غير مسجل أهلاً ومرحباً بكم

العودة   منتديات الختمية > الأقسام العامة > المنتدى العام

المنتدى العام لقاء الأحبة في الله لمناقشة جميع المواضيع

أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته

المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-07-2018, 12:39 AM   #121
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






توضيح :

أفتى بعض علماء السنة بكراهة مس قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم إلا من غلبه شدة الحال ، وذلك من باب الأدب مع جناب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وليس من باب التهويل بأن ذلك مفضى إلى الشرك ، فكل العلماء قبل ابن تيمية كلامهم واضح فى اتباع الأدب أمام رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، وما قدمناه من أدلة يوضح جواز - إن لم يكن استحباب - تقبيل قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وإن كان اتباع الأدب مستحبا أيضاً .

أما الذين يريدون - والعياذ بالله - أن يحجروا على قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وعلى فعل وفهم الأمة ، حتى لا يفهم أحد إلا بفهمهم السقيم من تكفير وتشريك للأمة فهؤلاء يقع فيهم قول الله عز وجل

(وَقَالُوا مَهْمَا تَأْتِنَا بِهِ مِنْ آيَةٍ لِّتَسْحَرَنَا بِهَا فَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ)
(الأعراف 132) ويقع فيهم قول الله عز وجل
(وَقَلَّبُوا لَكَ الْأُمُورَ)
(التوبة 48)

وحسبنا الله ونعم الوكيل تنبيه :
تناول الصحابة لقضية مس وتقبيل القبور يختلف تماماً عن طريقة تناول الموسوسين
فقد روى البخارى فى صحيحه (1/457) ما نصه " وقال عثمان بن حكيم : أخذ بيدى خارجة فأجلسنى على قبر وأخبرنى عن عمه يزيد بن ثابت قال : إنما كره ذلك لمن أحدث عليه
وقال نافع : كان ابن عمر رضى الله عنهما يجلس على القبور ". اه
وروى الإمام مالك فى الموطأ ( 1 / 233 )
" أن على بن أبى طالب كان يتوسد القبور ويضطجع عليها " . اه

قال مالك :
وإنما نهى عن القعود على القبور فيما نرى للمذاهب - يعنى قضاء الحاجة - ولذلك فإن الإمام مالك والإمام أبا حنيفة أفتيا بأن الجلوس على القبور المنهى عنه هو الجلوس للتغوط أو التبول ، فأما الجلوس لغير ذلك فلم يدخل فى ذلك النهى .
واحتجوا بما رواه زيد بن ثابت مرفوعاً :
إنما نهى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم عن الجلوس على القبور لحدث غائط أو بول ورجال إسناده ثقات .
انظر : فتح البارى لابن حجر ( 3 / 224 ) . شرح معانى الآثار للحافظ الطحاوى (1 / 516 ، 517 ) .


_________________

ماذا يمثل قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى نفس ابن تيمية ؟
ما تقشعر به الجلود تفوه به ابن تيمية فى مجموع فتاويه (27/324، 325) قال :
( ففى حياة عائشة رضى الله عنها كان الناس يدخلون عليها لسماع الحديث ولإستفتائها وزيارتها ، من غير أن يكون إذا دخل أحد يذهب إلى القبر المكرم لا لصلاة ، ولا لدعاء ، ولا غير ذلك بل ربما طلب بعض الناس منها أن تريه القبور فتريه إياهن ) . اه
قلت :
إنا لله وإنا إليه راجعون .. الصحابة والتابعون الذين كانوا يطلبون من السيدة عائشة رضى الله عنها أن تريهم قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ليتمتعوا بنظرهم إلى مكان القبر الشريف ، مكان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم تبركاً، وحنيناً ، وحتى يصنعوا بقبورهم ما يماثل قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، هؤلاء يتهمهم ابن تيمية ويصورهم بأن دخولهم إلى حجرة السيدة عائشة رضى الله عنها التى فيها خير خلق الله مجرد - والعياذ بالله - زيارة ، استغفر الله وكأنها للآثار والسياحة .. ألا لعنة الله على الظالمين .

وانظر إلى قوله ( لا لصلاة ولا لدعاء ولا غير ذلك ) .
وقد قدمنا بكاء الصحابة والتابعين وتمريغ وجوههم بالقبر الشريف .
أخرج أبو نعيم فى الحلية ( 9 / 262 ) قال أبو سليمان الدارنى
"لما حج أويس دخل المدينة فلما وقف على باب المسجد قيل له : هذا قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قال : فغشى عليه ، فلما أفاق قال : أخرجونى فليس بلادى بلدا محمد صلى الله عليه وآله وسلّم فيه مدفون ". اه
فإنا لله وإنا إليه راجعون .. إنا لله وإنا إليه راجعون .. إنا لله وإنا إليه راجعون .

_________________


ود محجوب غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 06-09-2018, 12:08 AM   #122
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




59- ابن تيمية يقلل من أهمية رد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم للسلام على من سلم عليه

قال فى مجموع الفتاوى ( 27 / 395 ، 396 )
( وإذا سلم المسلم عليه فى صلاته فإنه وإن لم يرد عليه لكن الله يسلم عليه عشراً كما جاء فى الحديث من سلم على مرة سلم الله عليه عشراً ،

فالله يجزيه على هذا السلام أفضل مما يحصل بالرد

كما أنه من صلى عليه مرة ، صلى الله عليه بها عشراً

وكان ابن عمر يسلم عليه ثم ينصرف لا يقف لا لدعاء له ولا لنفسه). اه

قلت :
ما هذه الحرب على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، وأقول :
(1) ما هذا التلبيس .. هل اشترط الله عز وجل ألا يرد السلام فى حالة إذا ما سلم أحد على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فرد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم عليه السلام , من الذى قال إن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم إذا رد السلام فإن الله لا يرد .

(2) كون الله يسلم عشراً على العبد فهذا أصلاً إكراماً لمن ؟ للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم أولاً ثم لمن تعلق بحبه صلى الله عليه وآله وسلّم ، ثانياً ليزيد حباً فى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .
(3) كون النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يرد على العبد فيه خصوصية أخرى ، وأفضال لا يعلمها إلا الله ، من ضمنها أن يكون العبد أمام نظر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وتوجه الهمة المحمدية للعبد :
(1) بالسلام
(2) بالرحمة
(3) ببركات الله عز وجل
" السلام عليكم ورحمة الله وبركاته "
فإن رد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " وعليك السلام " دعاء ما بعده دعاء للعبد المحب لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .

(4) لا تخلط بين سلام الله على من يسلم على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فيسلم عليه عشراً وبين تسليم الملائكة وبين تسليم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ..
فهل من الصحيح مثلاً أن يقول رجل يهمنى رضا الله فهو أفضل من رضا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ؟ ! فهذا ينطبق فيه قول الله عز وجل ( وَيُرِيدُونَ أَنْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ اللَّهِ وَرُسُلِهِ)
(النساء 150) (وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا يَسْتَغْفِرْ لَكُمْ رَسُولُ اللَّهِ لَوَّوْا رُءُوسَهُمْ)
(المنافقون 5) ( فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ ۖ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَٰلِكَ ظَهِيرٌ)
(التحريم 4) يعنى ما يقصده ابن تيمية هو لا تتعب نفسك ، الدعاء هناك ليس هناك دليل على أنه مستجاب ، والنبى صلى الله عليه وآله وسلّم إذا لم يرد عليك يسلم عليك الله وهو أحسن من النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فلا يفيد ذهابك .. اجلس أحسن حتى يرد الله عليك السلام ثم رد السلام من النبى صلى الله عليه وآله وسلّم كرد السلام من قبر أى مسلم أو مؤمن ليس فيه خصوصية ولا فضيلة للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم .. ماذا يكون حكم من قال بهذا الكلام وهذه المعانى .. يدس السم فى العسل .

(5) بمنطق ابن تيمية إذاً لا يصلى الناس على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ولا يذكرون ولا يسبحون ويقرأون القرآن فقط .. فأين : كم أجعل لك من صلاتى.... " إذاً تكفى همك ويغفر ذنبك
6) الظاهر أن ابن تيمية يتغافل ويتناسى عن سبب الآية
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ ۖ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ)
(الأنفال 24)
قد وردت فى صحابى من صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، ناداه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وكان يصلى فلم يخرج من صلاته فقال له النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " لمَ لمْ تستجب " .. فنزلت هذه الآية .. أقال النبى صلى الله عليه وآله وسلّم صلاتك مع ربك أفضل أم أن الله كذب ما يغرض إليه ابن تيمية !!



(7) قوله : ( وإذا سلم المسلم عليه فى صلاته فإنه وإن لم يرد عليه ) ما دليلك على أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لا يرد على من سلم عليه ، قال المعصوم صلى الله عليه وآله وسلّم : " ما من أحد يسلم علىّ إلا وقد رد الله علىّ روحى حتى أسلم عليه" .. وهو نص قطعى لا يحتمل التأويل ، ثم يأتى ابن تيمية ويقول ( وإن لم يرد عليه ، فإن الله يسلم عليه عشراً وتسليم الله له أفضل من تسليم النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ) . اه

فهل قال النبى صلى الله عليه وآله وسلّم داخل الصلاة أم خارج الصلاة .. فإن الصحابة رضوان الله عليهم ومن معهم كانوا فى حياة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم سواء كانوا بالمدينة أو اليمن أو ناحية الشام أو فى أى مكان وبعد انتقال الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم وإلى الآن يقولون ونقول : السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته بصيغة فيها وبوضوح المخاطبة : السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته .




_________________

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2018, 12:11 AM   #123
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






60 - ابن تيمية يحرف أحاديث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ويريد أن يقلل من أهمية السلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ورد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم على السلام


عندما كنت أقرأ للتقى الحصنى فى كتابه دفع شبه من شبه وتمرد ونسب ذلك للإمام أحمد أقول :
ما الذى وقع تحت يده من كلام ابن تيمية حتى يقول عليه فى حق ابن تيمية ما نصه :
" عنده ضغينة للنبى ولصاحبيه وكذلك لأمته ليفوت عليهم هذا الخير الذى رتبه على زيارة قبره عليه أفضل الصلاة والسلام فاحذروه واحذروا تزويق مقالته المطوى تحتها أخبث الخبائث " . اه
وقال أيضاً :
" وهذا شأنه إن وجد شيئاً يوافق هواه وخبث طويته ذكره ووسع الكلام فيه وزخرفه ، وإن وجد شيئاً عليه أهمله أو حمله على محمل يعرف به أهل النقل جهله وتدليسه عند تأمله بل فى بعض المواضع يعرف من غير تأمل " . اه
حتى وقع تحت أيدينا الكثير من أخطاء ابن تيمية فى حق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، ومنها افترائه فى مجموع الفتاوى ( 27 / 413 ) حيث قال بالحرف الواحد
( فالصحابة رضوان الله عليهم كانوا يعرفون أن هذا السلام عليه عند قبره الذى قال فيه " ما من أحد يسلم على إلا رد الله علىّ روحى حتى أرد عليه السلام" ليس من خصائصه ولا فيه فضيلة له على غيره ، بل هو مشروع فى حق كل مسلم حى وميت ...)
ثم قال التالى بعد 4 سطور
(ومن سلم يسلم الله عليه عشراً كما يصلى عليه إذا صلى عليه عشرا فهو المشروع المأمور به الأفضل الأنفع الأكمل الذى لا مفسدة فيه ، وذاك جهد لا يختص به ولا يؤمر بقطع المسافة لمجرده بل قصد نية الصلاة والسلام والدعاء هو اتخاذ له عيدا ). اه

_________________قلت :
لا أدرى أى زنديق أخذ عنه ابن تيمية هذا الافتراء .
أولاً : يجرد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم من فضائله وخصائصه ..
ثانياً : ينسب ويلصق فهمه الظلمانى بالصحابة ..
ثالثاً : يبدأ بذكر ( فالصحابة كانوا يعرفون ) حتى لا يتفطن السامع أو القارئ أن هذا كلامه فيرفضه ولذلك ينسبه للصحابة .. والعوام أيضاً تحسن الظن بمن يعتلى أى منبر وبمن ينسب للحديث والسنة .
ونرد عليه بحول الله وقدرته فنقول :
بعد أن نتلو قول الله تعالى : ( وَيْلَكُمْ لَا تَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ كَذِبًا فَيُسْحِتَكُم بِعَذَابٍ ۖ وَقَدْ خَابَ مَنِ افْتَرَىٰ) (طه61)
فأقول :
إن قوله ( إن الصحابة كانوا يعرفون أن هذا السلام ليس من خصائصه ، ولا فيه فضيلة على غيره ) . اه ، كارثتان :
الأولى : الافتراء على ما يقرب من مائة ألف صحابى توفى عنهم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، أين فى نصوص البخارى ومسلم والترمذى وأبى داود والنسائى وابن ماجه ومالك وأحمد وابن أبى شيبة وابن حبان والحاكم والطبرانى وابن أبى عاصم والبيهقى وغيرهم .. قول صحابى واحد أن من سلم عليه فيرد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم السلام بعد أن يرد روحه من الرفيق الأعلى ليس فيه خصيصة له ولا فضيلة ؟

_________________الثانية : أدّب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أصحابه أدباً شديداً جماً شهد لهم الكفار بذلك ، ثم يأتى ابن تيمية ويجرح الصحابة كلهم ويحكم بأنهم يعرفون أن من سلم عليه فيرد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم السلام بعد أن يرد روحه من الرفيق الأعلى ( ليس من خصائصه ولا فيه فضيلة له على غيره )

كأنه يتكلم عن إنسان يقع تحت حصره وأسره ، وكأنه - والعياذ بالله - مبعوث ليحكم ويحدد خصائص وفضائل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .

ونقول :

والله لم يكن الصحابة أبداً - ولا أحدهم - بهذه الظلمات وسوء الأدب ، ولو عرض هذا الكلام على القضاة فى زمن ابن تيمية لأطالوا حبسه - وإن كان مات فى حبسه - وما كان صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يقولون ذلك وهم الذين قالوا:" والله ما فرغنا من دفن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حتى وجدنا فى أنفسنا النقص،
وإخبارهم بأن كل شىء أنار فى المدينة عند قدوم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فلما توفى أظلم منها كل شىء".اه
أترى الصحابة رضوان الله عليهم يقارنون النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بغيره ..
لا حول ولا قوة إلا بالله .

هؤلاء الصحابة رضوان الله عليهم الذين قال أحدهم لعبد الله بن أبى لما قال للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم : " إليك عنى والله لقد آذانى نتن حمارك فقال رجل من الأنصار منهم والله لحمار رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أطيب ريحا منك ". اه

وهم الذين نقلوا قول هرقل لما بلغه خطاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم :
" فإنه نبى ، وقد كنت أعلم أنه خارج ولم أكن أظنه منكم ، ولو أنى أعلم أنى أخلص إليه لأحببت لقاءه

ولو كنت عنده لغسلت عن قدميه وليبلغن ملكه ما تحت قدمى " . اه

وصدق عثمان بن عفان رضى الله عنه – كأنه يسمع ابن تيمية – قال :

" إنا والله قد صحبنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى السفر والحضر ،

وكان يعود مرضانا ويتبع جنائزنا ويواسينا بالقليل والكثير

وإن ناسا يعلمونى به عسى أن لا يكون أحدهم رآه قط " . اه

_________________


ونقول أفليس فى قوله إن ( السلام عليه عند قبره الذى قال فيه ما من أحد يسلم على إلا رد الله علىّ روحى حتى أرد عليه السلام ليس من خصائصه ولا فيه فضيلة له على غيره ) تجاوز حدود الأدب فى حق النبى صلى الله عليه وآله وسلّم من رسالته ونبوته ، وفتح الأبواب أمام الزنادقة والأوباش والمنافقين للكلام فى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، وابن تيمية نفسه يعلم شدة كره الزنادقة والمنافقين والذين فى قلوبهم مرض لاسم محمد ، وأشد ما يكرهون الكلام على فضائله وخصائصه ويعلم ذلك المسلم والكافر والقاصى والدانى .

