحيا بها *********** وأعيش من بين الكرام مبجلا
اسمي علي نجل عبدكم الحسن ********* نرجو بكم يا سادتي أن نقبلا
وصلاة ربى على جدكم *************** وسلامه أبدا عليه تواصلا

وفاته :
هذا وبعد عمر مديد في طاعة الله توفي الخليفة علي رحمة الله في يوم الثلاثاء 15 أغسطس 1995 عن عمر تجاوز المائة بسنين ودفن بمعهده واجتمع لتشييعه والصلاة عليه خلق كثير لا يعلمهم إلا الله تعالي .




ومن أقواله :
1. كان يقول حينما يتعجب الناس عن سلامة أعضائه مع كبر سنه : ( هذه الأعضاء حفظناها في الصغر فحفظتنا في الكبر ) .
2. قال عن مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه : ( جلست بين يدي عشرين عالما أتعلم العلم وعندما جلست بين يدي مولانا السيد علي الميرغني في أول مجلس علم أفاض علي من العلوم والمعارف فرأيت جميع من أخذت عنهم العلم مع علمهم وفضلهم كأنهم أطفال يتصايحون ) .
3. وكان يقول عن ضرورة ربط العلم بالعمل : ( العلم بلا عمل كالقنديل على قبر المجوس ) .

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 01-09-2011 الساعة 10:41 AM.
رد مع اقتباس
قديم 12-29-2010, 08:52 AM   #15
إبراهيم ميرغني
مُشرف الفقه والعبادات

الصورة الرمزية إبراهيم ميرغني



إبراهيم ميرغني is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : إبراهيم ميرغني




اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد جمرة [ مشاهدة المشاركة ]



(3)
الشيخ الخليفة
حسن السني المدني

اسمه ونسبه :
هو الشيخ القدوة البركة الخليفة حسن بن الشيخ أحمد بن الشيخ محمد أحمد مدني السني مؤسس مدينة ود مدني .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه بمدينة ود مدني سنة 1901م ، وتربى في بيت علم ودين وجاه ، حيث كان والده من العلماء الذين يشار إليهم بالبنان ، وكان شيخا لمدينة ودمدني قبل المهدية وواليا علي منطقة الجزيرة كلها طيلة حكم المهدية ( شيخ البحرين ) حفظ القران الكريم بمسجد جده الشيخ مدني السني ، وقرأ العلوم الشرعية على يد والده وأكابر العلماء .
تصوفه وطريقته :
سلك رضي الله عنه الطريقة الختمية أولا علي يد الخليفة عابدون من ذرية الخليفة ود بشارة الذي أسس أول زاوية للختمية بود مدني سنة 1830م ، ثم جدد الطريقة على يد سلطان العلماء والعارفين مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه الذي أحبه وأرشده وأمده وأجازه إجازة كبرى في الطريقة الختمية سنة 1319هجرية ، وقد كان رضي الله عنه متميزا بالتقوى والكرم وقلة الكلام ومجاهدة النفس وملازمة الأوراد وإحياء الليالي وإجابة دعوات الإخوان في الطريقة الختمية وغيرها من الطرق الصوفية الأخرى ، كما كان له علاقة خاصة وأخوة في الله قوية مع السادة العركيين بابي حراز وغيرها .
عمله ومهنته :
امتهن رضي الله عنه حرفة النجارة وبرع فيها ، فكان ينفق منها على أهله ومصالح زاويته ، وقد كان يحث تلاميذه دائما على العمل والتكسب وامتهان الحرف والتجارة وترك التوكل الكاذب حتى لا يصبحوا عالة على الناس .
دوره الديني :
أسس زاويته المعروفة الآن بمنزله بمدينة ود مدني سنة 1917م ، وظل يعقد بها حلقات العلم والسيرة النبوية والذكر ويحتفل فيها بالمواسم الإسلامية وذكرى شيخ الطريقة ومعدن الحقيقة الإمام السيد محمد عثمان الميرغني الختم رضي الله عنه ، وقد سلك على يديه الطريقة الختمية خلق كثير لا يحصيهم إلا الله تعالى ، وقد صار بعضهم علماء ودعاة وأئمة يؤتم بهم ويهتدي بهديهم .
دوره الوطني :
تجسد دوره الوطني في مساندة شيخه ومرشده مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه ، الذي وجه جميع إتباعه بمساندة الحركة الوطنية التي نشأت تحت عباءة ومظلة مؤتمر الخريجين ، ومن المعلوم أن فكرة مؤتمر الخريجين بدأت ونشأت في مدينة ودمدني علي يد الأستاذ احمد خير المحامي وزملائه ثم انتقلت إلي مدينة أم درمان ومن ثم انتشرت في ربوع السودان ، وقد كان له بعد ذلك مواقف مشهودة ومعروفة في مساندة الحزب الوطني الاتحادي الذي تحقق علي يديه استقلال البلاد .
تلاميذه وأولاده :
تتلمذ عليه في زاويته جمع غفير من ابناء الطريقة الختمية بود مدني ، منهم الأخوان الشيخ عثمان والشيخ حسن الماحي إمام مسجد السيد الحسن ومؤسس دار الصلاة علي رسول الله صلي الله عليه وسلم بود مدني ، ومنهم الشيخ الفقيه عمار ميرغني إمام وخطيب مسجد الفرنساوي بود مدني ، ومنهم الشيخ الفقيه محمد موسي إمام وخطيب مسجد زاوية الختمية العامة بود مدني ، ومنهم الشيخ الفقيه عوض عثمان الإمام الراتب للزاوية ، وغيرهم الكثير الطيب ، أما أولاده من صلبه فهم الخليفة عوض وأخيه شيخ عبد المنعم وأخواتهما الكريمات .
وفاته :
هذا وقد أمد الله في عمر الشيخ حسن السني إلي أن رأى ثمار ما زرع فقرت عينه بذلك فاسلم روحه إلى باريها في اليوم العاشر من ربيع الأول الموافق لسنة 1991م وهو يحتفل بمولد المصطفى صلى الله عليه وسلم في ساحة المولد بمدينة ودمدنى ، وقد شيعه أحبابه ومريدوه من ابناء الطريقة الختمية وغيرهم في الطرق الصوفية الأخرى تشييعا مهيبا يليق بمقامة ودفن بمقابر ودمدني ، واستلم الراية من بعده ابنه وخليفته الخليفة عوض الذي كان ملازما لوالده طيلة حياته ، والذي عوض الله به الأحباب والمريدين فمازال حفظه الله يبنى على بنيان والده ويحافظ على نهجه حتى أصبحت زاويته من اكبر الزوايا بمدينة ود مدني وذلك لكثرة شبابها وروادها .

رحمه الله رحمة واسعة وانزل علي قبره شآبيب رحماته وعزائم مغفرته ووفق خليفته القائم من بعده لما يحبه ربنا ويرضاه ،فقد كان الخليفة حسن احمد السني ملازما لتلاوة المولد بمسجد بانت الكبير وفي يوم الجمعة تجد فيه كماً هائلا من القوم من مختلف الطرق وفي ايام الحضرات العادية كان ينادي الاحباب فكان يطلع علي حجر بالزاوية وينادي يافلان الحضرة يافلان الحضرة فكان يسمع صوته من كان في مارنجان وغيره من مسافات بعيدة رضي الله عنه وارضاه وجعل الجنة مثواه وربنا يوفق خليفته الخليفة عوض ويوفق الجميع وجزاك الله خير الاخ محمد جمرة

إبراهيم ميرغني غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة إبراهيم ميرغني ; 05-24-2012 الساعة 11:45 AM.
رد مع اقتباس
قديم 12-29-2010, 11:11 PM   #16
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




لك الشكر الجزيل أخي إبراهيم ميرغني
ورضي الله تعالى عن هذا الهما
م

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-01-2011, 07:56 PM   #17
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
Icon15 رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أبو الحُسين




رضي الله تعالى عن خُلفاء الطريقة الختمية جميعهم...

فالخير فيهم ما بقيت الدُنيا...

شكراً محمد جمرة شكراً أحمد كرموش...

