غير مسجل أهلاً ومرحباً بكم

العودة   منتديات الختمية > الأقسام العامة > المنتدى العام

المنتدى العام لقاء الأحبة في الله لمناقشة جميع المواضيع

حولية السيد علي الميرغني: خطاب الميرغني.. رسائل في بريد الحكومة والمعارضة. أغسطس 2018

المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-12-2018, 03:46 PM   #1
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
Gadid حولية السيد علي الميرغني: خطاب الميرغني.. رسائل في بريد الحكومة والمعارضة. أغسطس 2018


أنا : أبو الحُسين




خطاب الميرغني .. رسائل في بريد الحكومة والمعارضة ...!!
آخر لحظة - السبت 11 أُغسطس 2018م

بحري : عيسي جديد
في الوقت الذى أجمع فيه شوري الوطني علي ترشيح رئيس الجمهورية و رئيس المؤتمر الوطني المشير عمر حسن احمد البشير لدي انعقاد الجلسة الافتتاحية لمجلس الشوري بمركز الشهيد الزبير محمد صالح ليلة اول امس الخميس كانت الحدث المقابل له فى ذات الليلة احتشاد الاف الاتحاديين بمسجد الختمية ببحري احتفالا بالذكري الخمسين لمولانا علي المرغني والذكري العاشرة للسيد أحمد المرغني ,الاحتشاد الكبير الذى جدد العهد والولاء والتأييد ايضا لرئيس الحزب الاتجادي الديمقراطي الاصل محمد عثمان المرغني والذى خطاب جماهير حزبه موجها العديد من الرسئل السياسية للحكومة والمعارضة ولعضوية حزبه رساما صورة قاتما لمستقبل البلاد نظرا للاوضاع الاقتصادية القاسية بعكس ما بشر به رئيس المؤتمر الوطني في خطابه امام عضوية حزبه بانهم سوف (يتحزمون ويتلزمون لحل المشكلة الاقتصادية )

الذكري ختمية وسياسية
الأحتفال بالذكري الخمسين للسيد علي المرغني والذكري العاشرة للسيد أحمد المرغني جاءت هذه المرة بلونين ..اللون الختمي الصوفي واللون السياسي الحزبي وكانا الاحتشاد في افق الساحة التي تمازجت فيها كل الطرق الصوفية في صفوف وهي تحمل رايات مختلفة وتضرب بطبولها الحاضرة في باحة المسجد مع هتاف الوفود القادمة من مدن السودان المختلفة (ودمدني كسلا بورتسودان سنكات ،القضارف ،شندي عطبرة ،ذنقلا مروري ) الهتاف الاتحادي المعروف بأن (عاش ابوهاشم عاش ابو هاشم،يا قائد الامة ،شيخنا ومرشدنا ،،،لا سودان بلا عثمان ) ,المنصة قدمت الشيخ يسين محمد طه البدوي الذى تحدث عن سيرة السيد أحمد المرغني بينما تناول الخليفة عبد العزيز محمد الحسن أمام مسجد الختمية ،ذكري السيد علي المرغني والسيد أحمد المرغني وقال أنه من باب الوفاء أن يتم تعدد مأثر الرجال الذين هم أهل الفضل والعلم والمواقف القوية الدينية والوطنية والسياسية ، مشيرا الي الهتاف و النداءات الصادقة التي تنبع عن قبول كامل من قلوب محبة منتقدا كل الذين وقفوا ضد (أتفاقية المرغني قرنق ) وعزا ما يحدث الان علي الساحة السياسية بسبب المكابرين الذين لم يسمعوا النصح وخالفوا السيد محمدعثمان المرغني ووقعوا أتفاقية نفاشا مشيرا الي أن أثرها علي الارض واضج الان وهو حروب ودمار وموت وخراب ،وسوء أقتصاد وفساد وذاد بان الامر في اذدياد وليس في انتقاص ،ودعا مولانا محمد عثمان المرغني الي العودة للسودان ختاما نداءه بالقول ( ما شفت الوراك البقي علينا منتظرين متين بالخير تجينا)

خطاب الرسائل المتعددة
بخطاب متعددة الرسائل والأغراض بعد أن تحدث عن مأثروالده علي المرغني و وأثرأخيه احمد المرغني الحزبي السياسي حذر رئيس حزب الاتحادي الديمقراطي مولانا محمد عثمان المرغني رئيس حزب الأتحادي الديمقراطي مولانا محمد عثمان المرغني عبر كلمته التي تلاها نجله جعفر المرغني الي جماهير الحزب في أحتفال الذكري الخمسين لمولانا علي من مستقبل قاتم للبلاد تتعظم فيه المشكلات ودعا الي العودة للوفاق الوطني لكافة القوي السياسية واصفا بأنها البوصلة الحقيقية للسلام والأستقرارونبه الحكومة الي ضرورة معالجة التضخم الاقتصادي ومحاصرة أزمة المعيشة وأشاد المرغني بالاجراءات الحكومية الاخيرة لمكافحة الفساد ومكافحة التهريب عبر الحدود وقال لابد من تطبيق العدالة ودعا الي تفعيل القوانين الرادعة ضد كل من تسول له نفسه بالتلاعب بموارد الدولة ومعاش الناس وقال أن الحل في اتباع سياسة دعم الانتاج وتذليل الصعاب علي المنتجين وتجفيف الاستيراد ..!!