ولنا ثلاثة تعقبات :

الأولى : عندما قال النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " ما من أحد يسلم على إلا رد الله علىّ روحى" أكان يتكلم بكلام لا ضرورة له ، أو بكلام زائد ، أم بكلام قال فيه من قبل " واختصر لى الكلام اختصارا " ، أم كان يقصد أنه كأحد من أمته .. وإذا كانت زوجاته قيل لهن ( لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ ۚ)
(الأحزاب 32) أفيكون رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم كبقية أمته ممن لا يعلم مصيرهم إلى جنة أم إلى نار إلا الله .. أم أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يقصد كثرة سلامك عليه حتى تنعم بكثرة رده عليك ، وهو صلى الله عليه وآله وسلّم يعلم يقيناً أنه لن يصل أحد إلى مقامه أبداً فى الرفيق الأعلى ، فيعوضهم عن ذلك برد سلامهم وهو فى قبره وفى الرفيق الأعلى فى نفس الوقت بكيفية لا يعلمها إلا الله ، فالمسلم على رسول الله صلى الله عَلَيْهِ و آله و سلم سيذكر فى الرفيق الأعلى. فانظر المحروم الذى حرم وسيحرم من زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .

_________________





ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2018, 12:14 AM   #124
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







الثانية : ابن تيمية جعل انتقال النبى صلى الله عليه وآله وسلّم إلى الرفيق الأعلى كموت الناس العاديين،
والميت من أمة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم إذا مر أحد عليه فى قبره وكان يعرفه فسلم عليه رد عليه السلام،
فمفهوم كلام ابن تيمية أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وأمته سواء .
وهذا الفهم فيه سوء ظن شديد وانتقاص مقام النبوة ..
فإن حياة الأنبياء فى قبورهم ثابتة وهى أكمل من حياة الشهداء الذين هم عند ربهم يرزقون .


الثالثة : الرسول صلى الله عليه وآله وسلم عندما يرد على العبد يرد روحاً وجسداً بحقيقة فيها الحياة بطريقة يعلمها الله وحده ،
وهو حى يقيناً وهو ليس أقل من الشهيد أو من الأنبياء الذين رآهم فى الإسراء والمعراج سواء فى قبورهم يصلون ،
أو لما صلى بهم فى بيت المقدس أو فى السماوات العلى .
أما الميت فهو ميت قد بلى جسمه وأصبح تراباً فالذى يرد هو روحه فقط ،
فكيف يقارن بين رد سلام النبى صلى الله عليه وآله وسلّم روحا وجسدا ومن الفم النبوى الشريف وبين رد أى إنسان أصبح جسده رمة لا يستطيع أحد تحمل رائحة قبره - نسأل الله العفو والعافية -

جعلنا الله ممن حرمت على الأرض أن تأكل أجسادهم

فكيف لا تكون خصوصية أو فضيلة لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ،

ثم أين سلام رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم والذى ينزل على قبره من الأنوار والرحمات ما لا يعلمه إلا الله من سلام أى إنسان فى قبره وهو فى أحوج ما يكون إلى رحمة ربه ؟!

فكيف يقارن أفضل خلق الله الحى فى قبره بأى إنسان حى ؟!

وهو فى هذه المسألة قد قارن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بأى ميت من المسلمين ..
سبحانك هذا بهتان عظيم .

ونقول لابن تيمية وأتباعه :

أما كون سلام المسلم ورد روح النبى صلى الله عليه وآله وسلّم عليه حتى يرد السلام خصوصية له وفضيلة فنعم ،

ووجه الخصوصية هى :

أ - رد الروح من الرفيق الأعلى إلى الجسد الحى فى قبره .. فهل ثبتت لأحد إلا لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .

ب - تكفل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بسماع كل من يسلم عليه ، فهل ثبتت لأحد إلا لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .

ج - الرد على كل من سلم عليه والدعاء لهم بالسلام والرحمة والبركات ، وإن كانوا آلافاً أو ملايين .


أما الفضيلة فهى له أيضاً صلى الله عليه وآله وسلّم ..

حيث يتكرم ويتنعم صلى الله عليه وآله وسلّم وهو بالرفيق الأعلى ويستأذن ربه - مع شدة تعلقه بالحضرة القدسية فى الرفيق الأعلى - حتى يرد عليه روحه فيسلم على من سلم عليه

كذلك من فضيلته صلى الله عليه وآله وسلّم وكماله حرصه على أمته حتى وهو مستغرق فى كمال عبوديته وهو بالرفيق الأعلى كما كان فى ليلة الإسراء " أمتى أمتى "

وكما سيحدث يوم القيامة بعد أن يسجد تحت العرش، فبعد المحامد والثناء على الله عز وجل يقول " أمتى أمتى " .

ملحوظة هامة جدا :
نقل ابن تيمية لحديث " ما من أحد يسلم على إلا رد الله علىّ روحى حتى أرد عليه السلام " نقل مغرض وراءه مغزى لا يدركه القارئ العادى بسهولة، وهو ما يأتى فى المسألة التالية .

يتبع بمشيئة الله .


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2018, 01:52 PM   #125
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







61 - ابن تيمية يحرف حديثا واحداً أحد عشر مرة
مع سبق الإصرار والترصد
عن ابن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " ما من أحد مر بقبر أخيه المؤمن كان يعرفه فى الدنيا فسلم عليه إلا عرفه ورد عليه السلام "
هذا الحديث عن ابن عباس لم يروه إلا الحافظ ابن عبد البر (368-463 ه) فى الاستذكار وهذا لفظه :

( قال أخبرنا أبو عبد الله عبيد بن محمد قراءة منى عليه سنة تسعين وثلاثمائة فى ربيع الأول قال أملت علينا فاطمة بنت الريان المستملى فى دارها بمصر فى شوال سنة اثنتين وأربعين وثلاث مائة ، قالت حدثنا الربيع بن سليمان المؤذن صاحب الشافعى قال حدثنا بشر بن بكير عن الأوزاعى عن عطاء عن عبيد بن عمير عن ابن عباس قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " ما من أحد مر بقبر أخيه المؤمن كان يعرفه فى الدنيا فسلم عليه إلا عرفه ورد عليه السلام " .

وفى الأحكام لعبد الحق الاشبيلى : قال وروى أبو عمر بن عبد البر فى الاستذكار - وذكر نفس السند - وقال عن ابن عباس قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " ما من أحد مر بقبر أخيه المؤمن كان يعرفه فى الدنيا فيسلم عليه إلا عرفه ورد عليه السلام") . اه

أما ابن تيمية فنقله 11 مرة ( إحدى عشر مرة ) بتحريف واضح بنص من عنده وهو
"ما من رجل يمر بقبر الرجل كان يعرفه فى الدنيا فيسلم عليه إلا رد الله عليه روحه "

ذكره ثمانية مرات مع نقل تصحيح الحافظ ابن عبد البر له وذلك فى كتبه الآتية ( الرد على البكرى 1/ 247، 454، واقتضاء الصراط 1/326 ، ومجموع فتاويه 1 / 351 ، 4 / 295 ، 24 / 173 ، 364 ، ومنهاجه 2/442)

أما الثلاثة الباقية ففى ( زيارة القبور 1/16 مجموع فتاويه 24/303 ، 27/71 )
وللأسف تبعه ابن كثير على ذلك فى تفسيره ( 3 / 439 ) ،
وكذلك ابن القيم فى حاشيته ( 11 / 93 ) ، وبدائع الفوائد ( 2 / 400 ) ، والروح ( 1 / 5 ) ،
وكلا من ابن كثير وابن القيم نقل تصحيح الحافظ ابن عبد البر أو عبد الحق الأشبيلى .

وهذا واضح وضوح الشمس أن جملة "إلا رد الله عليه روحه" ليست من نص حديث الحافظ ابن عبد البر والذى لم يروها غيره ..
فقد وضعها ابن تيمية وتلامذته كذبا وزورا على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى حديث قدمنا نصه .


جملة " إلا رد الله عليه روحه " ليست من نص حديث الحافظ ابن عبد البر والذى لم يروها غيره ..

فقد وضعها ابن تيمية وتلامذته كذبا وزورا على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى حديث قدمنا نصه .

فلماذا اختلقها ابن تيمية وتلامذته ؟

لسبب واحد هو إرادة ابن تيمية إثبات أن حديث " ما من أحد يسلم على إلا رد الله على روحى حتى أرد عليه السلام " ليس فيه خصوصية للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم بسبب أن الميت العادى كما أن الله يرد عليه روحه، فكذلك النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يرد الله عليه روحه فلا خصيصة للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى رد الروح إليه .

عرفت الآن سبب كذب ابن تيمية وأصحابه وأتباعه والتخطيط المنظم لأصحابه،

وسنذكر افتراءه على عمر رضى الله عنه بنسبه جملة فيها أن عمر رضى الله عنه قال لكعب الأحبار : ( يا ابن اليهودية ) وذلك أثناء تبديع ابن تيمية لعبد الله بن عمر رضى الله عنهما .
وليأت اتباع ابن تيمية - أو أى أحد ممن يعظم جناب ابن تيمية حتى ولو على حساب جناب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم - بتفسير خطأ ابن تيمية وأتباعه وتحريفه لهذا النص 11 مرة .
يا قومنا
هل كون ابن تيمية منتسباً إلى العلماء ( كما يراه البعض ) يعتبر مسوغا لمغفرة أخطائه الفاحشة فى حق النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وأهل بيته وصحابته ومسوغا أيضاً لغض النظر عن تلك الأخطاء والتنبيه عليها بحجة أنه عالم أو كما يطلق عليه تلامذته أو… ؟
هل يعتبر ذلك مسوغاً لهذا الصمت الرهيب تجاه أخطائه فى حق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وأهل بيته وصحابته ؟
يا قومنا
أنقذوا أنفسكم
وفوزوا برسولكم
وكفاكم خيبة
وإنا لله وإنا إليه راجعون.. ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم .

_________________


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2018, 01:55 PM   #126
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب





62 - ابن تيمية الذى لم يذكر ولا مرة واحدة فى كتبه
قول النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ( بل الرفيق الأعلى )
يحدد مقدار سمع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم
قال ابن تيمية فى مجموع فتاويه ( 27 / 324 )
( وهذا السلام مشروع لمن كان يدخل الحجرة وهذا السلام هو القريب الذى يرد النبى على صاحبه ، وأما السلام المطلق الذى يفعل خارج الحجرة وفى كل مكان ، فهو مثل السلام عليه فى الصلاة وذلك مثل الصلاة عليه ، والله هو الذى يصلى على من يصلى عليه مرة عشراًويسلم على من يسلم عليه مرة … )
ثم قال التالى بعد 6 سطور
(" ما بين بيتى ومنبرى روضة من رياض الجنة " هذا لفظ الصحيحين … ولفظ قبرى ليس فى الصحيح فإنه حينئذ لم يكن قبر ) . اه
وأكد ابن تيمية على عدم سماع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم سلام من سلم عليه من خارج الحجرة فى مجموع فتاويه ( 27 / 383 ، 384 ) بقوله
(ويبقى الكلام المذكور فيه، هل هو السلام عند القبر، كما كان من دخل على عائشة رضى الله عنها يسلم عليه أو يتناول هذا، والسلام عليه من خارج الحجرة فالذين استدلوا به جعلوه متناولا لهذا وهذا، وهو غاية ما كان عندهم في هذا الباب عنه صلي الله عليه وسلم وهو صلى الله عليه وسلم يسمع السلام من القريب وتبلغه الملائكة الصلاة والسلام عليه من البعيد كما فى النسائى عنه صلي الله عليه وسلم أنه قال : إن لله ملائكة سياحين يبلغونى عن أمتى السلام) . اه
قلت :
مسلسل بغيض حتى لا يزور الناس النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .. مشكلة ابن تيمية أنه لا يريد أن يصدق أن الأنبياء أحياء فى قبورهم يصلون .. ومشكلته أكثر أنه لا يؤمن بأن جناب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لا يجوز المساس به من قريب ولا من بعيد..

ونقول :
ليس هناك أى دليل على أن السلام المشروع على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم هو ما كان فى الحجرة الشريفة فقط وليس فى الحجرة وخارجها .
معنى قول ابن تيمية : (وهذا السلام هو القريب الذى يرد النبى على صاحبه) أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لا يسمع إلا ما كان داخل الحجرة لذلك يرد السلام لسماعه.. أما خارج الحجرة فلا يسمع وهذا منطق باطل وجرياً على كلام ابن تيمية نقول له :

لو أن أحداً خارج الحجرة ونادى وسلم بصوت عال بحيث يسمع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وهو فى حجرته قبل انتقاله للرفيق الأعلى فهل يسمع صوته صلى الله عليه وآله وسلّم الآن .. ؟! ثم هب أن رجلاً أحضر مكبر صوت - ميكروفوناً - وبعد أكثر عن الحجرة فما هو القدر الذى يسمعه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم الآن .. ؟! ونستغفر الله من هذه العبارات .

وإذا كانت الحجرة النبوية مثلا 3x 5 متر وتخيل نفسك فى حجرة هذه مساحتها .. لك أن تتخيل مقدار ما يريد ابن تيمية أن يحصر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فيه .

(3) ابن تيمية يتغافل تماما عن أن سمع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى الدنيا يختلف عن أى سمع ، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " إنى أرى ما لا ترون وأسمع ما لا تسمعون " وكان يقول لأصحابه " هل تسمعون ما أسمع …هل تسمعون ما أسمع " . فهل فى حياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يسمع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ما لا يسمعه الخلق ثم عندما يلحق بالرفيق الأعلى يقل ويضعف سمعه حتى يجعله ابن تيمية مقصوراً ومحصوراً فى عدة أمتار.. ؟!

ألم يعلم قول النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى حديث " كنت سمعه الذى يسمع به وبصره الذى يبصر به " .

ونتساءل :
ماذا فى نفس ابن تيمية لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم - معنى ذلك على كلام ابن تيمية - أنه لا فائدة من الذهاب للسلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وذلك لأن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم داخل الحجرة والحجرة منذ وفاة السيدة عائشة لم يدخلها أحد حتى دخلت فى التوسعة فى زمن عمر بن عبد العزيز رضى الله عنه .. فإذا كان ذلك كذلك ، فعلام يتعب المرء نفسه ويزور رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم الذى هو عند ابن تيمية لا يرد ولكن يبلغ .

_________________



(4) حديث "إن لله ملائكة سياحين يبلغونى عن أمتى السلام" ليس فيه دليل على أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لا يسمع البعيد، أو ما هى حدود السمع؟ ولكن فيه تشريف بعض الملائكة بالمعاملة مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، كما كان بعضهم يستأذن الله عز وجل حتى يزور النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .. فكونهم يبلغوه السلام وهم عدة ليس ملك واحد ، بل ملائكة ، ليس فيه أى أسلوب حصر أو قصر لسماع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وإنما تشرفهم بإبلاغه بحب أمته له وصلاتهم عليه .

لو احتج اتباع ابن تيمية بحديث " من صلى علىّ نائيا أبلغته " - لو صح فقد ضعفه جماعة وصححه آخرون - فله عدة توجهات منها : من صلى علىّ نائيا أى بعيدا عن سنتى أبلغته ، ومنها من صلى علىّ وهو غير منتبه بعيد الذهن أبلغته ، ومن صلى علىّ قريباً سمعته – فقد يكون معناه – من كان قريباً يعنى حاضراً حضور القلب أو الفهم أو المكان .
قال تعالى : (إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًا (6) وَنَرَاهُ قَرِيبًا)
(المعارج 6-7) معنى بعيدا : نراه أى يرونه لن يحدث ، ونراه قريباً أى سيحدث والله أعلم .

_________________

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2018, 01:58 PM   #127
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






(5) قوله ( ولفظ قبرى ليس فى الصحيح فإنه حينئذ لم يكن قبراً ) إهدار لما رواه عشرة من الصحابة فعن أبى هريرة، وابن عمر، وعمر بن الخطاب، وعبد الله بن زيد، وأم سلمة، وعلى بن أبى طالب ، وعن أبى سعيد الخدرى ، والزبير بن العوام، وعبد الله بن لبيد ، وجابر بن عبد الله رضى الله عنهم أجمعين عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " ما بين قبرى ومنبرى روضة من رياض الجنة "
كما أن البخارى نفسه فيه هذه اللفظة ( قبرى ) برواية ابن عساكر.. وبوب البخارى ومسلم بكلمة ( قبرى ) .
ثم أين حديث معاذ بن جبل؟! فعن معاذ بن جبل قال:" لما بعثه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم إلى اليمن خرج معه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يوصيه ومعاذ راكب ورسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يمشى تحت راحلته فلما فرغ قال " يا معاذ إنك عسى أن لا تلقانى بعد عامى هذا ولعلك أن تمر بمسجدى هذا وقبرى " فبكى معاذ جزعا لفراق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ". اه
وهو نص لا يحتمل التأويل بكون النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يعلم أنه سيدفن بجنب مسجده ، ولا تنس حديث أبى مويهبة الذى قدمناه وفى حديث معاذ دلالة أيضا على جواز زيارة قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .
وفى جزء نافع ( 1 / 51 ) :
عن طاوس عن عبد الله بن عمر عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قال :
" المدينة مهاجرى وفيها قبرى وقال صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشيت الصبح فواحدة " .
قال ابن حزم فى المحلى ( 5 / 133 ) :
" قد أنذر عليه السلام بموضع قبره بقوله " ما بين قبرى ومنبرى روضة من رياض الجنة " واعلم أنه فى بيته بذلك ". اه


(6) قال ابن مفلح الحنبلى تلميذ ابن تيمية فى الفروع ( 3 / 385 ) :

" ويستحب الصلاة على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وزيارة قبره وقبر صاحبيه رضى الله عنهما

فيسلم عليه مستقبلا له لا للقبلة

ثم يستقبلها ويجعل الحجرة عن يساره ويدعو ،

ذكره أحمد

وظاهر كلامهم ، قرب من الحجرة أو بعد".اه

قلت : وكلامه واضح فى الرد على ابن تيمية .