أبو الحُسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-03-2011, 08:01 PM   #18
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




(5)


الشيخ الخليفة


محمد عثمان الزبير


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة





اسمه ونسبه :
هو العالم العامل الشريف الخليفة الشيخ محمد عثمان بن الزبير بن طه بن إدريس والذي ينتهي نسبه إلى الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر بن الإمام على زين العابدين بن الإمام الحسين بن الإمام على بن أبى طالب كرم الله وجهه .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه بمدينة أم درمان حي أبوروف سنة 1329 هجرية الموافق لسنة 1910م ، وبدأ حفظ القرآن الكريم على يد الشيخ الفاضل الفكي محمد الأمين بابي رووف وأتمه في خلوة الشيخ ود كُنَّة ببيت المال ، ثم التحق بالمعهد العلمي بأم درمان سنة 1926م وتخرج فيه حائزا على الشهادة العالمية ، ثم هاجر من بعد ذلك في طلب العلم والسياحة إلى مكة والمدينة وبيت المقدس ومصر والشام وغيره من البلدان حيث اجتمع بجهابذة العلماء في تلك البلاد واخذ عنهم .
عمله ومهنته :
كان الشيخ رضي الله عنه يعمل في بداية حياته بمهنة الترزية وينفق من ذلك علي أسرته ونشاطه إلا أنه تفرغ فيما بعد تفرغا كاملا لأمر الدعوة فجاءت إليه الدنيا صاغرة فكان يأخذ منها لنفسه اقل من القليل وينفق منها الكثير علي المؤسسات الدينية وطلبه العلم والمساكين وغير ذلك من أعمال البر .
تصوفه وطريقته :
أخذ الطريقة الختمية على يد شيخ إرشاده سلطان العلماء والعارفين مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه فأحبه وقدمه وأمده وأجازه بسنده إجازة كبرى في سنة 1351هجرية وبناء علي ذلك فقد سلك على يديه الطريقة الختمية عدد كبير من العلماء والفضلاء وجمهور من التلامذة والمحبين .



دوره الديني :
بدأ الشيخ رضي الله عنه رحلته فئ الدعوة إلى الله تعالى بأهله في قرى النيل الأبيض ثم ارتحل إلى اغلب مدن السودان فتارة تجده في أقصى الشمال في دنقلا وديار الشايقية وتارة تجده في مجاهل الجنوب وأدغاله في جوبا وملكال ومرة بالشرق في كسلا وسواكن وأخرى في غرب السودان كردفان ودارفور يعلم القران وينشر العلم ويبنى المساجد ويعقد مجالس الذكر والسيرة والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وأخيرا حط الشيخ رحاله بمدينة الثورة بأم درمان فأسس مسجده ومسيده وجعل من ذلك مركزا لنشر دعوته فجاء إليه الطلبة من كل حدب وصوب فتخرج على يديه المئات من حفظة كتاب الله تعالى وطلبة العلم .
دوره الوطني :
علي الرغم من مشاغل الشيخ رضي الله عنه في حلقات العلم والدرس وغيره إلا انه كان مهتما بالشأن الوطني العام ، وقد عرف عنه في تلك الفترة انه كان مساندا لتوجهات شيخه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه ، وقد كان مهتما ومتحمسا علي وجه الخصوص بمسالة دعوة مولانا لقيام الجمهورية الإسلامية وتطبيق الشريعة الإسلامية ، وطبيعي إن يكون منه ذلك الاهتمام وذلك الحماس كيف لا وهو الرجل العالم العامل الحريص علي تبليغ رسالة الإسلام .
أولاده وتلاميذه :
تزوج الشيخ رضي الله عنه الكثير من النساء وأنجب منهن الكثير الطيب من الرجال العلماء والنساء الصالحات ، أما تلاميذه فهم كثيرون جدا منهم على سبيل المثال :



1. ابنه العلامة الفقيه الشيخ الصاوي الشيخ محمد عثمان الزبير إمام وخطيب مسجد مرزوق .
2. وابنه المقرئ الشيخ الفاتح الشيخ محمد عثمان الزبير الذي يقوم الآن بشئون الخلاوى والتدريس بمسجد والده .
3. وابنه الفقيه الشيخ الزبير الشيخ محمد عثمان الزبير إمام وخطيب مسجد الختمية بالثورة الحارة ( 21 ) .
4. وابنه الفقيه الشيخ عبدالله الشيخ محمد عثمان الزبير الذي ألف كتاب ( العارف بالله الشيخ محمد عثمان الزبير حياته وسيرته ) الذي اقتبسنا منه هذه السيرة المختصرة .
5. ومنهم الشريف الفقيه الشيخ حسن الطيب أبو سالم.
6. ومنهم الفقيه الشيخ محجوب عبد القادر عووضة إمام مسجد القلعة بأم درمان .
7. ومنهم الشيخ محمود حاج سعيد من أهالي الحاج عبدالله .
8. ومنهم الشيخ يس عبدالله الفكي من أهالي العجيجة بكررى
9. ومنهم الشيخ ضابط أبكر وهو من أبناء جنوب السودان .
10. ومنهم الشيخ محمد إسماعيل من أهالي كردفان .
11. ومنهم الشيخ عبد الحفيظ حسن حسين من أهالي كرري .
12. ومنهم الشيخ ادم بشير وهو من أبناء كوستي .
13. ومنهم الشيخ الصادق محمد الشيخ .
14. ومنهم الشيخ محمد عوض مكي الذي مدح الشيخ رضي الله عنه بقصائد رائعة .
15. ومنهم الشيخ عبدالله ادم عبدالله وهو أيضا له قصائد في مدح الشيخ .
16. ومنهم الشيخ يوسف فضل الله إمام وخطيب مسجد الثورة الحارة العاشرة .
17. ومنهم الشيخ حامد الساير إمام وخطيب مسجد الثورة الحارة ( 37 ) .
18. ومنهم الشيخ محمود يوسف المدرس بمسجد الخرطوم الكبير
وفاته :
هذا وبعد هذه الحياة الطيبة المباركة توفى الشيخ محمد عثمان الزبير رضي الله عنه بالأراضي المقدسة بعد أداء فريضة الحج مباشرة وذلك في يوم الثلاثاء 14 ذو الحجة 1404ه الموافق لسنة 1986م وقد صلى عليه خلق كثير في حجر إسماعيل عليه السلام ودفن بالمعلا مقابر مكة بجوار أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وبجوار شيخه العارف بالله تعالى الإمام السيد محمد عثمان الميرغني الختم رضي الله عنه .
مدحه ورثائه :
كما ذكرنا فقد مدح الشيخ ورثاه الكثير من الشعراء والأدباء ، ولعل من أجود ما قيل في مدحه ورثائه تلك القصيدة التي قالها ابنه الشيخ عبد الله والتي جاء فيها :


بمعلى مكة قرب الحجون **** ذرفت الدمع من تلك الشئون
بكيت هناك في قبر طويلا **** حوى مجدا وقد قرحت عيوني
بكيت الشيخ والدنا المفدى**** حبيب القلب بالطرف الهتون
بقلبي لوعة واسى عميق **** ونار مثلها نار الأتون
أتتني نوائب الدهر تباعا **** تزلزلني بأنواع الفتون
صبرت علي المصاب لأن ربي**** قضى للناس طرا بالمنون
أيا عثمان أنت إمام صدق **** ظللت محاربا أهل المجون
وطوفت البلاد لنشر علم **** تجوب على القبائل بالامون
تقول الحق تظهر للفتاوى **** ولا تخشى غيابات السجون
وتعطف بالذي يأتيك يشكو **** كعطف الأم للابن الحنون
طبيبا كنت بالقران ترقى ***** فكم أبرات من مس الجنون
وكم قد قمت في الظلمات تدعو **** اله الناس مولى العالمين
سكبت مدامعا تهمي غزارا **** وقطعت الليالي بالأنين
وكنت ملازما تقوى الإله **** وآداب النبي بكل حين
وتطلب من مطايا العمر دوما **** يقفن سويعة عند الحجون
فأكرمك الإله بخير ختم **** جوار الميرغني بحر الفنون
عقيب الحج والانساك فزت **** بذاك البيت والحرم المصون
الهي سألتك أن تجازيه **** جزاء باجر غير ممنون
وصب علي ضريح حل فيه **** فيوضا من شابيب المزون
واختم بالذي قد جاء يدعو **** إلى التوحيد والحق المبين
عليه صلاة ربي ما تغنى **** حمام شاديا فوق الغصون


محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 01-10-2011 الساعة 11:30 PM.
رد مع اقتباس
قديم 01-03-2011, 08:57 PM   #19
حسن مساوي
شباب الختمية بالجامعات
الصورة الرمزية حسن مساوي



حسن مساوي is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : حسن مساوي




مجهود مقدر الاستاذ كرموش
ومقدر منك ايضا الاستاذ جمره

حسن مساوي غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 01-04-2011, 02:46 PM   #20
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