ترتيب البيت الداخلي
وقال المرغني فى خطابه أنهم ظلوا يبشرون بقيم الديمقراطية ومباديء الحرية والعدالة وذاد بأن رؤيتهم تم طرحها عبرالحوار الوطني مستدركا بأن هنالك الكثير من الجهود لكي تتنزل علي الناس وعلي معاشهم ودعا المرغني المؤتمر الوطني المحافظة علي روح الوفاق بعدم الأعتماد علي الأغلبية الدينامكية في أعداد للدستور و قانون الأنتخابات وكشف عن سروره بتوقيع الفرقاء الجنوبيين لأتفاق السلام بينهم مشيدا بالتصريحات الأيجابية من كل الأطراف وقال أنها تصب في مصلحة الوحدة ويرونها بصيص أمل وبشارة سلام ودعا المرغني الي الألتفاف حول أتفاق الخرطوم وجعله الخيار الأمثل لشعبي الشمال والجنوب ،موضحا بأن السلام مرتبط بشركاء الجوار ،وقال نحن بالحزب حرصنا علي تمكين علاقتنا مع دول الجوار موضحا بأن العلاقة مع الرئيس السيسي ستمطر خيرا وبركة علي شطري الوادي عبر ترجمة الاتفاقيات التي وقعت مع الحكومة المصرية الي أعمال علي أرض الواقع ودعا أجهزة الاعلام بالتبشير بها وأبراز مظاهر الأخوة والتعاون بين الشعبين وكما أشار المرغني في السياق السي تحسن وعودة العلاقات مابين دولتي أثيوبيا وأرتريا من أنهاء القطيعة مشيرا الي بعث الحزب الأتحادي بوفد رفيع لسفارتي البلدين للتهنئة كمؤشر لأرادة الشعوب وقال أن ذلك هو الأمر الذي بات خيارا الدول الأن عوضا عن التنازع ... وفي نهاية الخطاب المتعدد الرسائل وجه المرغني رسالة الي كل الأطراف الأتحادية المختلفة بالداخل والخارج ودعاهم الي الوحدة ولم الشمل لترتيب البيت الأتحادي مشيرا بأن توحيد الصفوف وترتيب البيت الأتحادي الكبير هو حجر الزواية في المرحلة القادمة ..!!

أبو الحُسين غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 08-12-2018, 04:44 PM   #2
ABDEL GADIR SULIMAN


الصورة الرمزية ABDEL GADIR SULIMAN



ABDEL GADIR SULIMAN is on a distinguished road

افتراضي Re: حولية السيد علي الميرغني: خطاب الميرغني.. رسائل في بريد الحكومة والمعارضة. أغسطس


أنا : ABDEL GADIR SULIMAN




واما الحضور لهذا المحفل الكريم فلم تؤجر لهم العربات او يعطوا الاموال لكى يحضروا بل كان حضورهم حبا فى سيدنا النبى عليه السلام واله الطيبين الاخيار ويتغير السودان ويتغير البشر ولم يتغير احباب سادتى المراغنة وعلى الحكام دراسة هذه الظاهرة البارزة ولاسيما فى حوليات السيد الحسن والشريفة مريم وسيدنا السيد على وحوليات سائر سادتى الاشراف ولماذا يصر هؤلاء الفقراء الذين لا يملكون قوت يومهم للحضور لو لم يكن هدفهم سامى ومضمون العواقب فى الدنيا والاخرى باذن الله , جزى الله كل من حضر اوشارك فى هذه المناسبات وهى بمناسبة تجديد البيعة والعهد ونسال الله ان يجعلنا من اهل المودة والمحبة للرسول واله الطيبين الاخيار عليهم من الله الصلاة والسلام المؤبد, وخلصنا بجوده وكرمه من هذه الاحوال الردية ونقلنا الى حضرة الجود والوسعان ............ امين.

ABDEL GADIR SULIMAN غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
كاتب الموضوع أبو الحُسين مشاركات 1 المشاهدات 56  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:16 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
::×:: هذا المُنتدى لا يمثل الموقع الرسمي للطريقة الختمية بل هُو تجمُّع فكري وثقافي لشباب الختمية::×::

تصميم: صبري طه