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2018, 03:25 PM   #128
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






63
- ابن كثير يعترف أن من حرم زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فهو جاهل
ونحن أتينا بما يدين ابن تيمية فى تصريحه الواضح
فى تحريم زيارة قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
حتى على أهل المدينة ولو بدون شد الرحال




قال ابن تيمية فى مجموع فتاويه ( 27 /243 )
( وهذا ظن أن السفر إلى زيارة نبينا كالسفر إلى غيره من الأنبياء والصالحين وهو غلط من وجوه:
أحدها: أن مسجده عند قبره والسفر إليه مشروع بالنص والإجماع بخلاف غيره
الثانى: أن زيارته كما يزار غيره ممتنعة وإنما يصل الإنسان إلى مسجده وفيه يفعل ما شرع له .
الثالث : أنه لو كان قبر نبينا يزار كما تزار القبور لكان أهل مدينته أحق الناس بذلك كما أن أهل كل مدينة أحق بزيارة من عندهم من الصالحين ، فلما اتفق السلف وأئمة الدين على أن أهل مدينته لا يزورون قبره بل ولا يقفون عنده للسلام إذا دخلوا المسجد وخرجوا. وإن لم يسم هذا زيارة بل يكره لهم ذلك عند غير السفر كما ذكر ذلك مالك وبين أن ذلك من البدع التى لم يكن صدر هذه الأمة يفعلونه علم أن من جعل زيارة قبره مشروعة كزيارة قبر غيره فقد خالف إجماع المسلمين ). اه

_________________قلت :
قدمنا الرد قبل ذلك ولكن أتينا بنصه حتى تتبين ما كان يخبئه لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، وظن كثير من العلماء بعده أنه لا يحرم الزيارة إلا بشد الرحال . فقد أتيناكم بقوله تحريم الزيارة بشد رحال وبدون شد رحال حتى على أهل المدينة وها هو كذبه على أهل المدينة ويكفيك قوله وافتراؤه ( أن زيارته كما يزار غيره ممتنعة ) . اه
وقوله :
( فلما اتفق السلف وأئمة الدين على أن أهل مدينته لا يزورون قبره بل ولا يقفون عنده للسلام إذا دخلوا المسجد ) ، وقوله ( من جعل زيارة قبره مشروعة كزيارة قبر غيره فقد خالف إجماع المسلمين ) . اه
وسوف نرد عليه بكلام ابن كثير أولاً .
قال ابن كثير فى البداية والنهاية ( 14 / 124 )
" وكان ابن الخطيرى الحاجب قد دخل على الشيخ تقى الدين قبل هذا اليوم فاجتمع به وسأله عن أشياء بأمر نائب السلطنة ثم يوم الخميس دخل القاضى جمال الدين بن جملة وناصر الدين مشد الأوقاف وسألاه عن مضمون قوله فى مسألة الزيارة فكتب ذلك فى درج وكتب تحته قاضى الشافعية بدمشق قابلت الجواب عن هذا السؤال المكتوب على خط ابن تيمية إلى أن قال وإنما المحزن جعله زيارة قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وقبور الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم معصية بالإجماع مقطوعا بها

فانظر الآن هذا التحريف على شيخ الإسلام فإن جوابه على هذه المسألة ليس فيه منع زيارة قبور الأنبياء والصالحين وإنما فيه ذكر قولين فى شد الرحل والسفر إلى مجرد زيارة القبور ،
وزيارة القبور من غير شد رحل إليها مسألة وشد الرحل لمجرد الزيارة مسألة أخرى

والشيخ لم يمنع الزيارة الخالية عن شد رحل بل يستحبها ويندب إليها وكتبه ومناسكه تشهد بذلك
ولم يتعرض إلى هذه الزيارة فى هذه الوجه فى الفتيا



ولا قال إنها معصية
ولا حكى الإجماع على المنع منها
ولا هو جاهل قول الرسول " زوروا القبور فإنها تذكركم الآخرة "
والله سبحانه لا يخفى عليه شىء ولا يخفى عليه خافية وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون ". اه كلام ابن كثير بحروفه



اقرأ وتعجب ،

وبغض النظر عن الملاحظات التى وردت فى كلام ابن كثير ، على الأقل عدم حسن ظنه بقاضى الشافعية الذى وافقه بعد ذلك قاضى الحنفية وقاضى المالكية وحتى قاضى الحنابلة ..

المهم كلام ابن كثير فى نفى التهمة عن ابن تيمية ليس له عندنا إلا أحد معنيين ..

الأول: أن ابن كثير لم يطلع على خبيئة ابن تيمية .

الثانى: أن ابن تيمية له جهاز إعلامى كبير جداً يحاول تحسين صورته .



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2018, 03:27 PM   #129
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






قلت :
بعد التنبيه على كذب ابن تيمية بقوله ( أن من جعل زيارة قبره مشروعة كزيارة قبر غيره فقد خالف إجماع المسلمين ) اه .
وأتحدى جميع أتباعه بأن يأتوا بهذا الإجماع ولو قبل ولادة ابن تيمية بيوم ، فابن تيمية كاذب. وقد نقلنا إجماع المسلمين على مشروعية زيارة قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وقول بعض العلماء بالوجوب .

وانظر أيضا إلى قول صاحب كتاب الشهادة الزكية ( 1 / 89 ، 90 )
" وأما ما قيل من أن الشيخ منع من زيارة القبور فحاشا لله ومعاذ الله هذه كتبه وفتاويه ومناسكه مصرحة باستحباب زيارة قبور المسلمين فضلا عن الأنبياء عليهم السلام ، بل صرح بجواز زيارة قبور الكفار ، نعم حكى خلافا للعلماء فيما إذا سافر لمجرد زيارة القبور ، فمنهم من قال بالجواز وهو مذهب الجمهور ، ومنهم من قال بالكراهة ، ومنهم من قال بالتحريم واختار هذا القول ابن بطة وابن عقيل إماما الحنبلية والإمام أبو محمد الجوينى إمام الشافعية وهو اختيار القاضى عياض فى إكماله وهو إمام المالكية ومال إلى هذا القول شيخ الإسلام ابن تيمية ". اه

قلت :
إذا قرأت كلام صاحب الشهادة الزكية هذا تعرف مغزى كلامى بالجهاز الإعلامى لابن تيمية وأتباعه منذ ابن تيمية حتى الآن؛ والذى ألجأهم إلى نفى ما صرح به ابن تيمية بنفسه هو إدراك الخاصة والعامة، العلماء والجهال قبح ما جاء به ابن تيمية فانصرفوا عنه وعنهم .
وبنفسك تبين كذب ابن تيمية وأتباعه، فابن عقيل من الذين قالوا إن قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أفضل من العرش ، ومن الذين يتوسلون بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، ومن الذين يدعون ووجوههم إلى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، ومن الذين يقولون له عند زيارته " استغفر لنا " ومن الذين يقولون وهم قبالة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " إنى أتوجه بك إلى ربى " فانظر إلى تلبيسهم وانظر هل أتوا بنص واضح عن ابن عقيل أنه قال لا يقصر المسافر صلاته إلى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ؟ ولو وجدوه لطبعوه ووزعوه بالمجان على البيوت .. فانتبه لدينك .
أما القاضى عياض فقد نقل إجماع المسلمين على تفضيل قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم على الكعبة، وهو الذى نقل قول مالك للمنصور " لم تصرف وجهك عنه وهو وسيلتك ووسيلة أبيك آدم " ونقل الدعاء أمام قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وباتجاه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وغير ذلك...

قال القاضى عياض فى الشفاء ( 2 / 68 ، 69 )
" وزيارة قبره صلى الله عليه وآله وسلّم سنة من سنن المسلمين مجمع عليها وفضيلة مرغب فيها ، وواجب شد المطى إلى قبره صلى الله عليه وآله وسلّم ، يريد بالوجوب هنا وجوب ندب وترغيب وتأكيد لا وجوب فرض " . اه
اقرأ بنفسك وافهم الخدعة الكبرى .. وحسبنا الله ونعم الوكيل .

_________________
وقد نقلنا فى أحد المسائل ما أخرجه ابن أبى شيبة (6/102) بإسناد صحيح قال: " حدثنا عبدة بن سليمان عن سعيد بن سعيد قال لحقنى نافع بن جبير حين انصرفت من المغرب فقلت ما شأنك فقال إذا مررت على قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقل السلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ورحمة الله فإن الشيطان يقول لا صحبة . فإذا دخلت على أهلك فقل السلام عليكم فإن الشيطان يقول لا مبيت فإذا أتيت بعشائك فقل بسم الله فإن الشيطان يولى خاسئاً يقول لأصحابه لا مبيت ولا عشاء ". اه

وقد قدمنا فى المسائل السابقة مذهب الإمام مالك فلا حاجة للإعادة ،

ويحضرنى الآن قول الإمام مالك فى مسألة السلام من أحد علماء المالكية الأجلاء وهو أبو الوليد محمد بن رشد المالكى فى شرح العينية المسمى بكتاب ( البيان والتحصيل ) فى كتاب الجامع - فى سلام الذى يمر بقبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وسئل عن المار بقبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، أترى أن يسلم كلما مر؟ قال: نعم ، أرى ذلك ، عليه أن يسلم عليه إذا مر به ، وقد أكثر الناس من ذلك ، فأما إذا لم يمر به فلا أرى ذلك.

( راجع شفاء السقام فى زيارة خير الأنام 72 ، 73 ).





ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2018, 03:29 PM   #130
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







64
- أحباب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لا يستغنون عنه
ولا عن السلام عليه عند قبره ولا عن السلام عليه فى كل حال



قال ابن تيمية فى مجموع الفتاوى ( 27 / 417 )
( وأما إتيان القبر للسلام عليه فقد استغنوا عنه بالسلام عليه فى الصلاة وعند دخول المسجد والخروج منه ، وفى إتيانه بعد الصلاة مرة بعد مرة ذريعة إلى أن يتخذ عيدا ووثنا ) . اه

قلت :
من هم الذين استغنوا عن زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ؟!! أهم الزنادقة أم المبتدعة أم الخوارج ؟! وما أبشع كلمة ( استغنوا ) ، ولا عجب فقد خرجت ممن قال فيه التقى الحصنى ( 1 / 45 ) " عنده ضغينة للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم ". اه

قلت :
ونقول لابن تيمية وأتباعه.. نحن لا نستغنى أبداً عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، ولا عن السلام عليه عند قبره، ولا عن السلام عليه فى كل حال، ولن يقسو - إن شاء الله - قلبنا حتى يكون كالحجارة مهما زادت الوساوس .
ونقول :
لئن لم تنتبه أيها المسلم لأسلوب ابن تيمية وخطره لتقعن فيما وقع فيه أحد الزنادقة حيث أفتى بأن قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم هو آخر وثن فى جزيرة العرب . وقال معتوه آخر: فلنخرج القبر من المسجد ونفصله تماماً بسور عظيم ، أحد الهالكين بهدم قبة النبى الخضراء
فانتبهى يا أمة محمد صلى الله عليه وآله وسلّم .

وأقول :

ما حكم من يتجرأ بهذا الأسلوب على مقام النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ؟ وهل هناك شيء يحزن ابن تيمية من علاقة الأمة المحمدية بخير خلق الله، والله لا أدرى ماذا أقول غير: لك الله يا رسول الله ، وحسبنا الله ونعم الوكيل فى من يحرم الأمة من نبيها ، ويستخف بمقام النبوة ، ويدمر أدب الشباب وحلاوة إيمانه .

فإنك إن نظرت إلى أحد المتدينين فى أول طريقه رأيت أنوار الهداية عليه ظاهرة، فإذا ما قرأ لابن تيمية واتبعه تجد هذه الأنوار قد سلبت ، وترى الأداب قد محقت ، ولا تسمع إلا اختلافاً ، ويا ليت أدب الخلاف عندهم معروف .

ونقول لأتباع ابن تيمية .. أتدرون من الذى يستغنى عن السلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره ؟ نقول لكم ما يروى غليلكم .
أخرج ابن أبى شيبة ( 6 / 102 ) – بإسناد صحيح – قال :
" حدثنا عبدة بن سليمان عن سعيد بن سعيد قال لحقنى نافع بن جبير حين انصرفت من المغرب فقلت ما شأنك فقال إذا مررت على قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقل السلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ورحمة الله، فإن الشيطان يقول لا صحبة . فإذا دخلت على أهلك فقل السلام عليكم فإن الشيطان يقول لا مبيت ، فإذا أتيت بعشائك فقل بسم الله فإن الشيطان يولى خاسئاً يقول لأصحابه: لا مبيت ولا عشاء ". اه
نافع بن جبير صاحب هذا القول هو أحد أئمة التابعين وهو ابن الصحابى جبير بن مطعم رضى الله عنه روى عن العباس عم النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وابنه عبد الله وعلى بن أبى طالب والسيدة عائشة والسيدة أم سلمة والزبير بن العوام وعبد الله بن مسعود وأبى هريرة وآخرين من الصحابة رضوان الله عليهم توفى سنة ( 99ه ) بالمدينة المنورة وقوله هذا لا يقال من قبل الرأى ، ولكن من قبل أنه شرع معروف عند التابعين ، وتلقوه ممن تعلموا منهم من الصحابة .
قلت :
أعرفتم من يستغنى عن السلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره ؟ ومن يصاحب ... ملكاً أم شيطاناً ؟!
اتقوا الله فى أنفسكم وفى الأمة !
ونقول قال الله تعالىنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة فكفرُوا وتولّوْا واسْتغْنى الله والله غنِيٌّ حمِيدٌ)
(التغابن 6)
تنبيه :
لو كان ابن تيمية يعرف رجلاً واحداً نقل عنه استغناؤه عن السلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره لذكره كثيراً جداً فى كتبه كعادته ، فهلا ذكر لنا وأتباعه من هم الذين استغنوا ؟




ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2018, 03:31 PM   #131
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب





65 - ابن تيمية يكره أن يزور أحد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
ويصرح بأنه لا فائدة من زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم



بعد أن نفى أهمية السلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، قال ابن تيمية فى مجموع فتاويه ( 27 / 416 )

( فلم يبق فى إتيان القبر فائدة لهم ولا له ، بخلاف إتيان مسجد قباء ،

فإنهم كانوا يأتونه كل سبت فيصلون فيه اتباعاً له صلى الله عليه وآله وسلّم فإن الصلاة فيه كعمرة ، ويجمعون بين هذا وبين الصلاة فى مسجده يوم الجمعة إذ كان أحد هذين لا يغنى عن الآخر بل يحصل بهذا أجر زائد ،

وكذلك إذا خرج الرجل إلى البقيع وأهل أحد كما كان يخرج إليهم النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يدعو لهم كان حسناً ؛

لأن هذا مصلحة لا مفسدة فيها ، وهم لا يدعون لهم فى كل صلاة حتى يقال هذا يغنى عن هذا)

قلت :
إنا لله وإنا إليه راجعون .. إلى هذا الحد يكره ابن تيمية تقرب أى إنسان من النبى صلى الله عليه وآله وسلّم !
وخوفاً من تلبيس ابن تيمية على العوام ننبه بالآتى :
1- معظم أحباب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ومعظم من يزوره .. يزوره محبة وشوقاً للوقوف أمام الحضرة المحمدية وليس للفائدة .
2- من قال من العلماء أنه ليس فى إتيان القبر فائدة ؟. فماذا يعد وقوع نظر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم على من زاره ووقف ببابه بهذا المكان الطيب المبارك .. والسلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .. ورد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم عليه السلام ؟
3- يتناسى ابن تيمية دائماً أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم حى فى قبره .
4- قوله ( فلم يبق فى إتيان القبر فائدة لهم ولا له ) سوء أدب شديد جداً جداً .
5- إن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لا يحتاج لأحد ولا يستفيد من أحد ، فإن الله هو وكيله وحسيبه، والأمة هى التى تستفيد من خير خلق الله صلى الله عليه وآله وسلّم وأعتقد أن فكرة الاستفادة هى فكرة الماديين .
6- يا ليت ابن تيمية يقول : يجوز زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ولو مرة واحدة فى العمر، ولكنه منعها تماماً , وهذا يدل على ما فى نفسه .
7- قول ابن تيمية فى زيارة قباء وشهداء أحد ( لأن هذا مصلحة لا مفسدة فيها ) فيه ما لا يخفى من اعتباره زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم مفسدة .
احكم بنفسك وقرر أمرك إن كان لك إرادة ، وانظر هل أنت مع ابن تيمية فى سوء أدبه وحرمانه للأمة من زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، أم أنت مع أحباب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-14-2018, 03:55 PM   #132
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب








66 - ابن تيمية أراد تكذيب ما صح من استسقاء الصحابة بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وبقبره ، فظن ما لم يظنه عاقل وهو أن سقف مسجد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يمنع نزول الرحمات على قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم !

قال ابن تيمية فى الرد على البكرى ( 2 / 469 )
(وكذلك إذا قيل إن الشيخ الميت يستسقى عند قبره ويقسم به على الله ويعرف عنده عشية عرفة ونحو ذلك، قيل له: إذا كان النبى صلى الله عليه وسلم سيد الخلق لم تستسق الصحابة رضوان الله عليهم عند قبره، ولا أقسموا به على الله ، ولا عرفوا عند قبره فكيف غيره ) . اه


قلت :

انظر إلى طريقة ابن تيمية فبدلاً من أن يقول ( لا أعلم دليلاً فى ذلك ) استخدم أسلوباً فى نفى شيئين مرة واحدة بقوله

( إذا كان النبى صلى الله عليه وآله وسلّم سيد الخلق لم تستسق الصحابة رضوان الله عليهم عند قبره ولا أقسموا به على الله ولا عرفوا عند قبره فكيف غيره )

فينظر العامى ومن لا علم له فيظن أن الصحابة لم تستسق بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم ولا بقبره ولا عند قبره ،

وكأن ذلك أمر مسلم .

ونثبت الآن لأتباع ابن تيمية استسقاء الصحابة عند قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم واستسقائهم بقبره

ثم استسقاء الأمة بقبور بعض الصالحين ونقل ذلك عن الأئمة الأعلام .

_________________قلت :

انظر إلى طريقة ابن تيمية فبدلاً من أن يقول ( لا أعلم دليلاً فى ذلك ) استخدم أسلوباً فى نفى شيئين مرة واحدة بقوله

( إذا كان النبى صلى الله عليه وآله وسلّم سيد الخلق لم تستسق الصحابة رضوان الله عليهم عند قبره ولا أقسموا به على الله ولا عرفوا عند قبره فكيف غيره )

فينظر العامى ومن لا علم له فيظن أن الصحابة لم تستسق بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم ولا بقبره ولا عند قبره ،

وكأن ذلك أمر مسلم .

ونثبت الآن لأتباع ابن تيمية استسقاء الصحابة عند قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم واستسقائهم بقبره

ثم استسقاء الأمة بقبور بعض الصالحين ونقل ذلك عن الأئمة الأعلام .

_________________
الاستسقاء بقبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى مسند الإمام الدارمى - الذى مدحه ابن تيمية كثيراً جداً - ، ولا يعلم أنه أخرج هذا الأثر ، بل سَفَّه من ظن أنه رواه .

وأما الاستسقاء بقبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم نفسه :

فقد روى الدارمى فى سننه ( 1 / 56 برقم 92) ما نصه : باب ما أكرم الله تعالى نبيه صلى الله عليه وآله وسلّم بعد موته .

" حدثنا أبو النعمان ثنا سعيد بن زيد ثنا عمرو بن مالك النكرى حدثنا أبو الجوزاء أوس بن عبد الله قال

قحط أهل المدينة قحطا شديدا فشكوا إلى عائشة فقالت :

انظروا قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فاجعلوا منه كوىً إلى السماء حتى لا يكون بينه وبين السماء سقف ،

قال ففعلوا فمطرناً مطرا حتى نبت العشب وسمنت الإبل حتى تفتقت من الشحم فسمى عام الفتق " . اه


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-14-2018, 03:58 PM   #133
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






قلت :
استعرض ابن تيمية هذا الأثر فى كتابه الرد على البكرى (1/89 ، 90 ، 91) وقال:
( وأما ما ذكره من أن أهل المدينة شكوا إلى عائشة فأمرتهم أن يعملوا من قبره كوة إلى السقف حتى لا يكون بينه وبين السماء حائل ففعلوا فمطروا حتى نبت العشب وسمنت الإبل وتفتقت شحما فسمى عام الفتق .
فقد ذكر هذا فيما أظن محمد بن الحسن بن زبالة فيما صنفه فى أخبار المدينة ، وجوابه من وجهين :
أحدهما : أن هذا محمد بن زبالة ضعيف لا يحتج به ، والثابت عن الصحابة باتفاق أهل العلم أنهم كانوا إذا استسقوا دعوا الله إما فى المسجد وإما فى الصحراء، وهذا الاستسقاء المشروع باتفاق أهل العلم ، فإنهم اتفقوا على دعاء الله واستغفاره واختلفوا هل يصلى للاستسقاء على قولين وجمهورهم على أنه يصلى له وهو مذهب مالك والشافعى وأحمد وأما أبو حنيفة فلم يعرف الصلاة فى الاستسقاء والجمهور عرفوا ذلك بما ثبت فى الصحاح والسنن والمسانيد أن رسول الله صل الله عليه وسلم صلى فى الاستسقاء ركعتين والصحابة فى زمن عمر وغيره صلوا واستشفعوا بالعباس وغيره، ولم يكشفوا عن قبره ولو كان مشروعاً لما عدلوا عنه ، وهذا العلم العام المتفق عليه لا يعارض بما يرويه ابن زبالة وأمثاله ممن لا يجوز الاحتجاج به .
ولو قال عالم يستحب عند الاستسقاء أو غيره أن يكشف عن قبر النبى صلى الله عليه وسلم أو غيره من الأنبياء والصالحين لكان مبتدعاً بدعة مخالفة للسنة المشروعة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وعن خلفائه ) .

قلت :
نسبة ابن تيمية لهذا الأثر لابن زبالة الذى تركه العلماء دليل على أحد أمرين :
الأمر الأول : أن ابن تيمية لم يكن عنده - مثلما يقول أصحابه عنه - من سعة الاطلاع كأن كتب الأحاديث بين عينيه، ولا يعلم أن هذا الحديث رواه الدارمى، فذكر ابن زبالة الضعيف المتروك إمعاناً فى تضعيف القصة .
الأمر الثانى : أن ابن تيمية يعلم أن الدارمى رواه ، ولم يرض أن يشير إليه حتى لا يلفت النظر إليه ، ولو كان ذلك صحيحاً لكان أحلى الأمور لا يقال باللسان .
إذا علمت ذلك واخترت أحد الأمرين قلنا لك : ماذا قال ابن تيمية فى الحافظ الدارمى ؟
قال فى مجموع الفتاوى ( 2 / 4 )
(كما ابتدأ البخارى صحيحه ببدء الوحى ونزوله فأخبر عن صفة نزول العلم والإيمان على الرسول أولاً ثم اتبعه بكتاب الإيمان، الذى هو الإقرار بما جاء به، ثم بكتاب العلم الذى هو معرفة ما جاء به فرتبه الترتيب الحقيقى، وكذلك الإمام أبو محمد الدارمى صاحب المسند، ابتدأ كتابه بدلائل النبوة وذكر فى ذلك طرفاً صالحاً.
وهذان الرجلان أفضل بكثير من مسلم والترمذى ونحوهما ، ولهذا كان أحمد بن حنبل يعظم هذين ونحوهما لأنهم فقهاء فى الحديث أصولاً وفروعاً ) . اه كلام ابن تيمية بحروفه .
فها هو الإمام الدارمى يروى هذا الأثر ، بل ويجعله باباً من أبواب مسند أحاديثه ويقول : ( باب ما أكرم الله نبيه بعد موته )
وهو حجة أيضاً فى التوسل رغم أنف الحاقدين على مقام رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .
وها هو الإمام الدارمى من أكابر علماء السنة والسلف الصالح - فى العصور التى قال فيها ابن تيمية لم يكن فيها شرك ، والذى جعله ابن تيمية فى درجة البخارى ، وقال عليه إنه أفضل بكثير من الإمام مسلم والترمذى - يعد الاستسقاء بقبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ونزول المطر كرامة للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وآله وليست شركاً ولا بدعة كما قال ذلك ابن تيمية.

ونقول أيضاً :
لو كان أى حديث مروياً صحيحاً كان أو ضعيفاً فيه شبهة شرك أو ابتداع فى دين الله ما رواه الأئمة الأعلام ، خاصة فى القرون الثلاثة الأولى الذين شهد لهم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم بالخيرية
فماذا نقول للمتنطعين والمتزمتين ، والذين جعلوا ابن تيمية - الذى مات فى القرن الثامن الهجرى - هو شريعة الإسلام ..

حسبنا الله ونعم الوكيل



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-14-2018, 04:01 PM   #134
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







67 - للعقلاء فقط
وجود سقف أو حائط لا يمنع من نزول الرحمة



قال ابن تيمية فى الرد على البكرى ( 1 / 164 ) ما نصه :

( وأما وجود الكوة فى حياة عائشة فكذب بين ،
ولو صح ذلك لكان حجة ودليلاً على أن القوم لم يكونوا يقسمون على الله بمخلوق ،
ولا يتوسلون فى دعائهم بميت ، ولا يسألون الله به ،
وإنما فتحوا على القبر لتنزل الرحمة عليه ولم يكن هناك دعاء يقسمون به عليه فأين هذا من هذا ) . اه بحروفه
قلت :
أما سوء الأدب فى التعبير عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم بجملة ( ولا يتوسلون فى دعائهم بميت ) فإن الله هو حسب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، وهو الذى يتولى أمره صلى الله عليه وآله وسلّم ، هو الذى أنزل عليه قوله عز وجل ( إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ)
(الأحزاب 57)

فالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم حى فى قبره كما قال " الأنبياء أحياء فى قبورهم يصلون " ، وليس رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم بأقل من الشهيد فى سبيل الله ، وليس بأقل من نبى الله موسى عليه السلام الذى هو قائم فى قبره يصلى ، كما أخبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بذلك ، وأخبر أنه رآه .

وقد أوذى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى الله أكثر من ذلك ..

وحسبنا الله ونعم الوكيل فيمن يدمر شباب المسلمين بالأفكار المتطرفة ، ويجرئهم على الكلام بطريقة سافلة على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .


_________________


وقول ابن تيمية :
( وإنما فتحوا على القبر لتنزل الرحمة عليه ). اه ، فهو كلام من لا يعقل .. فَمْن مِنَ العقلاء يظن أن وجود السقف يمنع من نزول الرحمة ؟
وهل كان النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بعد عدة سنين من سنوات انتقاله إلى الرفيق الأعلى منتظراً حتى يحدث جدب فيفتح الصحابة كوة فى السقف حتى تنزل الرحمة ؟

ويا ترى أيأثم الصحابة لتأخرهم عن عمل كوة عدة سنين لحرمانهم قبر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من الرحمة أم لا ؟ ما هذا الهراء ؟‍
ولما قرأت هذا الكلام تذكرت كلام الصلاح الصفدى - تلميذ ابن كثير - فى تعليقه على مقابلة بين الخليل بن أحمد وعبد الله بن المقفع
" قيل للخليل كيف رأيته ؟ قال : رأيت رجلاً علمه أكثر من عقله " . اه قلت :
وقد أوقعه عقله كثيراً فيما لا ينبغى لعالم أن يقوله فى حق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم . وبعد أن قرأت ما ذكرته سابقاً من كلام ابن تيمية وجدته يقول فى اقتضاء الصراط ( 1 / 338 ) ما نصه
( بل قد روى عن عائشة رضى الله عنها أنها كشفت عن قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لينزل المطر فإنه رحمة تنزل على قبره ولم تستسق عنده ولا استغاثت هناك ) اه .
وهذا أيضاً مثير للعجب للآتى :
1- فليذكر لنا ابن تيمية نص ما روى عن السيدة عائشة رضى الله عنها وفى أى كتاب من كتب الأحاديث ورد هذا الأثر الذى كذبه من قبل ، وليكن عند أتباعه من الشجاعة أن يظهروا هذا الأثر - وقد أشرنا إليه من قبل والذى رواه الدارمى - ولن يذكروه ، وإلا اضطروا إلى تبديع السيدة عائشة فيفضحهم الله فى الأمة .
2- من الذى أنبأ ابن تيمية أن السيدة عائشة رضى الله عنها كشفت عن قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لينزل المطر فإنه رحمة تنزل على قبره ، فى أى كتاب ، وفى أى نص ، فليأت أتباعه بما أورده ابن تيمية عن السيدة عائشة رضى الله عنها .
3- من الذى أفتى ابن تيمية وعلمه أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يحتاج إلى رحمة ، وأن هذه الرحمة تأتى من فتح السقف ، وعند فتح السقف ينزل المطر على القبر فيُرحم النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .


قال الصفدى عن ابن تيمية تعليقاً على ما سبق :
" علمه متسع جداً إلى الغاية ، وعقله ناقص يورطه فى المهالك ويوقعه فى المضايق " . اه ، نقلاً من شواهد الحق للنبهانى ( 188 ، 189 ) .



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-14-2018, 04:03 PM   #135
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




نقول لأتباعه :

أهذا الذى تريدون أن تعلموه للأمة ؟ وهل هذه أفكار أمة محمد صلى الله عليه وآله وسلّم أم أفكار شبيهة بأفكار اليهود الماديين ؟!

4- من الذى أنبأ ابن تيمية أن السيدة عائشة رضى الله عنها لم تستسق عنده ولا استغاثت هناك ..؟!
وأتحدى أياً من أتباعه أن يأتوا بعالم محترم من أهل السنة والجماعة - قبل ابن تيمية - قال مثل ما ادعاه ابن تيمية ، أن السيدة عائشة رضى الله عنها لم تستسق عند النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .

5- يا ليت ابن تيمية يقول فى تعليقه :
لا أعلم فيما وصلنا ..والله أعلم ، بل يتكلم بكلام أكبر منه كلام من يظن فى نفسه أنه أحاط بكل الأحاديث والآثار ،
ويتكلم وكأنه حاكم مطلق على ما حدث قبل أن يولد بثمانية قرون .

فانتبه :
وأحذر طريقة ابن تيمية والتى تعطى أتباعه نوعاً من الثقة الكاذبة ، كما يتم بذلك التلبيس على العوام فإنه يبهرهم هذا الأسلوب ، ولا يظنون أن كلام ابن تيمية وإطلاقاته - مثل نص أئمة السلف ، باتفاق العلماء ، اتفقوا كلهم... إلى آخر هذه الألفاظ - غير حقيقى ، فهم لا يتصورون وقوع عالم فى تهو
يل وكذب.

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-14-2018, 04:06 PM   #136
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







68 - الاستسقاء بقبور الصالحين هو من فعل الأمة
قال الحافظ الذهبى - وهو أحد تلامذة ابن تيمية - فى ترجمة الحافظ الرعينى فى سير أعلام النبلاء ( 21 / 251 - 253 ) ما نصه
" الحجرى الشيخ الإمام العلامة المعمر المقريء المجود المحدث الحافظ الحجة شيخ الإسلام أبو محمد عبد الله بن محمد الرعينى الحجرى الأندلسى المالكى .
سمعت أبا الربيع بن سالم يقول : صادف وقت وفاته قحط ، فلما وضعت جنازته توسلوا به إلى الله فسقوا ، وما اختلف الناس إلى قبره مد الأسبوع إلا فى الوحل .
قال : وهو رأس الصالحين ورئيس الأثبات الصادقين ". اه - كلام الحافظ الذهبى باختصار - .
وقد أورد هذه الحادثة أيضاً ابن الأبار فى التكملة لكتاب الصلة ( 2 / 281 ) والسيوطى فى تذكرة الحفاظ ( 4 / 1371 ) .
وقال القاضى ابن خلكان فى وفيات الأعيان ( 5 / 232 ) وابن العماد الحنبلى فى شذرات الذهب ( 1 / 360 ) فى ترجمة معروف الكرخى ما نصه
" كان مشهوراً بإجابة الدعوة ، وأهل بغداد يستسقون بقبره ويقولون : قبر معروف ترياق مجرب ". اه
وقال الذهبى أيضاً فى ترجمة الأستاذ ابن فورك فى سير أعلام النبلاء (17/215) " الحسن بن فورك الأصبهانى . حدث عنه أبو بكر البيهقى وأبو القاسم القشيرى وأبو بكر بن خلف وآخرون . وصنف التصانيف الكثيرة . قال عبد الغافر فى سياق التاريخ : الأستاذ أبو بكر قبره بالحيرة يستسقى به ". اه قال ياقوت الحموى فى معجم البلدان ( 2 / 139 )
" الفقيه محمد بن عبدويه تلميذ الشيخ أبى إسحاق الشيرازى وبها قبره يستسقى به " اه .