مشكور يا حسن مساوي على الدعم والمساندة

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-04-2011, 02:54 PM   #21
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




(6)


الشيخ الخليفة


محمد المفتى

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


اسمه ونسبه :
هو الشيخ الفقيه البركة نزيل كردفان الخليفة محمد بن الشيخ الفقيه محمد احمد بن الشيخ الفقيه المفتى القاضي عمر بن الشيخ الفقيه المفتى القاضي حامد بن الشيخ الفقيه محمد بن الشيخ الفقيه حامد بن الشيخ الفقيه علي بن الشيخ الفقيه عز الدين بن الشيخ الفقيه على بن الحاج بلال البديري العباسي .
والدته هي زينب بنت الشيخ الفقيه احمد بن الشيخ الفقيه معروف بن الشيخ الفقيه محمد بن الشيخ الفقيه حامد بن الشيخ الفقيه على بن الشيخ الفقيه عزالدين بن الشيخ الفقيه على بن الحاج بلال .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه بالغريبة مركز مروي سنة 1886م ونشأ بها نشأة كريمة بين آبائه الكرام مشايخ خلوة الغريبة العتيقة فبدأ بها حفظ القران الكريم على يد عمه شيخنا أبو زيد ، ثم انتقل إلى دويم ود حاج فأتم حفظه على يد عمه شيخنا ود حامد ، وقرأ بها أيضا علم العقائد والفقه والتجويد والتصوف وغيره من العلوم ، ثم عاد إلى الغريبة فقيها عالما متمكنا يدرس ويفتي شانه شأن آبائه الكرام .
عمله ومهنته :
تعلق الشيخ محمد المفتى ومنذ نشأته الأولى بالتجارة فانشأ تجارة بسيطة في منطقة مروي ثم انتقل إلى التجارة الواسعة فجاب بها السودان شرقا وغربا شمالا وجنوبا حتى استقر به المقام في الأبيض وحمرة الوز بشمال كردفان سنة 1919م وقد جعلهما مقرا لنشاطه الدعوى والتجاري حيث كانت تجارته تصل إلى دارفور وجنوب كردفان وتشاد ونجيريا وغيره من البلدان الشيء الذي مكنه من تكوين ثروة كبيرة خدم بها أهله وبلده وأورثها من بعده لأبنائه الكرام .
تصوفه وأخلاقه :
أخذ رضي الله عنه الطريقة الختمية على يد سيد العارفين وقطب الواصلين مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه الذي أحبه وأرشده وقدمه على الكثير من خلفائه بجهات كردفان بل كان عليه المعول في تلك الجهات في شئون الطريقة من بناء للمساجد والزوايا والحضرات وغيرها ، ومن يقرا الرسائل التي كانت بينه وبين شيخه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه يفهم ذلك .
هذا وقد كان رضي الله عنه في دينه ودنياه قائما علي نهج الاستقامة صادقا في قوله حازما في أمره وقورا مشيته مهابا في قومه محافظا على دينه وأوراده صواما قواما فعالا للخير منفقا على الفقراء والمساكين يجالسهم ويباسطهم ويقضي حوائجهم ويهتم بشئونهم الخاصة والعامة .
دوره الوطني :
تمثل دوره الوطني العام في مساندة مولانا السيد علي الميرغني والرئيس الراحل السيد إسماعيل الأزهري طيب الله ثراهما واللذان كانا يسندان إليه الكثير من المهام الوطنية والحزبية في تلك الجهات لا سيما مسالة ترشيح واختيار نواب البرلمان .
أما عن دوره في خدمة أهله بحمرة الوز فحدث ولا حرج حيث يمكن القول انه المؤسس الحقيقي لهذه البلدة فما من مسجد أو مدرسة أو شفخانة أو أي مرفق عام إلا وكان من خالص فكره وجهده يعرف ذلك جميع أهل حمرة الوز .
كذلك كان له دور مقدر في خدمة أهله وعشيرته وقد تمثل هذا الدور في رسملة ومساعدة الكثير من أهله الذين كانوا يعملون معه في تجارته أو كانوا قريبين منه إلي أن أصبحوا تجارا ملء السمع والبصر .
أولاده :
تزوج الشيخ محمد المفتي رضي الله عنه من ثلاث نساء وأنجب منهن ابنه وخليفته من بعده الفقيه الشيخ عبد الرحمن المفتي ورجل الأعمال المعروف السيد عمر المفتي وأخويه السيد أحمد والسيد علي وأخواتهم الكريمات الفاضلات .
وفاته :
هذا وبعد هذه الحياة الحافلة بالدين والدنيا والعطاء الكبير توفي الشيخ محمد المفتى رحمة الله عليه بالأبيض في سنة 1969م وعمره 83 سنة ودفن بمقابر الولي المشهور ود أب صفيه بالأبيض وقبره ظاهر معروف يزوره أهله ومحبوه وتلاميذه وعارفو فضله .
مدحه ورثائه :
قيل في مدحه والثناء عليه الكثير من الشعر والنثر لا سيما في أيام وفاته التي أمها خلق لا يعلم عددهم إلا الله تعالى ، ومن ذلك قصيدة الشيخ عبد الرحيم البرعي الكردفاني المشهور والتي جاء فيها :



سموت بمرقى العلم يا أيها المفتي *** على منهج الدرديري والعارف الصفتي


وأنفقت من كنز العلوم ذخائرا ***** قطعت فلم يقطعك سيف من الوقت


وجاهدت في الرحمن حق جهاده **** وذاك جهاد النفس حتى إلى الموت


تمتع بذكر الشيخ يا من يحبه **** ومالك أرو به فخذه أو استفت


فتى نال بالعرفان فضلا مؤكدا **** وللجمعة الغراء فضل على السبت


تهجد جوف الليل نافلة له **** وصلى صلاة الفرض في أول الوقت


تحلى بتقوى الله والخوف والرجا **** وبالورع والإخلاص والزهد والصمت


فلله من شيخ يسير على هدى **** بلا عوج في السير كلا ولا أمت


من الأزهر المشهور نال إجازة **** وأفتي على علم فلقب بالمفتى


نهى الناس عن فعل الكبائر فانتهو **** عن الكفر والعصيان والفسق والسحت


لأسلافه بيت من العلم والتقى **** فكان مقر الشيخ في ذالك البيت


أنار بنور الحق ظلمة جهلهم **** فكان كمصباح توقد من زيت


به يفخر السودان كلا ويقتدوا **** بمن هزم الطاغين من عابدي الجبت


نظمت عقود الدر والجوهر البهي **** لأفضل من يؤتى وأكرم من يؤتى


مودة أهل الله فرض محتم **** وبغضهم خسر يؤدى إلى المقت


إلهي بهم أرجوك فضلا ورحمة **** ورزقا بلا كد وصرفا بلا كرت


لحوقا بركب السائرين لربهم **** وفوزا وإدراكا يدوم بلا فوت


وحفظا من الأشرار من كل جانب **** ولا سيما من فوق راسي ومن تحتي


على المصطفى والآل والصحب كلهم **** صلاتك يا مولاي كالغيث والنبت


متى ما شدا عبد الرحيم بقوله **** سموت بمرقى العلم يا أيها المفتى

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 01-09-2011 الساعة 10:42 AM.
رد مع اقتباس
قديم 01-08-2011, 01:13 PM   #22
أبو مؤمن
حضرة السادة المراغنة

الصورة الرمزية أبو مؤمن



أبو مؤمن is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أبو مؤمن




هذا لعمري عمل عظيم نتمنى ان يكون نواة لتوثيق سير أعلام الطريقة لتستهدي به الاجيال القادمة

أبو مؤمن غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 01-09-2011 الساعة 09:59 AM.
رد مع اقتباس
قديم 01-11-2011, 11:21 AM   #23
أبو مؤمن
حضرة السادة المراغنة

الصورة الرمزية أبو مؤمن



أبو مؤمن is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أبو مؤمن




مما يروى عن الخليفة عوض ابن الخليفه حسن صاحب هذه السيرة أنه قدم مرة للصلاة بجماعة وكان في الجماعة من وسوس له قلبه بأهلية الخلبفة عوض للأمامة فلما قضيت الصلاة التفت الخليفة عوض لذلك الشخص وطلب منه اعادة صلاته لأنه لم يكن مقتديا به ------ فمن مثلكم يا صحاب الختم نال أو ينل ؟؟

أبو مؤمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2011, 03:53 PM   #24
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




( 7 )



قاضي القضاة


الخليفة شيخ الجزولي


السيد محمد عثمان ويمينه الخليفة شيخ الجزولي
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