وقال أيضاً الحافظ الذهبى - تلميذ ابن تيمية - فى سير أعلام النبلاء (12/469)
" وقال أبو على الغسانى : أخبرنا أبو الفتح نصر بن الحسن السكتى السمرقندى قدم علينا بلنسية عام أربع وستين وأربعمائة قال :

قحط المطر عندنا بسمرقند فى بعض الأعوام فاستسقى الناس مراراً فلم يسقوا ،
فأتى رجل صالح معروف بالصلاح إلى قاضى سمرقند فقال له : إنى رأيت رأياً أعرضه عليك .
قال : وما هو؟ قال أرى أن تخرج ويخرج الناس معك إلى قبر الإمام محمد بن إسماعيل البخارى ، وقبره بخرتنك ، ونستسقى عنده ، فعسى الله أن يسقينا ، قال : فقال القاضى : نعم ما رأيت ،
فخرج القاضى والناس معه واستسقى القاضى بالناس ، وبكى الناس عند القبر وتشفعوا بصاحبه ،
فأرسل الله تعالى السماء بماء عظيم غزير ، أقام الناس من أجله بخرتنك سبعة أيام أو نحوها لا يستطيع أحد الوصول إلى سمرقند من كثرة المطر وغزارته ، وبين خرتنك وسمرقند نحو ثلاثة أميال ". اه

قلت :

فهل كل هؤلاء العلماء كفار أم مبتدعون ، أم أنهم لا يفهمون ، وابن تيمية هو وحده الذى يفهم ، وما الذى جعل الحافظ الذهبى تلميذ ابن تيمية يذكر هذه الأمور إذا كانت شركاً عنده ، إلا إذا كان مشركاً هو الآخر .

بان مما سبق من أثر ابن أبى شيبة الصحيح ، وأثر الدارمى الذى ليس به بأس ، وعمل الأمة بلا نكير قبل ولادة ابن تيمية ومن كلام الذهبى وغيره أن ابن تيمية هو المخالف لجموع المسلمين من أهل السنة .

فانتبه لنفسك ، وكن مع الحق ، مع أهل السنة والجماعة .

وإياك والغرائب ، واحذر ممن يقول هلك الناس فهو أهلكهم - كما قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أو يقول ضل المسلمون .
واحذر من محترفى غسيل العقول .

وصلى اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2018, 03:41 PM   #137
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب








69 - الرد على ابن تيمية فى منعه طلب الاستغفار
من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم عند زيارة القبر الشريف
والتوسل والاستغاثة وطلب المدد


دليلنا على طلب الاستغفار من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم عند زيارة القبر الشريف والتوسل والاستغاثة وطلب المدد القرآن والسنة وعمل الصحابة والسلف الصالح من حفاظ ومحدثين وفقهاء وعمل أمة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم كلها فى مختلف العصور .
أدلة زيارة قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم -وهو الحى فى قبره صلى الله عليه وآله وسلّم - لا تحتاج إلى دليل ، ولو قلت لأى متفلسف : ما دليلك على أنه يجب أن تثق بالله فلن يستطيع أن يأتى بنص فيه قول من قرآن أو سنة بلفظ : لا بد أن تثق بالله ، ثقوا بالله ، وهكذا
ولكن لمن لم يصابوا بفيروس الحرمان من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، أو من أصيب ويسأل الله أن يبرأ نقدم البراهين الدالة على زيارة قبر من زار قبر نبى الله موسى عليه السلام فى الإسراء والمعراج وهو على البراق - زيارة بشد رحل ، وإن شئت قلت : الصادق الأمين صلى الله عليه وآله وسلّم ، أو أمين الله جبريل ، أو كلاهما شد الرحال بأطهر دابة فى أشرف وقت - .


أولاً : القرآن الكريم

أما الدليل من القرآن الكريم فهو قول الله عز وجل
(وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ جَاءُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَحِيمًا)
(النساء 64)

وأما الاستدلال بهذه الآية ، فلم يأت قبل ابن تيمية عالم مسلم قال أنها محدودة ومقيدة بحياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وأنها تسقط بعد وفاته،
بل إنه من الصحابة والتابعين وعلماء القرون الثلاثة الأولى حتى الآن من صرح تصريحاً واضحاً بأن إتيان المسلمين إلى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وطلب الاستغفار منه - استدلالاً بهذه الآية - أمر مشروع ، حتى جاء ابن تيمية وأتى بما لم يقله عالم من قبله ، وبلا دليل ، وبلا نقل لقول صحابى أو تابعى أو سلفى - ولو قول عالم واحد من علماء المسلمين - فيه أن هذه الآية لا يصح العمل بها بعد انتقال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم إلى الرفيق الأعلى .

وها نحن ننقل أقوال الصحابة والتابعين ممن احتج بالآية الكريمة :

1- الصحابى الجليل عبد الله بن مسعود .
فقد أخرج سعيد بن منصور والحاكم والطبرانى وغيرهم عن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه قال
" إن فى سورة النساء لخمس آيات ما يسرنى أن لى بها الدنيا وما فيها - وقد علمت أن العلماء إذا مروا بها يعرفونها ( إِنَّ اللَّهَ لَا يَظْلِمُ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ ۖ وَإِن تَكُ حَسَنَةً يُضَاعِفْهَا وَيُؤْتِ مِن لَّدُنْهُ أَجْرًا عَظِيمًا)
(النساء 40)
و(إِن تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلًا كَرِيمًا)
(النساء 31)
و( إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَٰلِكَ لِمَن يَشَاءُ ۚ)
(النساء116)
و (وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا)
(النساء 64)
و( وَمَن يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُورًا رَّحِيمًا)
(النساء 110) قال عبد الله : ما يسرنى أن لى بها الدنيا وما فيها ". اه وقد سبق تخريجه.
قلت :
ووجه الدلالة واضح وخاصة فى جملة - وقد علمت أن العلماء إذا مروا بها يعرفونها - وفى رواية من طريق آخر رواه البيهقى فى شعب الإيمان ( 2 / 376 ) عن ابن مسعود قال : " إنى لأرجو أن لا يقرأ أحدهم الآيات (ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُورًا رَّحِيمًا)
(النساء 110) إلا غفر الله له
(وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ)
(النساء 64)
و ( وَمَن يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ)
(النساء 110)
و ( وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ)
(آل عمران 135) " . اه
ونص كلامه يدل على أنه جعلها آية عامة للأمة ولم يقصرها على الصحابة وحدهم .


2- سعيد بن جبير رضى الله عنه أحد سادات التابعين .

عن سعيد بن جبير قال :
" الاستغفار على نحوين : أحدهما فى القول والآخر فى العمل . فأما استغفار القول فإن الله يقول:
(وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ)
(النساء 64) وأما استغفار العمل فإن الله يقول ( وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ)
(الأنفال 33)
فعنى بذلك أن يعملوا عمل الغفران، ولقد علمت أن أناسا سيدخلون النار وهم يستغفرون الله بألسنتهم ممن يدعى بالإسلام ومن سائر الملل " . اه
وقد سبق تخريجه .

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2018, 03:43 PM   #138
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







– ذكر أقوال من استدل بالآية الشريفة على جواز – إن لم يكن استحباب –
إتيان الزائر قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
وطلبه استغفار النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
فمن ذلك الحكاية المشهورة عن العتبى قال: ( كنت جالساً عند قبرالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم فجاء أعرابى فقال السلام عليك يا رسول الله، سمعت الله يقول (وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا)
(النساء 64) وقد جئتك مستغفرا لذنبى مستشفعا بك إلى ربى ، ثم أنشأ يقول:
يا خير من دفنت بالقاع أعظمه .
فطاب من طيبهن القاع والأكم .
نفسى الفداء لقبر أنت ساكنه .
فيه العفاف وفيه الجود والكرم .
ثم انصرف الأعرابى ، فغلبتنى عينى فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال " يا عتبى الحق الأعرابى فبشره أن الله قد غفر له") . اه
قلت :
العتبى يعتبر من شيوخ الإمام الشافعى ، فهو من السلف الصالح وقد استدل بها جمهور الأمة قديما وحديثا ، ونذكر الآن طائفة من علماء الأمة ممن استدل بها .
المفسرون
القرطبى فى تفسيره ( 5 / 265 ، 266 )
والثعالبى ( 1 / 386 )
وابن كثير ( 1 / 520 ، 521 )
والنسفى ( 1 / 230 ، 231 )

الفقهاء
الحنفية
الكمال بن الهمام فى فتح القدير ( 3 / 179 - 181 )
والشرنبلالى فى نور الإيضاح ( 1 / 155 )
الحنابلة
ابن عقيل الحنبلى فى تذكرته
وعبد القادر الجيلانى ( 561 ه ) فى كتاب الغنية
وابن الجوزى فى المنتظم ( من 257 ه ) ( 9 / 93 )
وابن قدامة المقدسى فى المغنى ( 3 / 297 – 299 )
وأبو عبد الله محمد بن عبد الله السامرى فى المستوعب
وابن مفلح فى المبدع ( 3 / 259 )
والبهوتى فى كشاف القناع ( 2 / 516 )
الشافعية
شيخ الشافعية فى زمنه أبو منصور الصباغ فى كتابه الشامل
والبيهقى فى شعب الإيمان ( 3 / 495 )
والإمام النووى فى المجموع ( 8 / 202 ) - ونقله عن القاضى الماوردى والقاضى أبى الطيب –
والسبكى فى شفاء السقام
وابن الملقن فى غاية السول فى خصائص الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ( ص 183 )
والسيوطى فى الدر المنثور ( 1 / 570 ، 23 )
وابن حجر الهيتمى فى الجوهر المنظم
والحصنى فى دفع شبه من شبه وتمرد ( ص 115 )
والجاوى فى نهاية الزين ( 1 / 220 ، 221 )
المالكية
القاضى عياض فى الشفاء
والشهاب القرافى فى الذخيرة ( 3 / 375 ، 376 )
والزرقانى و القسطلانى فى المواهب اللدنية
المؤرخون
ابن الأثير فى الكامل ( 8 / 506 )
وابن خلكان فى وفيات الأعيان ( 5 / 136 )
وابن كثير فى البداية والنهاية ( 12 / 150 - 151 )

_________________

إذا وعيت ما قدمناه علمت خطأ ابن تيمية فى قوله فى مجموع فتاويه (1 / 159 )
( ومنهم من يتأول قوله تعالى ( وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا)
(النساء 64) يقولون إذا طلبنا منه الاستغفار بعد موته كنا بمنزلة الذين طلبوا الاستغفار من الصحابة ، ويخالفون بذلك إجماع الصحابة والتابعين لهم بإحسان وسائر المسلمين فإن أحداً منهم لم يطلب من النبى بعد موته أن يشفع له ، ولا سأله شيئاً ولا ذكر ذلك أحد من أئمة المسلمين فى كتبهم ) . اه
وقوله ( فهذه الأنواع من خطاب الملائكة والأنبياء والصالحين بعد موتهم عند قبورهم وفى مغيبهم وخطاب تماثيلهم هو من أعظم أنواع الشرك الموجود فى المشركين من غير أهل الكتاب وفى مبتدعة أهل الكتاب والمسلمين الذين أحدثوا من الشرك والعبادات ما لم يأذن به الله تعالى ) . اه
وقوله أيضا فى الرد على البكرى ( 1 / 146 )
( المرتبة الثالثة :
( أن يسأل صاحب القبر أن يسأل الله له ، وهذا بدعة باتفاق أئمة المسلمين ، وقد أخبر الله عن إخوة يوسف أنهم خروا له سجدا ، وكذلك سجد له أبواه ، وهذا السجود ليس مشروعاً لنا ، فلا يجوز لأحد أن يسجد لأحد ) . اه
وقوله فى مجموع فتاويه ( 24 / 327 )
( وأما الزيارة البدعية وهى زيارة أهل الشرك من جنس زيارة النصارى الذين يقصدون دعاء الميت والاستعانة به وطلب الحوائج عنده ، فيصلون عند قبره ويدعون به فهذا ونحوه لم يفعله أحد من الصحابة ولا أمر به رسول الله ولا استحبه أحد من سلف الأمة وأئمتها ) . اه

_________________

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2018, 03:46 PM   #139
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






قلت:
هذه هى تهاويل ابن تيمية ، وقدمنا الرد عليه ، ونستكمل بقية الرد الآن ، لكن نذكر القارئ بالآثار التى تكذب ابن تيمية فى تهويله ممن خاطب الأنبياء فى مغيبهم
عندما انتقل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم إلى الرفيق الأعلى قالت السيدة فاطمة " يا أبتاه أجاب ربا دعاه يا أبتاه من جنة الفردوس مأواه ، يا أبتاه إلى جبريل ننعاه ". ( وقد سبق تخريجه ) فلما دفن قالت فاطمة عليها السلام: " يا أنس أطابت أنفسكم أن تحثوا على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم التراب " . اه
وجاء أبو بكر فكشف عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فقبله وقال : "بأبى أنت وأمى طبت حيا وميتا ، والذى نفسى بيده لا يذيقك الله الموتتين أبدا ". وقد سبق تخريجه .
وعن قيس بن أبى حازم " قال خطب عمر بن الخطاب الناس ذات يوم على منبر المدينة فقال فى خطبته: إن فى جنات عدن قصراً له خمسمائة باب ، على كل باب خمسة آلاف من الحور العين لا يدخله إلا نبى ، ثم التفت إلى قبر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فقال : هنيئا لك يا صاحب هذا القبر ، ثم قال : أو صديق ثم التفت إلى قبر أبى بكر فقال : هنيئا لك يا أبا بكر ، ثم قال أو شهيد ثم أقبل على نفسه فقال وأنى لك الشهادة يا عمر ثم قال : إن الذى أخرجنى من مكة إلى هجرة المدينة قادر أن يسوق إلى الشهادة . قال ابن مسعود : فساقها الله إليه على يد شر خلقه عبد مملوك للمغيرة " . اه وقد سبق تخريجه
وفى هذا دليل واضح على مخاطبتهم بالغيب أو بعد الموت وقد ذكرنا قول الأمة فى تشهدها " السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته " .
ومما يدلك على ذلك أيضاً ما سنستكمله الآن فى الأدلة من سنة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .


- ابن تيمية يعتبر من رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام ضعيفا فى دينه ، وبه نفاق ، ومن المؤلفة قلوبهم.

تعليقا على الحكاية المشهورة عن العتبى التى قال فيها :
( كنت جالسا عند قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فجاء أعرابى فقال : السلام عليك يا رسول الله ، سمعت الله يقول (وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا)
(النساء 64) وقد جئتك مستغفرا لذنبى مستشفعاً بك إلى ربى ، ثم أنشأ يقول
يا خير من دفنت بالقاع أعظمه .
فطاب من طيبهن القاع والأكم .
نفسى الفداء لقبر أنت ساكنه .
فيه العفاف وفيه الجود والكرم .
ثم انصرف الأعرابى فغلبتنى عينى فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم " فقال يا عتبى الحق الأعرابى فبشره أن الله قد غفر له " ) . اه
قال ابن تيمية فى كتابه قاعدة فى المحبة ( 1 / 191 ، 192 )
( وأما ما ذكره بعض الفقهاء من حكاية العتبى عن الأعرابى الذى أتى قبر النبى وقال يا خير البرية إن الله يقول (وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ )
(النساء 64) وإنى قد جئت وأنه رأى النبى فى المنام وأمره أن يبشر الأعرابى فهذه الحكاية ونحوها مما يذكر فى قبر النبى وقبر غيره من الصالحين، فيقع مثلهما لمن فى إيمانه ضعف، وهو جاهل بقدر الرسول، وبما أمر به، فإن لم يعف عن مثل هذا لحاجته وإلا اضطرب إيمانه وعظم نفاقه، فيكون فى ذلك بمنزلة المؤلفة بالعطاء فى حياة النبى، كما قال" إنى لأتألف رجالاً بما فى قلوبهم من الهلع والجزع وأَكِلُ رجالاً إلى ما جعل الله فى قلوبهم من الغنى والخير" مع أن أخذ ذلك المال مكروه لهم فهذه أيضا مثل هذه الحاجات).اه
قلت :

قد جاء ابن تيمية بمنكر من القول وزورا ، حتى يحكم على من يرى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام بالنفاق ..
فمن أخبره أن هذا الرجل كان فى إيمانه ضعف ؟،
أو أنه جاهل بقدر الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ؟ وهو أعلم منك ،
ومن قال أن هذا الرجل عنده نفاق ويعظم نفاقه؟ ..
كلها افتراضات فى منتهى السماجة من ابن تيمية ، وليس لها إلا معنى واحد ، وهو التقليل من أهمية رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .

أتعلم لماذا يقلل ابن تيمية من أهمية رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام ؟؟؟؟ ؛
لأنه لم يثبت فى كتبه ولا فى كلام أصحابه تعظيم رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم في المنام ، وكذلك حتى لو سأله أحد : ما رأيك فيمن يرى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم كثيراً فستكون الإجابة بما سبق ،
وإذا قال له أحد : إن فلاناً من العلماء أو من الصالحين يرى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فأنا لذلك اتبعه ، فسيكون رد ابن تيمية جاهزا ..
وحتى الآن هذه سنة أتباع ابن تيمية ، وللأسف فى هذا العام (1423 هجرياً) رأى بعض الناس النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى ليلة ( 25 ) من رمضان يخبرهم أنها ليلة القدر ، فعلق أحد الجهلة ممن لا علم له إلا بالقشور وكان يدرس بأحد المساجد قال ما معناه " كويس علشان تجتهدى فى العبادة ، ولكن ده مش دليل "
وهذا الرجل بلا شك محجوب ، فلو كان هو الذى رأى الرؤيا لأخبر بها جميع أصحابه وأتباعه ، ولو سأل كثيراً من الصالحين لقالوا إنها ليلة خمس وعشرون ، كما أنه غفل عن حديث ابن عمر وفيه قول النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " أرى رؤياكم قد تواطأت فى السبع الأواخر فمن كان متحريها فليتحرها فى السبع الأواخر " وقد سبق تخريجه
ولو تصفحت كتب المسلمين من أهل السنة - أهل السنة فقط - لوجدت مدى فرحهم وتقديرهم لمن رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامه ، واعتبار ذلك من مناقب الرائى ودليلاً على فضله ، فالذين يرون النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام هم خيار الأمة وكان بعض العلماء يتعوذ من قلة رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام .
وقد قلت من قبل لا أجد لأحد من المتنطعين ولا لأتباع ابن تيمية تعظيماً لرؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لأنهم محرومون منها أصلاً ، ولذا فمن النادر جداً جداً أن تجد أحدهم يقول رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وهذا النادر جداً جداً إما يترك فكر ابن تيمية واتباعه ومن على شاكلتهم ، وإما أن تكون رؤيته من باب النذارة - والعياذ بالله - وليست البشارة ..
واسألهم ولن يجيبوك ، بل سيقللون من أهمية رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .

_________________

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2018, 03:51 PM   #140
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







أما رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم - سواء فى حال حياته أو وهو بالرفيق الأعلى- فهى ترياق العارفين
وتذكر أنه :
(1) أخرج الإمام مسلم وغيره عن أبى هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قال : " من أشد أمتى لى حباً ناس يكونون بعدى ، يود أحدهم لو رآنى بأهله وماله ". اه وقد سبق تخريجه
(2) أخرج الطبرانى عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يقول لنا " إن أحدكم سيوشك أن يحب أن ينظر إلى نظرة بما له من أهل ومال" . اه وقد سبق تخريجه
(3) كان أنس بن مالك رضى الله عنه يقول : قل ليلة تأتى على إلا وأنا أرى فيها خليلى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وأنس يقول ذلك وتدمع عيناه . اه وقد سبق تخريجه



ثانياً : السنة وأمر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
1 - " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى "
أخرج أحمد والبخارى فى تاريخه والترمذى وغيرهم : " عن عثمان بن حنيف أن رجلاً ضرير البصر أتى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقال ادع الله أن يعافينى قال " إن شئت دعوت لك وإن شئت أخرت ذاك فهو خير " فقال ادعه فأمره أن يتوضأ فيحسن الوضوء فيصلى ركعتين ويدعو بهذا الدعاء: اللهم إنى أسألك وأتوجه إليك بنبيك محمد نبى الرحمة يا محمد إنى توجهت بك إلى ربى فى حاجتى هذه فتقضى لى اللهم شفعه فى".اه
وفى زيادة صحيحة صححها الطبرانى فى الدعاء وأخرجها فى الدعاء والمعجم الكبير والصغير - وأقر تصحيح الطبرانى الحافظ المنذرى فى الترغيب والترهيب والحافظ الهيثمى فى مجمع الزوائد وغيرهما - فى باب القول عند الدخول على السلطان :
" عن عثمان بن حنيف رضى الله عنه أن رجلاً كان يختلف إلى عثمان بن عفان رضى الله عنه فى حاجته , فكان عثمان لا يلتفت إليه ولا ينظر فى حاجته فلقي عثمان بن حنيف فشكا ذلك إليه فقال له عثمان بن حنيف ائت الميضأة فتوضأ ثم ائت المسجد فصلي فيه ركعتين ثم قل اللهم إني أسألك وأتوجه إليك بنبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلّم نبي الرحمة يا محمد إني أتوجه بك إلى ربك ربي جل وعز فيقضي لي حاجتي وتذكر حاجتك ورح إلي حتى أروح معك فانطلق الرجل فصنع ما قال له عثمان ثم أتى باب عثمان فجاء البواب حتى أخذ بيده فأدخله عثمان بن عفان فأجلسه معه على الطنفسة وقال حاجتك فذكر حاجته فقضاها له ثم قال له ما ذكرت حاجتك حتى كانت هذه الساعة وقال ما كانت لك من حاجة فأتنا ثم ان الرجل خرج من عنده فلقي عثمان بن حنيف فقال له جزاك الله خيرا ما كان ينظر في حاجتي ولا يلتفت إلي حتى كلمته في فقال عثمان بن حنيف والله ما كلمته ولكن شهدت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وأتاه ضرير فشكا عليه ذهاب بصره فقال له النبي صلى الله عليه وآله وسلّم أفتصبر فقال يا رسول الله إنه ليس لي قائد وقد شق علي فقال له النبي صلى الله عليه وآله وسلّم إئت الميضأة فتوضأ ثم صل ركعتين ثم ادع بهذه الدعوات قال عثمان فوالله ما تفرقنا وطال بنا الحديث حتى دخل علينا الرجل كأنه لم يكن به ضرر قط ". اه

_________________
قلت : هذا نص قطعى فى :
1- جواز الاستعانة والنداء والاستغاثة ونداء النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى مغيبه حيث علم النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بنفسه الأعمى أن يقول (وهو فى مكان ليس أمام النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ) " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى، ويدلك على ذلك جملة عثمان بن حنيف شاهد وراوى هذه القصة: والله ما تفرقنا حتى دخل علينا الرجل كأنه لم يكن به ضرر قط ". اه
وعثمان بن حنيف كان مع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .. والرجل توضأ وصلى ركعتين ثم قال هذه الكلمات وليس ذلك ببعيد، فإن من كان فى اليمن أو الشام أو مكة أو المدينة أو أى مكان فى الأرض يقول فى تحياته : " السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته " – والنبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المدينة – بصيغة السلام عليك ولا يقول السلام على النبى ، وعلى هذا إجماع الأمة حتى الآن .. المهم أن الرجل علمه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أن يقول "يا محمد" – نداء بالغيب – إنى أتوجه بك إلى ربى .
2- جواز التوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم ولو كره الكارهون وهو نص لا يحتمل التأويل .
3- النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أرشد الأعمى أن يدعو بقوله : " أتوجه إليك بنبيك ". فلو كان المراد - كما يدعى من يريد سلب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ما أكرمه الله به من جواز توسل الأمة به لعظيم حب الله ومقداره عند ربه - مجرد دعاء الأعمى لربه لدعا النبى صلى الله عليه وآله وسلّم له ابتداءاً أو قال له قل يا حى يا قيوم اشفنى مثلاً ، ولكن علمه كلمة " أتوجه " ومناداته فى عدم وجود النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أمام الناظرين " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى " .

4- عثمان بن حنيف رضى الله عنه صحابى جليل والصحابة رضوان الله عليهم كلهم عدول ، وكلهم أفضل من ابن تيمية ملايين المرات .. وعثمان بن حنيف رضى الله عنه فهم أن هذا الحديث فى حياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وبعد مماته فعلمه للرجل الذى كانت له حاجة عند عثمان بن عفان رضى الله عنه ، وفهم الصحابى والتابعى الذى حدثت له القصة أولى وأورع للمسلم فى دينه من فتنة ابن تيمية، والقصة صححها الطبرانى وكفى بتصحيحه ووافقه وأقره على تصحيحه المنذرى وهو قبل ابن تيمية ، والهيثمى وهو بعد ابن تيمية .
5- الأئمة الأعلام رواة الحديث فهموا أن هذا الحديث لا يخص مجرد الدعاء فى مرحلة زمنية معينة ( وهى فترة وجود النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بين أصحابه جسدًا وروحاً )، ولكن التوسل ونداء النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى الغيب بلفظ "يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى" مستمر ما دامت هناك ضرورة أو حاجة للمسلم فى أى وقت ..
وانظر إلى الإمام النسائى فقد جعله فى كتاب عمل اليوم والليلة فى باب ما يقال عند الكرب إذا نزل به ( 1 / 440 ) أى بصيغة الاستمرار ولم يقل باب ما قيل عند الكرب فى حياة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ، وأيضا رواه فى باب ما يقوله إذا راعه شيء ( 1 / 416 ، 417 ، 418 ) وهى صيغة استمرار أيضاً ، وكذلك الحافظ ابن السنى رواه فى عمل اليوم والليلة ( ص 296 باب ما يقول من ذهب بصره ) وهذه أيضا صيغة تفيد الاستمرار، ولم يقل باب ما قال من ذهب بصره .. فهل كفر النسائى وابن السنى ، وكذلك ابن ماجه والطبرانى والنووى والمنذرى والهيثمى وغيرهم حيث أوردوا هذا الحديث فى باب صلاة الحاجة ، وكذلك ابن خزيمة الذى وضع هذه الرواية تحت باب صلاة الحاجة أكل هؤلاء أخطأوا ، وأشركوا، وتوحيدهم مخدوش وابن تيمية هو المصيب وحده فى القرن الثامن الهجري.. ما لكم كيف تحكمون ؟ !
والعجيب أن الشيعة أهدروا فضل الصحابة إلا قليلاً منهم ، أما أتباع ابن تيمية فيهدرون سبعمائة سنة من تاريخ المسلمين تعنتاً وتطرفاً لأقوال ابن تيمية .. فهل أتى عالم واحد قبل ابن تيمية بما أتى به ابن تيمية ؟ !



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2018, 03:54 PM   #141
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







4- عثمان بن حنيف رضى الله عنه صحابى جليل والصحابة رضوان الله عليهم كلهم عدول ، وكلهم أفضل من ابن تيمية ملايين المرات .. وعثمان بن حنيف رضى الله عنه فهم أن هذا الحديث فى حياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وبعد مماته فعلمه للرجل الذى كانت له حاجة عند عثمان بن عفان رضى الله عنه ، وفهم الصحابى والتابعى الذى حدثت له القصة أولى وأورع للمسلم فى دينه من فتنة ابن تيمية، والقصة صححها الطبرانى وكفى بتصحيحه ووافقه وأقره على تصحيحه المنذرى وهو قبل ابن تيمية ، والهيثمى وهو بعد ابن تيمية .
5- الأئمة الأعلام رواة الحديث فهموا أن هذا الحديث لا يخص مجرد الدعاء فى مرحلة زمنية معينة ( وهى فترة وجود النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بين أصحابه جسدًا وروحاً )، ولكن التوسل ونداء النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى الغيب بلفظ "يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى" مستمر ما دامت هناك ضرورة أو حاجة للمسلم فى أى وقت ..
وانظر إلى الإمام النسائى فقد جعله فى كتاب عمل اليوم والليلة فى باب ما يقال عند الكرب إذا نزل به ( 1 / 440 ) أى بصيغة الاستمرار ولم يقل باب ما قيل عند الكرب فى حياة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ، وأيضا رواه فى باب ما يقوله إذا راعه شيء ( 1 / 416 ، 417 ، 418 ) وهى صيغة استمرار أيضاً ، وكذلك الحافظ ابن السنى رواه فى عمل اليوم والليلة ( ص 296 باب ما يقول من ذهب بصره ) وهذه أيضا صيغة تفيد الاستمرار، ولم يقل باب ما قال من ذهب بصره .. فهل كفر النسائى وابن السنى ، وكذلك ابن ماجه والطبرانى والنووى والمنذرى والهيثمى وغيرهم حيث أوردوا هذا الحديث فى باب صلاة الحاجة ، وكذلك ابن خزيمة الذى وضع هذه الرواية تحت باب صلاة الحاجة أكل هؤلاء أخطأوا ، وأشركوا، وتوحيدهم مخدوش وابن تيمية هو المصيب وحده فى القرن الثامن الهجري.. ما لكم كيف تحكمون ؟ !
والعجيب أن الشيعة أهدروا فضل الصحابة إلا قليلاً منهم ، أما أتباع ابن تيمية فيهدرون سبعمائة سنة من تاريخ المسلمين تعنتاً وتطرفاً لأقوال ابن تيمية .. فهل أتى عالم واحد قبل ابن تيمية بما أتى به ابن تيمية ؟ !

الثالث : أن الإمام أحمد - وبنقل ابن تيمية نفسه - أجاز التوسل بالنبى فى الدعاء .. فهل الإمام أحمد ليس على سنة ؟ والجميع يقول عنه أنه أحد الأئمة الكبار فهل إمامهم كافر مشرك ؟
الرابع : جملة ( ونهى عنه آخرون ) أحد غرائب ابن تيمية .. فهلا سمى لنا واحداً منهم ، أم أنه يقصد نفسه ؟
الخامس : قول ابن تيمية (فإن كان مقصود المتوسلين التوسل بالإيمان به وبمحبته وبموالاته وبطاعته فلا نزاع بين الطائفتين وإن كان مقصودهم التوسل بذاته فهو محل النزاع) نقول له أين الطائفتان أصلاً ؟ ومن الذى فصل هذا التفصيل؟ وأين النزاع وأين رأيته وقرأته ونقلت منه؟
ونقول أيضاً :
أقال ابن أبجر والسلف نتوسل إليك يا رب بالإيمان بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وبمحبته أم أنه قال عدة أدعية وأذكار واضحة فى التوسل ، حيث قال :
" الله الله الله ربى لا أشرك به شيئاً "
" اللهم إنى أتوجه إليك بنبيك محمد نبى الرحمة "
" يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربك وربى يرحمنى مما بى "
فإذا فهم وصرف ابن تيمية تعنتاً وتشدداً جملة : " أتوجه إليك بنبيك محمد ". إلى " أتوجه إليك بحبى له " فكيف يصنع فى استغاثة ابن أبجر بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وهو بالرفيق الأعلى بقوله : " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربك " . أى ما يعبر عنه ابن تيمية نداء الميت أو الغائب ؟؟؟
ولن يستطيع ابن تيمية أن يجد لذلك مخرجاً أبداً .