اسمه ونسبه :
هو قاضي القضاة الفقيه العلامة الخليفة شيخ محمد الجزولي الذي ينتهي نسبه إلي سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه ، وهو مسمي علي جده الفكي شيخ الرجل الصالح الذي ذكره ود حاج الماحي في قصيدة التمساح حيث قال متوسلاً به إلي الله تعالي :

يا الفكي شيخ العبد الصالح


يالحاق في بحر المالح


مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه بنوري مركز مروي سنة 1920م ، ونشأ في بيت علم ودين حيث قرأ بها القران الكريم ودرس الأولية والثانوية وكان والده يعمل مدرساً ، ثم انتقل إلي الخرطوم فتخرج في قسم القضاء الشرعي بكلية القانون جامعة الخرطوم .
عمله ومهنته :
عمل أولاً قاضياً بمروي ثم الدبة ثم الفاشر في فترة الخمسينات ، ثم نقل إلي حلفا في الفترة مابين 60 1963م ، ثم نقل إلي بور تسودان فعمل بها في الفترة ما بين 63 1965م ، ثم عمل قاضي محكمة عليا في الأبيض في الفترة ما بين 65 1969م ، ثم نقل إلي الخرطوم وعمل مفتشاً عاماً للمحاكم الشرعية سنة 1969م ، ثم تدرج إلي أن وصل نائب قاضي القضاة ثم قاضي قضاة السودان في سنة 1976 ، كما عمل أستاذاً في كلية الشريعة والقانون جامعة أم درمان الإسلامية في فترة السبعينات ، وعمل أيضا أستاذاً للدراسات العليا بكلية القانون جامعة الخرطوم ، وكان بجانب ذلك عضواً بمجلس الإفتاء الشرعي ، وعضواً بهيئة الرقابة الشرعية لبنك السودان ، ورئيساً لهيئة الرقابة الشرعية للبنك الإسلامي السوداني وشركاته .
تصوفه وطريقته :
سلك الطريقة الختمية في بدايات عمره علي يد سلطان العلماء والعارفين مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه وخدم الطريقة بجد واجتهاد ، ثم صحب خليفته من بعده مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رضي الله عنه فكان له نعم الصاحب والمعين .
هذا وقد كان رضي الله عنه في تصوفه شجاعاً مقداماً صادقاً في قوله وفعله كما كان زاهدا في هذه الحياة الدنيا يحب العزلة والصمت متقللاً في مأكله وملبسه ومركبه ذاكراً لله تعالي محافظاً علي صلواته وأوراده .
دوره الديني :
تعتبر شخصية شيخ الجزولي شخصية دينية من الطبقة الأولى وبالتالي يصعب حصر أعماله وانجازاته في هذا الجانب ومن أهم ذلك :
1. انه اجتهد اجتهادا كبيرا في فصل القضاء المدني عن القضاء الشرعي وقد تحقق له ذلك عندما أصبح قاضياً لقضاة السودان .
2. كان له دور مقدر في أسلمة النظام المصرفي حيث عمل عضوا بهيئة الرقابة الشرعية لبنك السودان ورئيساً لهيئة الرقابة الشرعية للبنك الإسلامي السوداني وشركاته وقد كتب في هذا الجانب الكثير من البحوث والدراسات كما حضر العديد من اللقاءات والمؤتمرات وقد جمعت هذه الفتاوى في كتاب طبعه البنك الإسلامي السوداني .
3. عمل عضوا مؤسساً بمجمع اللغة العربية بالخرطوم الذي كان يترأسه الدكتور عبد الله الطيب رحمه الله .
4. عمل عضوا بالمجلس الأعلى للطرق الصوفية بمصر الذي كان يترأسه فضيلة الدكتور أبو الوفا الغنيمى التفتازاني .
5. عمل رئيسا للرابطة الإسلامية الوعاء الجامع للطرق الصوفية بالسودان في حقبة الثمانينات بجانب الشيخ عبد الجبار المبارك رحمه الله الذي كان أميناً عاماً لهذه الرابطة .
6. عمل عضواً فاعلاً بهيئة الختمية للدعوة والإرشاد الإسلامي ، وهو من قدم لكتاب تاج التفاسير للإمام الختم رضي الله عنه في طبعته الأخيرة مقدمة كبيرة ورائعة تدل علي سعة علمه .
7. عين أول إمام وخطيب لمسجد مولانا السيد علي الميرغني بالخرطوم بحري وصلي خلفه الأشراف والعلماء والخلفاء والعامة وقد كان ينوب عنه مولانا شيخ أبو القاسم عبد الرحيم نائب رئيس القضاء السابق إلي أن استلم الراية منهما فضيلة الشيخ عبد العزيز محمد حسن أمد الله في عمره .
دوره الوطني :
علي الرغم من انه كان ختمياً سالكاً واتحادياً مخلصاً إلا انه وبحكم وظيفته ابتعد عن الأضواء السياسية ، ولكنه ومع ذلك كان يخدم وطنه من خلال وظيفته حيث ساهم مع غيره من جهابذة القانون في وضع الكثير من القوانين والنظم واللوائح ، كما شكل حضوراً كبيراً في الكثير من الوفود الرسمية حيث سافر إلي أمريكا وانجلترا وفرنسا وألمانيا ويوغسلافيا والإمارات العربية والكويت والعراق وتونس والمغرب وليبيا ومصر وغيرها ، وبناء علي ذلك فقد تم تكريمه من قبل الرؤساء جعفر نميري وسوار الذهب واحمد الميرغني وعمر البشير والرئيس المصري محمد حسنى مبارك ، وهو أول من عين قاضية سودانية هي الأستاذة / نجوى كمال فريد .


وعلي المستوى الحزبي البحت :
1. قام بتوجيه من مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رضي الله عنه هو وآخرون بمراجعة قوانين سبتمبر التي أصدرها الرئيس جعفر نميرى عندما حاول تطبيق الشريعة الإسلامية وقد كتب في ذلك بحوث ومذكرات جديرة بالاطلاع .
2. كان له دور كبير ومقدر بجانب مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رضي الله عنه في انجاز مبادرة السلام السودانية ( الميرغني قرنق 1988م ) وقد كانت تسند إليه مهام دقيقة في هذا الجانب .
3. صحب مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رضي الله عنه في الكثير من اللقاءات والمناسبات الوطنية والحزبية داخل وخارج السودان .
تلاميذه وأولاده :
يعتبر كل القانونيين الذين جاءوا من بعده وعملوا تحت إمرته من تلاميذه وهم من الكثرة بحيث يصعب حصرهم ، أما أولاده من صلبه فهم مولانا عبد الله القاضي بسلطنة عمان وصلاح وعبد الرحمن وعلي ومريم .
وفاته :
هذا ولما أراد الله سبحانه لهذه النفس التواقة أن ترتقي إلي ما هو اعلي رفعها إليه في يوم 4 ذو القعدة 1419 هجرية الموافق 20 ديسمبر 1999 ميلادية ، وقد شيعته جماهير الختمية والطرق الصوفية والشعب السوداني ببالغ الحزن والأسى إلي مثواه الأخير حيث صلي علية سيادة مولانا السيد أمين الميرغني رضي الله عنه ودفن بجوار ضريح السيد المحجوب بالخرطوم بحري
.

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 01-20-2011 الساعة 10:09 AM.
رد مع اقتباس
قديم 01-12-2011, 04:07 PM   #25
مصطفى علي
مُشرف المكتبة الصوتية
الصورة الرمزية مصطفى علي



مصطفى علي is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر MSN إلى مصطفى علي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى مصطفى علي إرسال رسالة عبر Skype إلى مصطفى علي
افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : مصطفى علي






شكراً جميلاً الأستاذ كرموش ... والأخ محمد جمرة ...

نرجو أن يصحب كل خليفة بصورة له ... لو أمكن ...

مصطفى علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-13-2011, 02:25 AM   #26
bet alkhalifa
المُراقب العام
الصورة الرمزية bet alkhalifa



bet alkhalifa is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : bet alkhalifa




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

bet alkhalifa غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 01-13-2011, 11:18 AM   #27
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




مشكورين على المرور
مصطفى
بت الخليفة
وبالنسبة للصور نحاول جاهدين العمل بهذا

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-20-2011, 09:45 AM   #28
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




( 8 )



الشيخ الخليفة


حمد عبد الرحمن كمبال


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


اسمه ونسبه :
هو الشيخ الفقيه العلامة الزاهد البركة الخليفة حمد بن عبد الرحمن بن حمد بن كنبال البديرى العباسي .
ووالدته هي : مدينة بنت أحمد كمبال
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد طيب الله ثراه بكورتى مركز مروي سنة 1919م وحفظ القران الكريم بخلوة الغريبة العتيقة على يد شيخنا ود صديق ، ثم درس الكتاب والوسطى بمدينتي مروى وعطبرة ، ثم قدم إلى مدينة أم درمان حيث التحق بمعهدها العلمي ونال فيه الشهادة العالمية .
تصوفه وطريقته :
سلك طيب الله ثراه الطريقة الختمية على يد سلطان العلماء والعارفين مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه الذي أحبه وعلمه وأرشده وقدمه على كثير من خلفائه وهو في ريعان الشباب .
كان طيب الله ثراه زاهدا في هذه الحياة الدنيا وهى بين يديه متبسطا في طعامه وشرابه وثيابه ومسكنه ومركبه ، متمسكنا في مظهره ومخبره ، يميل إلى الخلوة في أغلب أحيانه ويلازم فيها تلاوة القران الكريم وكتب العلم والأوراد ، يقل الحديث ويجانب اللغو ويبغض الحسد والكراهية ، يحب الناس على مختلف مذاهبهم ومشاربهم ، يعظم أهل الطريق ويزورهم في أماكنهم ، يشهد له كل من عرفه بالعلم والصدق والإقبال على تعالى ، له العديد من الكرامات الباهرة ومن أكبر كراماته الاستقامة على الطريقة الطاهرة المحمدية .
عمله ومهنته :
اشتغل طيب الله ثراه ومنذ نعومة أظفاره بالتجارة فبرع فيها إلي أن أصبح من رجال الأعمال المرموقين الذين يشار إليهم بالبنان ، ومن المناصب التي تقلدها في هذا الجانب :
1. كان حتى سنة 1989م رئيسا لاتحاد تجار الإجمالي بالعاصمة القومية .
2. كان وحتى وفاته عضوا بالغرفة التجارية السودانية .
3. أسس مع غيره العديد من الشركات الناجحة وعمل عضوا في مجالس إداراتها .
4. من المؤسسين للبنك الاسلامى السوداني وشركاته وقد ترقى فيه من عضو لمجلس الإدارة إلي نائب لرئيس المجلس ثم رئيسا له حتى عودة السيد أحمد الميرغني رحمه الله في 2003م .

دوره الديني :
كما ذكرنا يعتبر الشيخ حمد من الرعيل الأول الذين تخرجوا في المعهد العلمي بأم درمان أيام نهضته الأولى وعليه فقد كان رحمه الله من العلماء الأفذاذ والمرجعيات الدينية المعروفة ومن وظائفه وأعماله الخالدة في هذا الجانب :
1. انه كان إماما وخطيبا لمسجد الخليفة يحي الكوارتى رحمه الله بحي العرب ، ثم مسجد الخليفة عمر عبد السلام رحمه الله بالمظاهر .
2. انه أسس معهدا للقران الكريم وعلومه بحي المظاهر .
3. انه كان أمينا عاما لهيئة الختمية للدعوة والإرشاد الاسلامى منذ قيامها وحتى وفاته .
4. انه كان عضوا مؤسسا في منظمة الدعوة الإسلامية .
5. انه كان عضوا مؤسسا في رابطة العالم الاسلامى.
دوره الوطني :
بالإضافة إلي ما ذكرنا فقد أولى الخليفة حمد رحمه الله العمل الوطني قدرا كبيرا من الاهتمام ، وقد كان يفعل ذلك بكل تجرد ونكران ذات ، حيث انه لم يتطلع لمنصب أو جاه ، بل كان يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله تعالى وخدمة لوطنه وأهله ، ويمكن إجمال دوره الوطني في النقاط التالية :
1. انه كان عضوا بالهيئة الستينية لمؤتمر الخريجين .
2. انه كان عضوا مؤسسا في حزب الأشقاء .
3. انه كان عضوا بالمكتب السياسي للحزب الوطني الاتحادي الذي تحقق على يديه استقلال هذه البلاد ، وهو أول من جهر بالقران الكريم في القصر الجمهوري وذلك في مقدمة برنامج الاحتفال برفع علم السودان الجديد على سراي الحاكم العام في 1/1/1956م .
4. انه كان عضوا بالمكتب السياسي لحزب الشعب الديمقراطي عند انشقاق الحزب الوطني الاتحادي .
5. انه كان عضوا بالمكتب السياسي للحزب الاتحادي الديمقراطي بعد توحد الحزب تحت هذا الاسم ، ويشهد له التاريخ بأنه كان من دعاة هذه الوحدة .
6. كان عضوا بلجنة التنسيق التي يوكل إليها أمر اختيار الوزراء الذين يمثلون الحزب في الحكومات المختلفة .
7. له العديد من الإسهامات في تأسيس المساجد والزوايا والمدارس الأهلية والمراكز الصحية والمستشفيات التي لا يمكن حصرها .
8. عمل رئيسا للصندوق الخيري لتجار سوق أم درمان والذي كان له الفضل في تأسيس أول عنبر بمستشفى السلاح الطبي لعلاج المدنيين .
9. من مؤسسي هيئة الإغاثة الوطنية التي كان لها القدح المعلى في نجدة أهل السودان في حقبة الثمانينات أيام الجفاف والتصحر وفيضانات 1988م .


وفاته :
هذا ولما أراد الله لهذه الروح الطاهرة النقية أن ترتقي إلي مصاف الذين انعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء قبضها إليه في يوم الأحد 8 ذو الحجة 1423 هجرية الموافق 8 فبراير 2003 ميلادية ، وقد شيع في جنازة لم تشهد لها مدينة أم درمان مثيلا في تاريخها القريب ، وصلى عليه سيادة السيد أحمد الميرغني طيب الله ثراه ، ودفن بمقابر البكري بأم درمان . وترك من بعده ابنه وخليفته الأستاذ / محمد هاشم وأختيه الكريمتين وأحفاده الكرام البررة ، ومنهم فضيلة الشيخ / بكري هاشم الياس الذي خلفه علي المسجد وإمامة المصلين .

محمد جمرة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة محمد جمرة ; 01-23-2011 الساعة 04:00 PM.
رد مع اقتباس
قديم 01-21-2011, 07:43 PM   #29
مأمون الشيخ


الصورة الرمزية مأمون الشيخ



مأمون الشيخ is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : مأمون الشيخ




الشكر أجزله للأستاذ كرموش وهذا عمل كبير لا يلتفت إليه إلا كبار والشكر موصول للأخ الكريم محمد جمرة ... ومزيدا من الفيض

مأمون الشيخ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-25-2011, 08:42 AM   #30
إبراهيم ميرغني
مُشرف الفقه والعبادات

الصورة الرمزية إبراهيم ميرغني



إبراهيم ميرغني is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : إبراهيم ميرغني




اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مؤمن [ مشاهدة المشاركة ]
مما يروى عن الخليفة عوض ابن الخليفه حسن صاحب هذه السيرة أنه قدم مرة للصلاة بجماعة وكان في الجماعة من وسوس له قلبه بأهلية الخلبفة عوض للأمامة فلما قضيت الصلاة التفت الخليفة عوض لذلك الشخص وطلب منه اعادة صلاته لأنه لم يكن مقتديا به ------ فمن مثلكم يا صحاب الختم نال أو ينل ؟؟

هذه الاُسرة (آل الشيخ محمد ود مدني السُّني) رضي الله عنهما اجمعين خصاها رب العزة جلَّ جلاله بالتمسك بالسنة الُمطهرة والشَّريعة الغرَّاء فتري الفرد منهم سجية يتعامل في جميع تصرفاته بالُّسنة والخليفة عوض السني ركن اساسي في هذه الاسرة فتراه لايتعامل الابها هذا منذ ان كان صبيا يافعا علي حد قول الخليفة عبدالهادي رضي الله عنهم وبشهادة غيره من الخلفاء ومشايخة الطرق الصوفية اجمعين فيبدو لي انهم توارثوا هذه السمة من جدهم الاكبر الشيخ محمد ود مدني السني وقصته المشهورة مع الشيخ دفع الله المصوبن رضي الله عمهما ، فالخليفة عبدالهاديرضي الله عنه وارضاه ووفق خليفته القائم من بعده مولانا محمد عثمان لما يحبه ربنا ويرضاه دائما ماكان يقول الخليفة عوض لم يعصي الله قط فقد كان والده الخليفة حسن ياكل من عمل يده وورثه ابنه وخليفته الخليفة عوض بتلك المهنة مهنة الانبياء (النجارة) فكان وبعد الفراغ من يوم مشحون بالعمل والعرق لايقطع الحضرة مهما بلغ من التعب والجهد ، ويشهد لهم سكان ود مدني وما جاورها بالصلاح والتقوي والمحافظة علي العقيدة الاشعرية فقلَّ ما تجد فيهم (خامسي) ، فالشجرة الطيبة اصلها ثابت وفرعها في السماء نسال الله لهم العافية وجميع حسن العاقبة والمعافاة في الدين والدنيا والاخرة، وان يجمع شمل جميع الختمية كما كان في السابق والحمد لله بدءا وختاما .