ونقول أيضاً لنا ظاهر النصوص، ونقول فى دعائنا " اللهم إنى أتوجه إليك بنبيك محمد نبى الرحمة يا محمد إنى أتوجه بك الى ربك وربى يرحمنى مما بى". وعلى من أنكر ذلك أن يأتى بقول من الصحابة رضوان الله عليهم أو السلف أو الأئمة الأربعة بتحريم ذلك النص أو تحديده بحياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقط




7 - ومن المضحكات المبكيات أيضاً أن ابن تيمية تغافل عن أن أعلام المذهب الحنبلى يقولون بالتوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وكذلك بقية المذاهب كما أنهم يعلمون أن دعاء الأعمى وتوسله فى حياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم مستمر بعد انتقاله إلى الرفيق الأعلى عكس ما يريد أن يثبته ابن تيمية من أن دعاء الأعمى وتوسله كان فى حياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقط .
ونذكر من أئمة الحنابلة الذين كانوا يخاطبون النبى صلى الله عليه وآله وسلّم عند زيارته فى قبره ويطلبون منه ويتوسلون به بقولهم : " اللهم إنى أتوجه إليك بنبيك ، يا رسول الله إنى أتوجه بك إلى ربى " .
الإمام ابن عقيل شيخ الحنابلة فى زمانه ( التذكرة المحفوظة بظاهرية دمشق تحت رقم 87 فى الفقه الحنبلى ) والذى استدل به ابن تيمية خطأً وتزويراً وتحريفاً فى تحريم شد الرحال إلى زيارة قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .
وكذلك الإمام عبد القادر الجيلانى ( 561 ه ) فى كتاب الغنية ، والشيخ عبد القادر الجيلانى كان ابن تيمية يقول عنه :
رضى الله عنه فى الفتاوى الكبرى ( 4 / 367 )
قدس الله روحه فى درء التعارض ( 5 / 5 )
ووصفه بالعارف فى مجموع الفتاوى ( 3 / 264 )
وبالإمامة فى مجموع الفتاوى ( 5 / 85 )
وبأنه من أعظم الناس لزوماً للأمر والنهى وتوصية باتباع ذلك فى مجموع الفتاوى ( 8 / 369 ) .
كما قال عنه ابن القيم تلميذ ابن تيمية :
فى الصواعق المرسلة ( 4 / 1279 ) " الشيخ عبد القادر الكيلانى المتفق على كراماته وآياته وولايته المقبول عند جميع الفرق " . اه
وقال عنه فى اجتماع الجيوش الإسلامية ( 1 / 175 ) : " الشيخ الإمام العارف قدوة العارفين الشيخ عبد القادر الجيلانى قدس الله روحه ". اه
ومن أئمة الحنابلة كذلك أبو عبد الله السامرى فى المستوعب ( نقلا عن شيخ الإسلام السبكى فى شفاء السقام ).
والثلاثة كانوا قبل ابن تيمية ، و كانوا يخاطبون النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بالغيب ويطلبون منه. وقدمنا فى تفسير آية (وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا)
(النساء 64) استدلال أكثر من خمسة وعشرين عالما من أكابر علماء المسلمين منهم سبعة من أئمة الحنابلة -فيهم هؤلاء الثلاثة - يستدلون بهذه الآية فى وقت حياة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وبعد انتقاله .
ونقول لأتباع ابن تيمية: نقلنا لكم فهم الحافظ ابن أبجر، والنسائى، وابن ماجه، وابن السنى، وابن خزيمة، والطبرانى، وابن عقيل، وعبد القادر الجيلانى، والنووى، والمنذرى، والسامرى، والهيثمى، وابن حجر فى أن حديث الأعمى ومناداة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بقول: " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى" . هو عمل الأمة قديماً وحديثاً فى أذكارها وصلاة حاجاتها، ولا غرو فكل من سبق ذكره عندنا له نصوص واضحة فى التوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم بذاته وبجاهه كما سنبينه فى مسألة التوسل فهل عندكم من علم فتخرجوه لنا ؟

_________________


2 – قوله صلى الله عليه وآله وسلّم " يا محمد لأجبته "
أخرج أبو يعلى وابن عساكر بإسناد صحيح عن أبى هريرة رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يقول " والذى نفس أبى القاسم بيده لينزلن عيسى بن مريم إماماً مقسطاً وحكماً عدلاً فليكسرن الصليب ويقتلن الخنزير وليصلحن ذات البين وليذهبن الشحناء وليعرضن المال فلا يقبله أحد ثم لئن قام على قبرى فقال يا محمد لأجبته " وفى رواية " لأجيبنه "
قلت :
لم يقل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " لئن سلم على لرددت عليه السلام " ومعنى ذلك أن نبى الله عيسى صلى الله عليه وآله وسلّم سيسأل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم والنبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره ، سيجيبه ويرد عليه .
قال ابن منظور فى لسان العرب ( 1 / 283 )
" والإجابة : رجع الكلام ، تقول : أجابه عن سؤاله وقد أجابه إجابة وإجاباً وجواباً وجابة واستجوبه واستجابه واستجاب له " . اه
وفى مختار الصحاح ( 1 / 49 )
" ( ج . و . ب ) أجابه وأجاب عن سؤاله والمصدر الإجابة". وفى المصباح المنير (1/113) " ولا يسمى جوابا إلا بعد طلب وأجابه إجابة وأجاب قوله واستجاب له إذا دعاه إلى شيء فأطاع وأجاب الله دعاءه قبله واستجاب له كذلك ". اه
وفى التوقيف على مهمات التعاريف ( 1 / 34 )
" الإجابة موافقة الدعوة فيما طلب بها لوقوعها على تلك الصفة " . اه
وقد قال بعض العلماء فى مسألة حكم المسيح عيسى بن مريم بالكتاب والسنة بعد نزوله آخر الزمان ، وتساؤلهم فى أنه يعرف القرآن فماذا يفعل فى الأحكام الخاصة بسنة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ؟
قالوا : سيذهب إليه ويسأله ولا يأخذ بأقوال أحد من الأئمة الأربعة أبى حنيفة ومالك والشافعى وأحمد .
قلت : وفى الحديث السابق ما يدل عليه .

_________________


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2018, 04:00 PM   #142
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






ثالثاً : فعل الصحابة رضى الله عنهم

1- حديث " استسق لأمتك "
فأما الاستسقاء برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، وعند قبره ، وطلب استسقائه ، فقد ورد فى الأثر الصحيح الذى رواه ابن أبى شيبة والبيهقى ، وابن عساكر عن مالك الدار وكان خازن عمر على الطعام قال : أصاب الناس قحط فى زمن عمر ، فجاء رجل إلى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقال : يا رسول الله استسق لأمتك ؛ فإنهم قد هلكوا فأتى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم الرجل فى المنام فقيل له : ائت عمر فأقرئه السلام ، وأخبره أنكم مسقون وقل له : عليك الكيس عليك الكيس ، فأتى عمر فأخبره ، فبكى عمر ثم قال : يا رب لا آلو إلا ما عجزت عنه " اه
وهذا أثر صحيح واضح يهدم ما يقوله ابن تيمية من أساسه، ولم يقل أحد من الأئمة قبل ابن تيمية إن هذا حديث ضعيف، أو إن هذا شرك أو إن فعل ذلك بدعة. فليأتوا بمن قال ذلك قبل ابن تيمية فى القرن الثامن ونتحداهم بفضل الله، ولو كان ذلك بدعة أو شرك أفكان يرويه ابن أبى شيبة وهو من أئمة الحديث – توفى قبل أحمد بن حنبل بست سنوات – ثم البيهقى وابن عساكر ؟!



2- عثمان بن حنيف كما سبق .
3- أخت السيدة عائشة ( أم كلثوم بنت أبى بكر ) رضى الله عنها
ففى الاستيعاب (4/1807 – 1808) وتاريخ دمشق لابن عساكر (25/96) وروى ابن عيينة عن إسماعيل بن أبى خالد قال: " خطب عمر بن الخطاب أم كلثوم بنت أبى بكر إلى عائشة فأطمعته، وقالت: أين المذهب بها عنك ؟ فلما ذهبت قالت الجارية: تزوجينى عمر وقد عرفت غيرته وخشونة عيشه، والله لئن فعلت لأخرجن إلى قبر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، ولأصيحنّ به إنما أريد فتى من قريش يصب على الدنيا صبا ، قال : فأرسلت عائشة إلى عمرو بن العاص فأخبرته الخبر فقال عمرو : وأنا أكفيك فقال : يا أمير المؤمنين لو جمعت إليك امرأة فقال: عسى أن يكون ذلك فى أيامك هذه ، قال : ومن ذكر أمير المؤمنين قال: أم كلثوم بنت أبى بكر ، قال ما لك ولجارية تنعى إليك أباها بكرة وعشياًّ، قال عمر: أعائشة أمرتك بذلك ؟ قال نعم ، فتركها، قال: فتزوجها طلحة بن عبيد الله ، وقال على : لقد تزوجها أفتى أصحاب محمد صلى الله عليه وآله وسلّم " . اه
وقد استدل ابن قدامة الحنبلى فى المغنى (7/33) على صحة تزويج البنت قبل بلوغها بهذه الحادثة، وقال" خطب عمر أم كلثوم ابنة أبى بكر بعد موته إلى عائشة فأجابته وهى دون عشر؛ لأنها إنما ولدت بعد موت أبيها، وإنما كانت ولاية عمر عشراً فكرهته الجارية، فتزوجها طلحة بن عبيد الله ولم ينكره منكر، فدل ذلك على اتفاقهم على صحة تزويجها قبل بلوغها والله أعلم " اه . وانظر الرياض النضرة ( 2 / 258 )


4- السيدة زينب رضى الله عنها .
قال الطبرى فى تاريخه (3/336) وابن كثير فى البداية والنهاية (8/193): عن قرة بن قيس التميمى لا أنسى قول زينب ابنة فاطمة حين مرت بأخيها الحسين صريعاً وهى تقول: "يا محمداه يا محمداه صلى عليك ملائكة السماء، هذا الحسين بالعراء، مزمل بالدماء، مقطع الأعضاء، يا محمداه وبناتك سبايا، وذريتك مقتلة تسفى عليها الصبا " قال: " فأبكت والله كل عدو وصديق".اه
قلت وفى هذا جواز قول "مدد يا رسول الله "
5 - خالد بن الوليد
قال الطبرى فى تاريخه ( 2 / 281 ) وابن الأثير فى الكامل ( 2 / 221 ) وابن كثير فى البداية والنهاية ( 6 / 324 ) : " ثم برز خالد حتى إذا كان أمام الصف دعا إلى البراز وانتمى وقال :
أنا ابن الوليد العود .
أنا ابن عامر وزيد .
ونادى بشعارهم يومئذ وكان شعارهم يومئذ " يا محمداه " فجعل لا يبرز له أحد إلا قتله " . اه
قلت :وفى هذا جواز قول " مدد يا رسول الله " ويعتبر إجماع صحابة ، سواء الذين حضروا أو الذين لم يحضروا وذلك لاستحالة أن لا يعلم الصحابة شعار المؤمنين فى حروب الردة .
6- فهم عبد الله بن مسعود كما سبق تبيينه فى سورة النساء



رابعاً : فعل القرون الثلاثة الأولى
(1) ابن أبى أبجر - وهو من التابعين - ذكرناه من قبل فى شرح حديث " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى" .

(2) المسلمون فى فتنة ابن الأشعث سنة 82 ه قال الطبرى فى تاريخه (3/647 ، 648) وابن الأثير فى الكامل (4/200 )
" وانظر أيضاً إلى أهل البصرة من عصر التابعين ممن خالط الصحابة وتعلم منهم وهم ألوف، لما كانت فتنة ابن الأشعث، كتب عمال الحجاج إليه: إن الخراج قد انكسر وإن أهل الذمة قد أسلموا ولحقوا بالأمصار، فكتب إلى البصرة وغيرها: أن من كان له أصل فى قرية فليخرج إليه، فخرج الناس فعسكروا فجعلوا يبكون وينادون: يا محمداه يا محمداه، وكان دخول عبد الرحمن البصرة فى آخر ذى الحجة ( سنة 82ه ) ". ا ه

(3) المسلمات فى الحرب مع المجوس سنة 137 ه
قال ابن الأثير فى الكامل ( 5 / 114 ) فى حوادث 137 ه
" وفى حرب المسلمين مع المجوس بقيادة سنباذ كانت السبايا من النساء المسلمات ينادين : وامحمداه ، فوقعت الريح ونفرت الإبل وتفرق عسكر المجوس " . اه



(4) الفرسان الشجعان من الأمة المحمدية سنة 170 ه
ذكر ابن الجوزى فى المنتظم ( 8 / 329 ، 330 ، 331 ) فى حوادث سنة 170ه :
ذكر بإسناده عن على بن البربرى " قال أبى – وكان أول من سكن طرسوس حين بناها أبو سليم – وكان شيخا قديما قال: كان من الشام ثلاثة إخوة فرسان شجعان، وكانوا لا يخالطون العسكر، وكانوا يسيرون وينزلون كذلك، فإذا رأوا العدو لم يقاتلوا ما كفوا، فغزوا مرة فلقيهم الطاغية جمعاً كثيراً فقاتلوا المسلمين فقتلوا، وأسروا فقال بعضهم لبعض: قد ترون ما نزل، وقد وجب علينا أن نبذل أنفسنا ونقاتل، فتقدموا وقالوا لمن بقى: كونوا وراء ظهورنا وخلوا بيننا وبين القتال نكفيكم إن شاء الله تعالى ، فقهروا الروم فقال ملك الروم لمن معه من البطارقة: من جاءنى برجل من هؤلاء وبطارقته فألقت الروم أنفسها عليهم، فأخذوهم أسرى لم يصب رجل منهم، فقال الروم: لا غنيمة ولا فتح أعظم من أخذ هؤلاء، فرحل بهم حتى نزل بهم القسطنطينية وعرض عليهم النصرانية وقال: إنى أجعل فيكم الملك وأزوجكم بناتى، فأبوا عليه
ونادوا: يا محمداه
فقال الملك: ما يقولون ؟ قالوا: يدعون نبيهم
فقال لهم: إن أنتم أجبتمونى، وإلا أغليت قدوراً ثلاثة فيها الزيت حتى إذا بلغت أناها ألقيت كل واحد فى قدر فأبوا فأمر بثلاث قدور، فنصبت ثم صب فيها الزيت، ثم أمر أن يوقد تحتها ثلاثة أيام يعرضون فى كل يوم على تلك القدور، ويدعوهم إلى النصرانية، وإلى أن يزوجهم بناته، ويجعل الملك فيأبون أن يجيبوه، وأقاموا على الإسلام فنادى الأكبر ودعاه إلى دينه فأبى، وقال: إنى ملقيك فى هذه القدر، فأبى فألقاه فى قدر منها فما هو إلا أن سقط فيها فارتفعت عظامه تلوح، ثم فعل بالثانى مثل ذلك فلما رأى صبرهم على ما فعل وحفظهم لدينهم ندم الملك وقال: فعلت هذا بقوم لم أر أشجع منهم، فأمر بالصغير فأدنى منه فجعل يفتنه عن دينه بكل أمر فيأبى فقام إليه علج من أعلاجه فقال: أيها الملك ما تجعل لى إن فتنته قال: أبطرقك، قال قد رضيت، قال فبماذا تفتنه؟ قال: قد علم الملك إن العرب أسرع شيء إلى النساء وقد علمت الروم أنه ليس فيهم امرأة أجمل من ابنتى فلانة فادفعه إلى حتى أخليه معها فإنها ستفتنه، قال : فضرب الملك بينه وبينه بين العلج أجلاً أربعين يوماً، ودفعه إليه فجاء به فأدخله مع ابنته، وأخبرها بالذى ضمن للملك وبالأجل الذى ضربه بينه وبينه، فقالت له: دعه فقد كفيتك أمره، فأقام معها نهاره صائما وليله قائماً لا يفتر من العمل حتى مضى أكبر الأجل فسأل الملك العلج: ما حال الرجل؟ فرجع إلى ابنته فقال لها ما صنعت قالت: ما صنعت شيئا هذا رجل فقد إخوته فى هذه البلدة فأخاف أن يكون امتناعه من أجل أخويه كلما رأى آثارهما، ولكن استزد الملك فى الأجل وانقلنى وإياه إلى بلد غير هذا البلد الذى قتل فيه أخواه، فسأل العلج الملك فزاده فى الأجل أياماً وأذن له فى خروجهما، فأخرجهما إلى قرية أخرى فمكث على ذلك أياماً صائم النهار قائم بالليل، حتى إذا بقى من الأجل أيام قالت له الجارية ليلة من الليالى: يا هذا إنى أراك تقدس رباً عظيماً، وإنى قد دخلت معك فى دينك وتركت دين آبائى فلم يثق بذلك منها حتى أعادت عليه مراراً، فقال لها: فكيف الحيلة فى الهرب والنجاة مما نحن فيه فقالت له: أنا أحتال لك وجاءته بدواب وقالت له: قم بنا نهرب إلى بلادك فركبا فكانا يسيران الليل ويكمنان النهار، وطلبا فخفيا فبينما هما يسيران ذات ليلة سمع وقع حوافر خيل فقالت له الجارية: أيها الرجل ادع ربك الذى صدقته وآمنت به يخلصنا أن يخلصنا من عدونا فإذا هو بأخويه ومعهما ملائكة رسل إليه، فسلم عليهما وسألهما عن حالهما فقالا له: ما كانت إلا الغطسة التى رأيت حتى خرجنا فى الفردوس، وإن الله أرسلنا إليك لنشهد تزويجك بهذه الفتاة فزوجوه إياها ورجعوا، وخرج إلى بلاد الشام فأقام معها وكانا مشهورين بذلك معروفين بالشام فى الزمن الأول ". اه
(5) حادثة العتبي
وقد ذكرناها من قبل وتقدم الكلام عليها



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2018, 04:04 PM   #143
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






خامساً : فعل أمة الإسلام خلال القرون المتتابعة
1- فعل ثلاثة من حفاظ الحديث وعلمائه وهم : أبو القاسم الطبرانى والحافظ أبو عبد الله ابن المقرئ والحافظ أبو الشيخ الأصبهانى - صاحب كتاب العظمة وغيره - فقد أورد القيسرانى فى تذكرة الحفاظ (3 / 973، 974) والذهبى فى السير (16/400 ،401) ما نصه :
" كان ابن المقرئ (285 - 381ه ) يقول : كنت أنا والطبرانى وأبو الشيخ بالمدينة فضاق بنا الوقت فواصلنا ذلك اليوم ، فلما كان وقت العشاء حضرت القبر وقلت يا رسول الله الجوع فقال لى الطبرانى اجلس فإما أن يكون الرزق أو الموت فقمت أنا وأبو الشيخ فحضر الباب علوى ففتحنا له فإذا معه غلامان بقفتين فيهما شيء كثير ، وقال : شكوتمونى إلى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم رأيته فى النوم فأمرنى بحمل شىء إليكم " . اه
قلت :
والأمر واضح بقول هذا الحافظ " يا رسول الله الجوع " .. وانظر هداك الله إلى سرعة أمر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم للعلوى بإغاثة الحفاظ الثلاثة ، وكيف أورد القيسرانى والذهبى ذلك فى كراماتهم .