إبراهيم ميرغني غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة إبراهيم ميرغني ; 01-25-2011 الساعة 08:47 AM.
رد مع اقتباس
قديم 01-25-2011, 09:34 PM   #31
Mohamed othman omer
مُشرف المنتدى الإنجليزي

الصورة الرمزية Mohamed othman omer



Mohamed othman omer is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : Mohamed othman omer




اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إبراهيم ميرغني [ مشاهدة المشاركة ]
هذه الاُسرة (آل الشيخ محمد ود مدني السُّني) رضي الله عنهما اجمعين خصاها رب العزة جلَّ جلاله بالتمسك بالسنة الُمطهرة والشَّريعة الغرَّاء فتري الفرد منهم سجية يتعامل في جميع تصرفاته بالُّسنة والخليفة عوض السني ركن اساسي في هذه الاسرة فتراه لايتعامل الابها هذا منذ ان كان صبيا يافعا علي حد قول الخليفة عبدالهادي رضي الله عنهم وبشهادة غيره من الخلفاء ومشايخة الطرق الصوفية اجمعين فيبدو لي انهم توارثوا هذه السمة من جدهم الاكبر الشيخ محمد ود مدني السني وقصته المشهورة مع الشيخ دفع الله المصوبن رضي الله عمهما ، فالخليفة عبدالهاديرضي الله عنه وارضاه ووفق خليفته القائم من بعده مولانا محمد عثمان لما يحبه ربنا ويرضاه دائما ماكان يقول الخليفة عوض لم يعصي الله قط فقد كان والده الخليفة حسن ياكل من عمل يده وورثه ابنه وخليفته الخليفة عوض بتلك المهنة مهنة الانبياء (النجارة) فكان وبعد الفراغ من يوم مشحون بالعمل والعرق لايقطع الحضرة مهما بلغ من التعب والجهد ، ويشهد لهم سكان ود مدني وما جاورها بالصلاح والتقوي والمحافظة علي العقيدة الاشعرية فقلَّ ما تجد فيهم (خامسي) ، فالشجرة الطيبة اصلها ثابت وفرعها في السماء نسال الله لهم العافية وجميع حسن العاقبة والمعافاة في الدين والدنيا والاخرة، وان يجمع شمل جميع الختمية كما كان في السابق والحمد لله بدءا وختاما .

اميييييييييييين ونفعنا الله بهم وبكم يا مولانا

Mohamed othman omer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2011, 03:06 PM   #32
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




مرحبا بك أخي إبراهيم
والشكر على الإضافة
مرحبا بك أخي محمد عثمان

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2011, 03:08 PM   #33
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




مرحبا بك أخي مامون وكن قريبا

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2011, 03:11 PM   #34
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




(9)
الشيخ الخليفة
عبد النبي النور

اسمه ونسبه :
هو الشيخ الجليل والمربي الفاضل الخليفة عبد النبي بن الشيخ النور بن الشيخ محمد بن الشيخ خضر بن الولي الصالح الشيخ إدريس بن عبد الخالق صاحب القبة المشهورة بناوا ( قبة الرحمن ) .
ووالدته هي الحاجة فاطمة بنت حمد الملك احد الملوك الذين حكموا منطقة دنقلا ومقرهم كما هو معروف بجزيرة كومي .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه بجزيرة ناوا سنة 1884م ونشأ بها في بيت علم ودين من ناحية والده وآبائه وبيت ملك وحكم من ناحية والدته وأخواله ، حفظ القران الكريم ودرس الفقه كذلك بناوا علي يد الشيخ محمد عبد الله إلي أن صار بفضل الله ورحمته من أهل العلم والفضل .
عمله ومهنته :
اشتغل في أول أمره بالزراعة والتجارة ، ثم انتقل إلي الخرطوم سنة 1910م وهو في مقتبل العمر فعمل بالسكة الحديد عاملا بسيطا ، ثم تدرج في السلك الوظيفي إلي أن وصل إلي درجة رئيس عمال محطة المقرن ( الاسكلا ) وهو منصب رفيع في ذلك الزمان ، ثم ظل في هذه الوظيفة إلي أن أحيل إلي المعاش في سنة 1965م .
تصوفه وطريقته :
سلك الطريقة الختمية بناوا علي يد مولانا السيد عبد الله الميرغني المحجوب رضي الله عنه والذي كان كثيرا ما يمر بتلك الجهات داعيا إلي الله تعالي حيث أحبابه وتلاميذه وأصهاره ، ثم بعد قدومه إلي الخرطوم اتصل بمولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه فأحبه وعلمه وأرشده وأجازه بالخلافة الكبرى فخدم الطريقة بجد واجتهاد حتى أصبح من المقربين لسيادته .
وقد كان الخليفة عبد النبي رضي الله عنه في وصفه وصفته طويل القامة ضخم الجسم اسمر اللون كثير الصمت صارما حازما مهابا حكيما كريما ، محافظا علي صلواته وأذكاره وأوراده ، يحب العلم والعلماء وأهل الطريق ومشايخه محبة شديدة خصوصا شيخه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه ولا يجامل في ذلك ولا يتساهل .
دوره الديني :
عندما قدم الخليفة عبد النبي رحمه الله إلي الخرطوم في مطلع القرن المنصرم أنشأ زاوية كبيرة للطريقة الختمية في احدي الدور التي كانت تخصه بالديوم القديمة التي قامت في محلها منطقة الخرطوم 2/3 الحالية ، وقد كانت هذه الزاوية تعج بالمئات من الناس من مختلف القبائل والأجناس ، وكانت تقام في هذه الزاوية الصلوات الخمس وحلقات العلم والمولد والمديح والاحتفالات الدينية المختلفة ، وبناء علي ذلك فقد دخل الكثير من الناس في الطريقة الختمية بفضل نشاطه وجهده وإرشاده ، وعندما انتقلت الديوم القديمة إلي موقعها الحالي نقل الخليفة عبد النبي رحمه الله زاويته إليها لتمارس نفس نشاطها السابق ، وقد ساهم بالإضافة إلي ذلك مساهمة فعالة بجانب الخليفة ميرغني محجوب والخليفة ود احمد والخليفة علي عمر والخليفة زيدان بريمة والخليفة حواية الله عمر وغيرهم رحمهم الله جميعا في إنشاء اتحاد الختمية والزاوية العامة بالخرطوم جنوب ، كما ساهم في إنشاء مسجد الختمية العتيق بالديوم الشرقية ، وساهم أيضا في تنظيم وتنشيط الحضرات حيث كانت في منطقة الديوم الشرقية وحدها اكثر من ستين حضرة ، وقد كان يسند إليه وحده إقامة خيمة الختمية بميدان المولد بالخرطوم والذي كان في ميدان الأمم المتحدة حاليا ثم ميدان عبد المنعم مكان نادي الأسرة حاليا ثم ميدان الليق الحالي .
دوره الوطني :
تجسد دوره الوطني الأكبر في مساندة شيخه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه الذي وجه جميع إتباعه بمساندة الحركة الوطنية التي نشأت تحت مظلة مؤتمر الخريجين ، وقد كان له بعد ذلك مواقف مشهودة ومعروفة في مساندة الحزب الوطني الاتحادي برئاسة السيد إسماعيل الأزهري طيب الله ثراه الذي تحقق علي يديه السودنة ثم الجلاء ثم استقلال هذه البلاد ، وعندما انشق الحزب الوطني الاتحادي كان من أقطاب حزب الشعب الديمقراطي إلي أن توحد الحزب مرة أخري تحت مسمى الحزب الاتحادي الديمقراطي .
أما فيما يتعلق بوطنه الصغير ناوا فقد عمل بجانب آخرين علي انجاز الكثير من الأعمال والمشروعات منها علي سبيل المثال لا الحصر :
1. انه ساهم مساهمة فعالة في تجديد المسجد العتيق بناوا .
2. انه من مؤسسي مشروع ناوا الزراعي الذي انشأ في مطلع الخمسينات من القرن الماضي .
3. انه ساهم مساهمة مقدرة في إنشاء نادي ابناء ناوا بالخرطوم .
4. انه ساهم مساهمة كبيرة في إنشاء مدرسة البنات الأولية بناوا .
5. كان منزله وزاويته بمثابة المنزلة والمحطة التي انطلق منها الكثير من ابناء ناوا إلي ميادين العمل والبذل والعطاء .
أسرته وذريته :
تعتبر أسرة الخليفة عبد النبي رحمه الله من إخوانه وأبناء عمومته وأولادهم وبناتهم وأحفادهم من اكبر الأسر التي خدمت الطريقة الختمية وأخلصت في ذلك ، لذلك فقلما تجد بينهم من ينكر علي أهل التصوف والطريق ، أما أولاده لصلبه من زوجته الحاجة عائشة بنت الخليفة مختار شقيقة مولانا الخليفة عبد الرازق مختار قاضي المحكمة العليا رحمه الله فهم الخليفة الدكتور محمد عثمان عبد النبي القطب الختمي والاتحادي المعروف وأخواته الكريمات آمنة وسكينة وبتول والدة الخليفة حسن نقد .

وفاته :
هذا وقد مد الله سبحانه وتعالي في عمر الخليفة عبد النبي النور وبارك فيه إلي أن رأي ثمرة جهده واجتهاده حيث توفي رحمه الله رحمة واسعة في يوم 27/9/1979م وقد شيعته جماهير الختمية وأهله وجيرانه ومحبوه إلي مثواه الأخير بالبوراق والذكر والتوسلات كما يشيع أي شيخ من مشايخ الطرق الصوفية الاخري ، وقد صلي عليه الحسيب النسيب مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رضي الله عنه ، ودفن بجوار إخوانه كبار خلفاء الطريقة خلف قبة شيخه السيد عبد الله الميرغني المحجوب رضي الله عنه بالخرطوم بحري ، وخلفه من بعده ابنه الدكتور محمد عثمان عبد النبي رحمه الله الذي توفي في سنة 1987م وقد خلفه الخليفة الدكتور الفاتح محمد عثمان عبد النبي سكرتير رابطة الختمية بالخرطوم الآن .

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-18-2011, 12:46 PM   #35
أبو مؤمن
حضرة السادة المراغنة

الصورة الرمزية أبو مؤمن



أبو مؤمن is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أبو مؤمن




أقتراح للاخوان بالمنتديات ------
بعد سلام الله عليكم ورحمته وبركاته -- كل عام والجميع بخير ---- وبعد ؛
أرى اخوتي انه بامكاننا اصدار دورية سنوية من مشاركات المنتدى تسمي ( سلسلة منتديات الختمية) أو ما شابه ذلك تجمع فيها الاعمال المتميزة من مشاركات الاخوان -- تنشر سنويا ويا حبذا لو تزامن اصدارها مع حولية مولانا الحسيب النسيب السيد علي الميرغني ---رضي الله عنه --- تنقح تلك الاعمال وتقدم في شكل كتيب او مجلة فنكون بذلك قد اسهمنا في اثراء ادبيات الطريقة واتحنا فرصة الاطلاع على نشاط المنتديات لعدد اكبر من القراء -- وتكون مرجعية ذات قيمة للجميع ---- لكم ودي
وما رأيكم ؟

أبو مؤمن غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 02-19-2011, 09:11 AM   #36
إبراهيم ميرغني
مُشرف الفقه والعبادات

الصورة الرمزية إبراهيم ميرغني



إبراهيم ميرغني is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : إبراهيم ميرغني




اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد جمرة [ مشاهدة المشاركة ]
(5)



الشيخ الخليفة


محمد عثمان الزبير


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة






اسمه ونسبه :
هو العالم العامل الشريف الخليفة الشيخ محمد عثمان بن الزبير بن طه بن إدريس والذي ينتهي نسبه إلى الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر بن الإمام على زين العابدين بن الإمام الحسين بن الإمام على بن أبى طالب كرم الله وجهه .
مولده ونشأته وتعلمه :
ولد رضي الله عنه بمدينة أم درمان حي أبوروف سنة 1329 هجرية الموافق لسنة 1910م ، وبدأ حفظ القرآن الكريم على يد الشيخ الفاضل الفكي محمد الأمين بابي رووف وأتمه في خلوة الشيخ ود كُنَّة ببيت المال ، ثم التحق بالمعهد العلمي بأم درمان سنة 1926م وتخرج فيه حائزا على الشهادة العالمية ، ثم هاجر من بعد ذلك في طلب العلم والسياحة إلى مكة والمدينة وبيت المقدس ومصر والشام وغيره من البلدان حيث اجتمع بجهابذة العلماء في تلك البلاد واخذ عنهم .
عمله ومهنته :
كان الشيخ رضي الله عنه يعمل في بداية حياته بمهنة الترزية وينفق من ذلك علي أسرته ونشاطه إلا أنه تفرغ فيما بعد تفرغا كاملا لأمر الدعوة فجاءت إليه الدنيا صاغرة فكان يأخذ منها لنفسه اقل من القليل وينفق منها الكثير علي المؤسسات الدينية وطلبه العلم والمساكين وغير ذلك من أعمال البر .
تصوفه وطريقته :
أخذ الطريقة الختمية على يد شيخ إرشاده سلطان العلماء والعارفين مولانا السيد على الميرغني رضي الله عنه فأحبه وقدمه وأمده وأجازه بسنده إجازة كبرى في سنة 1351هجرية وبناء علي ذلك فقد سلك على يديه الطريقة الختمية عدد كبير من العلماء والفضلاء وجمهور من التلامذة والمحبين .



دوره الديني :
بدأ الشيخ رضي الله عنه رحلته فئ الدعوة إلى الله تعالى بأهله في قرى النيل الأبيض ثم ارتحل إلى اغلب مدن السودان فتارة تجده في أقصى الشمال في دنقلا وديار الشايقية وتارة تجده في مجاهل الجنوب وأدغاله في جوبا وملكال ومرة بالشرق في كسلا وسواكن وأخرى في غرب السودان كردفان ودارفور يعلم القران وينشر العلم ويبنى المساجد ويعقد مجالس الذكر والسيرة والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وأخيرا حط الشيخ رحاله بمدينة الثورة بأم درمان فأسس مسجده ومسيده وجعل من ذلك مركزا لنشر دعوته فجاء إليه الطلبة من كل حدب وصوب فتخرج على يديه المئات من حفظة كتاب الله تعالى وطلبة العلم .
دوره الوطني :
علي الرغم من مشاغل الشيخ رضي الله عنه في حلقات العلم والدرس وغيره إلا انه كان مهتما بالشأن الوطني العام ، وقد عرف عنه في تلك الفترة انه كان مساندا لتوجهات شيخه مولانا السيد علي الميرغني رضي الله عنه ، وقد كان مهتما ومتحمسا علي وجه الخصوص بمسالة دعوة مولانا لقيام الجمهورية الإسلامية وتطبيق الشريعة الإسلامية ، وطبيعي إن يكون منه ذلك الاهتمام وذلك الحماس كيف لا وهو الرجل العالم العامل الحريص علي تبليغ رسالة الإسلام .
أولاده وتلاميذه :
تزوج الشيخ رضي الله عنه الكثير من النساء وأنجب منهن الكثير الطيب من الرجال العلماء والنساء الصالحات ، أما تلاميذه فهم كثيرون جدا منهم على سبيل المثال :



1. ابنه العلامة الفقيه الشيخ الصاوي الشيخ محمد عثمان الزبير إمام وخطيب مسجد مرزوق .
2. وابنه المقرئ الشيخ الفاتح الشيخ محمد عثمان الزبير الذي يقوم الآن بشئون الخلاوى والتدريس بمسجد والده .
3. وابنه الفقيه الشيخ الزبير الشيخ محمد عثمان الزبير إمام وخطيب مسجد الختمية بالثورة الحارة ( 21 ) .
4. وابنه الفقيه الشيخ عبدالله الشيخ محمد عثمان الزبير الذي ألف كتاب ( العارف بالله الشيخ محمد عثمان الزبير حياته وسيرته ) الذي اقتبسنا منه هذه السيرة المختصرة .
5. ومنهم الشريف الفقيه الشيخ حسن الطيب أبو سالم.
6. ومنهم الفقيه الشيخ محجوب عبد القادر عووضة إمام مسجد القلعة بأم درمان .
7. ومنهم الشيخ محمود حاج سعيد من أهالي الحاج عبدالله .
8. ومنهم الشيخ يس عبدالله الفكي من أهالي العجيجة بكررى
9. ومنهم الشيخ ضابط أبكر وهو من أبناء جنوب السودان .
10. ومنهم الشيخ محمد إسماعيل من أهالي كردفان .
11. ومنهم الشيخ عبد الحفيظ حسن حسين من أهالي كرري .
12. ومنهم الشيخ ادم بشير وهو من أبناء كوستي .
13. ومنهم الشيخ الصادق محمد الشيخ .
14. ومنهم الشيخ محمد عوض مكي الذي مدح الشيخ رضي الله عنه بقصائد رائعة .
15. ومنهم الشيخ عبدالله ادم عبدالله وهو أيضا له قصائد في مدح الشيخ .
16. ومنهم الشيخ يوسف فضل الله إمام وخطيب مسجد الثورة الحارة العاشرة .
17. ومنهم الشيخ حامد الساير إمام وخطيب مسجد الثورة الحارة ( 37 ) .
18. ومنهم الشيخ محمود يوسف المدرس بمسجد الخرطوم الكبير
وفاته :
هذا وبعد هذه الحياة الطيبة المباركة توفى الشيخ محمد عثمان الزبير رضي الله عنه بالأراضي المقدسة بعد أداء فريضة الحج مباشرة وذلك في يوم الثلاثاء 14 ذو الحجة 1404ه الموافق لسنة 1986م وقد صلى عليه خلق كثير في حجر إسماعيل عليه السلام ودفن بالمعلا مقابر مكة بجوار أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وبجوار شيخه العارف بالله تعالى الإمام السيد محمد عثمان الميرغني الختم رضي الله عنه .
مدحه ورثائه :
كما ذكرنا فقد مدح الشيخ ورثاه الكثير من الشعراء والأدباء ، ولعل من أجود ما قيل في مدحه ورثائه تلك القصيدة التي قالها ابنه الشيخ عبد الله والتي جاء فيها :


بمعلى مكة قرب الحجون **** ذرفت الدمع من تلك الشئون
بكيت هناك في قبر طويلا **** حوى مجدا وقد قرحت عيوني
بكيت الشيخ والدنا المفدى**** حبيب القلب بالطرف الهتون
بقلبي لوعة واسى عميق **** ونار مثلها نار الأتون
أتتني نوائب الدهر تباعا **** تزلزلني بأنواع الفتون
صبرت علي المصاب لأن ربي**** قضى للناس طرا بالمنون
أيا عثمان أنت إمام صدق **** ظللت محاربا أهل المجون
وطوفت البلاد لنشر علم **** تجوب على القبائل بالامون
تقول الحق تظهر للفتاوى **** ولا تخشى غيابات السجون
وتعطف بالذي يأتيك يشكو **** كعطف الأم للابن الحنون
طبيبا كنت بالقران ترقى ***** فكم أبرات من مس الجنون
وكم قد قمت في الظلمات تدعو **** اله الناس مولى العالمين
سكبت مدامعا تهمي غزارا **** وقطعت الليالي بالأنين
وكنت ملازما تقوى الإله **** وآداب النبي بكل حين
وتطلب من مطايا العمر دوما **** يقفن سويعة عند الحجون
فأكرمك الإله بخير ختم **** جوار الميرغني بحر الفنون
عقيب الحج والانساك فزت **** بذاك البيت والحرم المصون
الهي سألتك أن تجازيه **** جزاء باجر غير ممنون
وصب علي ضريح حل فيه **** فيوضا من شابيب المزون
واختم بالذي قد جاء يدعو **** إلى التوحيد والحق المبين
عليه صلاة ربي ما تغنى **** حمام شاديا فوق الغصون


حدثني الشيخ يس وهو من كبار تلامذته واستفاد منه كثيرا في شتي ضروب العلوم الشرعية انه عندما اتي معه مرافقا في رحلته الاخيرة للاراضي المقدسة
انه قال لي عندما اتينا مطار جدة ونحن متاهبون للسفر للمدينة المنورة علي ساكنها افضل الصلوات واتم التسليم انه رضوان الله عليه جلس يتوضا فعندما وصل الي رجليه خرجت روحه الطاهرة يقول شيخ يس فنحن ما بين مصدق ومكذب وحتي بعدما تاكد خروج روحه الطاهرة كثير من الاخوان لم يصدق ان مولانا شيخ محمد عثمان الزبير قد انتقل لانهم كما يقولون كان كانه نائما وبعدما دُفن في المعلا بمكة المطهرة تم حفر القبر بصدد تجديده كعادة اهل هذه البلاد يفتحون القبور كل سنتين تقريبا ويزيلوا كل محتوياتها من عظام الموتي الاخرين ومن ثم دفن جديد(اللهم لاتبلينا ) قال وجدوه كما هو لم يتغير منه اي شيئ حتي الكفن لم يبلي ولم يتغير بل فاحت منه رائحة طيبة عم شذاها جميع ما حول المعلاء فرحمة الله رحمة واسعة بقدر ماقدم للاسلام والمسلمين والعقيدة الاشعرية والطريقة الختمية ونفعنا الله بعلومه وفق خليفته القائم من بعده لما يحبه ربنا ويرضاه

إبراهيم ميرغني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-19-2011, 11:17 PM   #37
محمد جمرة
مُشرف المنتدى العام

الصورة الرمزية محمد جمرة



محمد جمرة is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : محمد جمرة




اقتباس :
قال وجدوه كما هو لم يتغير منه اي شيئ حتي الكفن لم يبلي ولم يتغير بل فاحت منه رائحة طيبة عم شذاها جميع ما حول المعلاء فرحمة الله رحمة واسعة بقدر ماقدم للاسلام والمسلمين والعقيدة الاشعرية والطريقة الختمية ونفعنا الله بعلومه


سمعت هذه الرواية كثيرا من أكثر من جهة بل حتى أنه مشهور بهذا هناك في المعلاة
لك الشكر أخي العزيز

محمد جمرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-03-2011, 09:17 AM   #38
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أبو الحُسين




ليظل عالياً...

أبو الحُسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-06-2011, 07:39 PM   #39
إبراهيم ميرغني
مُشرف الفقه والعبادات

الصورة الرمزية إبراهيم ميرغني



إبراهيم ميرغني is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : إبراهيم ميرغني




اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد جمرة [ مشاهدة المشاركة ]

سمعت هذه الرواية كثيرا من أكثر من جهة بل حتى أنه مشهور بهذا هناك في المعلاة
لك الشكر أخي العزيز

شنو يا الخليفة محمد جمرة مالكم قطعتوا الكلام الجميل بتاعكم دا ،،، بالله حاولوا تواصلوا فيه لاننا اندمجنا فيه ومتابعينه بشغف الله يعينكم ويعطيكم العافية

إبراهيم ميرغني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-06-2011, 08:13 PM   #40
أحمد حسن

الصورة الرمزية أحمد حسن



أحمد حسن is on a distinguished road

افتراضي رد: كتاب شجرة اليقطين في تراجم بعض خلفاء الطريقة الختمية المعاصرين للأستاذ أحمد كرمو


أنا : أحمد حسن




رضى الله عن مولانا السيد على الميرغنى فكم أعطى وكم اهدى الى سبل الرشاد ، اللهم انفعنا بجاههم جميعا جزاك الله خيرا الخليفة محمد جمرة على هذا السفر المبارك الطيب
الشيخ احمد حامد الف كتاب عن السيد على اسمه سلطان العارفين وفيه تكلم عن خليفتين للسيد على كمثال هما الخليفة مكى عربى والشيخ على زين العابدين فيا ريت لو واصلت الكلام الطيب لنسمع سير خلفاء آخرين ، والف الشيخ احمد حامد ايضا كتاب عن السيد الحسن اسمه امام العارفين وفيه لم يتكلم عن خلفائه تاركا الحديث للدكتور على هاشم الذى الف كتاب عن خلفاء السيد الحسن فيا ريت لو نشاهد ولو جزء منه فى المنتدى كما تابعنا كتاب الاخ احمد كرموش جزاه الله خيرا

أحمد حسن غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة أحمد حسن ; 03-06-2011 الساعة 08:15 PM.
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
كاتب الموضوع محمد جمرة مشاركات 82 المشاهدات 8293  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:26 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
::×:: هذا المُنتدى لا يمثل الموقع الرسمي للطريقة الختمية بل هُو تجمُّع فكري وثقافي لشباب الختمية::×::

تصميم: صبري طه