2- أبو جعفر الكتانى
قد أورد الحافظ أبو نعيم فى حلية الأولياء (10/343) فى ترجمة أبى جعفر الكتانى - الذى رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام ما يقرب من ثمانمائة مرة - قال (كسرت رجله ومنعته علته عن زيارة الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم فى تلك السنة، فخرج بعض أصحابه زائراً فدفع إليه رقعة وأمره أن يلقيها فى القبر، فافتقد صاحبه الرقعة من جيبه، فرأى من ليلته النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى نومه فقال " يا أبا جعفر وصلت الرقعة وقد عذرناك " ) . اه
3- أبو الخير التيناتى
ففى تاريخ دمشق لابن عساكر ( 66 / 161 )
وصفوة الصفوة لابن الجوزى (4 / 282 ، 283 ) أن أبا الخير التيناتى قال: "دخلت مدينة الرسول وأنا بفاقة ، فأقمت خمسة أيام ما ذقت ذواقاً ، فقدمت إلى القبر وسلمت على النبى وعلى أبى بكر وعمر رضى الله عنهما وقلت : أنا ضيفك الليلة يا رسول الله وتنحيت ونمت خلف المنبر ، فرأيت فى المنام النبى وأبو بكر عن يمينه وعمرعن يساره وعلى بن أبى طالب بين يديه ، فحركنى على وقال لى : قم قد جاء رسول الله قال فقمت إليه وقبلت بين عينيه ، فدفع إلى رغيفاً فأكلت نصفه فانتبهت فإذا فى يدى نصف رغيف " . اه
قلت : يا ليت المحجوبين ينتبهون .


4- قال ابن الجوزى فى المنتظم ( 9 / 74 ، 75 )
" وكان هبة الله بن عبد الوارث - وكان حافظاً متقناً ثقة صالحاً خيراً ورعاً حسن السيرة كثير العبادة مشتغلا بنفسه وخرج التخاريج وصنف وانتفع جماعة من طلاب الحديث بصحبته - يحكى عن والدته فاطمة بنت على قالت : سمعت أبا عبد الله محمد بن أحمد المعروف بابن أبى زرعة الطبرى قال : سافرت مع أبى إلى مكة فأصابتنا فاقة شديدة ، فدخلنا مدينة الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم وبتنا طاويين ، وكنت دون البالغ فكنت أجيء إلى أبى وأقول : أنا جائع فأتى بى أبى إلى الحضرة وقال: يا رسول الله أنا ضيفك الليلة وجلس ، فلما كان بعد ساعة رفع رأسه وجعل يبكى ساعة ويضحك ساعة ، فقال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فوضع فى يدى دراهم ، ففتح يده فغدا فيها دراهم وبارك فيها إلى أن رجعنا إلى شيراز وكنا ننفق منها .
توفى هبة الله فى هذه السنة بمرو وكانت علته البطن فقام فى ليلة وفاته سبعين مرة أو نحوها فى كل مرة يغتسل فى النهر إلى أن توفى على طهارة سنة 485 ه".اه
قلت :
فهل كفر ابن الجوزى صاحب كتاب المنتظم وراوى هذه القصة ، وهل كفر الحافظ هبة الله بن عبد الوارث ، وأبو زرعة الطبرى .



5- فعل السلطان نور الدين محمود بالبرنس الذى استهزأ بمن يتوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم
ومما هو معلوم أن أحد البرنسات - الأمراء - ويسمى البرنس أرناط، غدر بالمسلمين وقال لهم: قولوا لمحمدكم يخلصكم، وبلغ ذلك السلطان نور الدين محمود فحمله الدين والحمية على أنه نذر إن ظفر به قتله، فلما فتح الله عليه بالنصر والظفر جلس فى دهليز الخيمة واستحضر البرنس أرناط وأوقفه على ما قال، وقال له: ها أنا أنتصر لمحمد، ثم عرض عليه الإسلام فلم يفعل فقتله، وقال: لم تجر عادة الملوك أن يقتلوا الملوك، وأما هذا فإنه جاوز حده، وبات الناس تلك الليلة على أتم سرور، ترتفع أصواتهم بالحمد لله والشكر له، والتكبير والتهليل"اه .( من كتاب الروضتين فى أخبار الدولتين (3/296 ، 297)
قلت : ها هو أحد قادة المسلمين العظام لم يقل : الله هو الذى يخلص ، بل أنه بعدما قتل البرنس أرناط قال : ها أنا انتصر لمحمد . ونور الدين محمود - كما هو معروف - من أشد ملوك المسلمين فى حروبهم ضد الصليبيين ، وكان شديد المحبة لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم لذا كان كثير الرؤية له .
وله قصة عجيبة خلاصتها : أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يحذره من أمر ما يحدث فى مسجده ، فبعث نور الدين سراً من يتحقق فى الأمر ، فوجد رجلين من اليهود المغاربة يدعيان الإسلام ، وقد اشتريا داراً قرب قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فحفرا سرداباً تحت الأرض حتى يصلا إلى جسد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره فيأخذاه فقبض عليهما .. ( راجع التحفة اللطيفة للحافظ السخاوى )

_________________


6- أبو شجاع الوزير – وقد عدوا من مناقبه ذهابه إلى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم -
قال ابن الجوزى فى المنتظم ( 9 / 93) وابن الأثير فى الكامل ( 8 / 506 ) وابن خلكان فى وفيات الأعيان ( 5 / 136 ) وابن كثير فى البداية والنهاية ( 12 / 150 ، 151 ) :
" وجاور بالمدينة ثم مرض فلما ثقل فى المرض جاء إلى الحجرة النبوية فقال : يا رسول الله ، قال الله تعالى : (وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا)
(النساء 64) وها أنا قد جئتك أستغفر الله من ذنوبى وأرجو شفاعتك يوم القيامة ، ثم مات من يومه ذلك رحمه الله تعالى ودفن فى البقيع ." اه
- وذكره الحافظ ابن السمعانى فى الذيل -
وانظر ما قاله ابن كثير فى البداية والنهاية ( 12 / 150 ، 151 ) فى ترجمته :
" كان من خيار الوزراء كثير الصدقة والإحسان إلى العلماء والفقهاء، وسمع الحديث من الشيخ أبى إسحاق الشيرازى وغيره، وصنف كتبا منها كتابه الذى ذيله على تجارب الأمم، ووزر للخليفة المقتدى، وكان يملك ستمائة ألف دينار فأنفقها فى سبيل الخيرات والصدقات، ووقف الوقوف الحسنة، وبنى المشاهد وأكثر الإنعام على الأرامل والأيتام. قال له رجل: إلى جانبنا أرملة لها أربعة أولاد وهم عراة وجياع، فبعث إليهم مع رجل من خاصته نفقة وكسوة وطعاما، ونزع عنه ثيابه فى البرد الشديد ، وقال والله لا ألبسها حتى ترجع إلى بخبرهم " . اه


7- قال ابن كثير فى البداية والنهاية ( 13 / 188 – 192 )
" قال أبو شامة : فظهر فى أول جمعة من جمادى الاخرة سنة أربع وخمسين وستمائة ووقع فى شرقى المدينة المشرفة نار عظيمة - وفيها - ثم ظهرت عندنا بالحرة وراء قريظة على طريق السوارقية بالمقاعد مسيرة من الصبح إلى الظهر نار عظيمة تنفجر من الأرض فارتاع لها الناس روعة عظيمة ،
ثم ظهر لها دخان عظيم فى السماء ينعقد حتى يبقى كالسحاب الأبيض فيصل إلى قبل مغيب الشمس من يوم الجمعة ،
ثم ظهرت النار لها ألسن تصعد فى الهواء إلى السماء حمراء كأنها القلعة وعظمت

وفزع الناس إلى المسجد النبوى وإلى الحجرة الشريفة
واستجار الناس بها ،
وأحاطوا بالحجرة وكشفوا رؤوسهم ،
وأقروا بذنوبهم ،
وابتهلوا إلى الله تعالى ،
واستجاروا بنبيه عليه الصلاة والسلام " . اه

والكلام لا يحتاج إلى تعليق ، فالأمة كلها – قبل ابن تيمية – على التوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم .
وفى هذا القدر كفاية .





ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2018, 12:07 AM   #144
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




70- مسألة التوسل

نظرا للمهاترات التى تخرج من منكرى التوسل ، ونظرا لإثباتنا طلب التوسل والمدد فى الباب السابق ، فقد رأينا عمل كتاب مستقل عن التوسل - يصدر لاحقا إن شاء الله - ولكن الآن لنا بعض تساؤلات وتعليقات .

1 - إذا افترضنا أن أكثر - أو كثير من - أحاديث التوسل ضعيفة،
فهل يروى الأئمة كفرا وشركا ، وخاصة القرون الثلاثة الأولى . ومعنى ذلك أن الأحاديث الواردة فى التوسل حتى لو كانت ضعيفة ( وبعضها صحيح وباعتراف ابن تيمية ) مستحيل أن يكون فيها شرك أو كفر فإن الأمة وعلمائها لا يروون شركاً أو كفراً
2 - وهل يسكت علماء الأمة حتى القرن الثامن على شرك .
3 - وإذا كانت الشيعة - وخاصة الغلاة منهم - أخطأوا خطأ شديدا حيث ظنوا أن الصحابة الذين كانوا على جادة الطريق لا يتجاوز عددهم ستة من الصحابة أو ما يقرب من ذلك . وفى هذا الاعتقاد خطر عظيم على الأمة لسبب بسيط وهو – ونستغفر الله من هذا اللفظ – أن هذا الاعتقاد مؤداه فى النهاية أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لم … فى تربية أصحابه .
نفس الغلطة وقع فيها ابن تيمية واتباعه .. اعتقدوا أنهم هم الأمة وأنهم علماء الأمة ثم جاء الرعاع والسوقة وظنوا أن ابن تيمية هو الحق المبين بالرغم من تفسيقه وتبديعه من جمهور علماء الأمة فى زمانه .
4 - هل هناك أحاديث أو آيات فيها نص صريح بتحريم التوسل ؟
5 – ترى كم عالمًا قبل ابن تيمية أنكر التوسل ؟ وأين كتبهم ؟ وكم عالما كفر الإمام أحمد بن حنبل ؟


6- ثم نقول للذين يحاولون التوفيق فى الآراء :
قولوا لنا بربكم هل سبق ابن تيمية أحد قال بمنع التوسل أو اعترض على الأئمة فى ذلك ؟ وهل من الأمانة العلمية أن تقولوا المسألة فيها قولان – ويكون القول الأول هو المعروف وهو القول الوحيد مئات السنين ثم يأتى القول الثانى فى القرن الثامن الهجرى - وإذا كانت الأمة سكتت حتى القرن الثامن الهجرى أفلا تعدون القول الثانى من الأقوال الشاذة المارقة ؟
ثم هلا ذكرتم – لو كنتم تحت ضغط أتباع ابن تيمية – أن القول الأول قال به كل الأمة ، والقول الثانى لم يخرج إلا من ابن تيمية ؟ أم تخافون من أتباعه ؟
هل هذه هى الأمانة التى ائتمنكم عليها النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بعد أن ذكركم بقول الله عز وجل ( وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلَا تَكْتُمُونَهُ)
(آل عمران 187)
أم انطلى عليكم كلام أتباع ابن تيمية بعدم تمزيق الأمة وهم كاذبون .. إذ لو كانوا يخافون على الأمة ما خرجوا وشذوا عن إجماع العلماء .
وقد قال لى أحد الناس بعفوية شديدة " أين علماء المسلمين " وقال آخر بلغة عامية شديدة " هل أصبح ابن تيمية طرزان و ( كلمة عامية جدا , هى كلمة "دكر") وبقية علماء الأمة قبل ابن تيمية وبعده طراطير"

7 – ضعف ابن تيمية حديث توسل آدم بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وذلك لأنه من رواية عبد الرحمن بن زيد بن أسلم … ونقول أنظر ماذا قال فيه ابن تيمية فى مجموع فتاويه ( 15 / 67) قال :
( عبد الرحمن بن زيد بن أسلم وقد كان إماما وأخذ التفسير عن أبيه زيد وكان زيد إماما فيه ومالك وغيره أخذوا عنه التفسير وأخذه عنه عبد الله)اه
قلت :
وفى إنجيل برنابة الفصل الحادى والأربعون ( 26 - 34 )
" حينئذ قال الله : انصرف أيها اللعين من حضرتى فانصرف الشيطان ثم قال الله لآدم وحواء اللذين كانا ينتحبان : اخرجا من الجنة وجاهدا أبدانكما ولا يضعف رجاؤكما لأنى أرسل ابنكما على كيفية يمكن بها لذريتكما أن ترفع سلطة الشيطان عن الجنس البشرى لأنى سأعطى رسولى الذى سيأتى كل شئ فاحتجب الله وطردهما الملاك ميخائيل من الفردوس فلما التفت آدم رأى مكتوبا فوق الباب : لا إله إلا الله محمد رسول الله فبكى عند ذلك وقال : أيها الابن عسى الله أن يريد أن يأتى سريعا وتخلصنا من هذا الشقاء "
وقال فى الفصل الثانى والأربعون ( 12 - 17 )
" قالوا : إذا لم تكن المسيح ولا إيليا أو نبيا فلماذا تبشر بتعليم جديد وتجعل نفسك أعظم شأنا من مسيا ؟ أجاب يسوع : إن الآيات التى يفعلها الله على يدى تظهر إنى أتكلم بما يريد الله ولست أحسب نفسى نظير الذى تقولون عنه لأنى لست أهلا أن أحل رباطات جرموق أو سيور حذاء رسول الله الذى تسمونه مسيا الذى خُلق قبلى وسيأتى بعدى وسيأتى بكلام الحق ولا يكون لدينه نهاية "
8- وحتى نثبت للأمة أنها تغيب الآن بأفكار ابن تيمية وأتباعه الذين يرعبون الخلق ( وخاصة النشء ) من التوسل برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم نسرد للأمة أسماء من توسل برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من العلماء والفقهاء والمحدثين وغيرهم مع ذكر صيغ توسلهم سواء بقولهم " أسألك بمحمد " أو " بجاه " أو " بحق " أو غير ذلك .

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2018, 12:10 AM   #145
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب








هل كل هؤلاء الحفاظ والمحدثين كفار ومشركون يا أتباع ابن تيمية ؟!

بيان بأسماء بعض الحفاظ والمحدثين ممن لهم نص صريح فى التوسل على سبيل الإجمال
فمنهم :

الإمام أحمد ومحمد بن المنكدر والدارمى وابن أبجر والمروزى وإبراهيم الحربى والمحاملى وأبو زرعة الرازى والكلاباذى وابن أسلم الطوسى وأبو على الخلال وابن حبان والطبرانى وابن المقرئ الأصبهانى وأبو الشيخ الأصبهانى واللالكائى وأبو عبد الله الصفار الإسفرائينى وابن أبى الدنيا والحاكم والخطيب البغدادى والبيهقى وابن القيسرانى وابن عساكر وابن الجوزى والنووى وأبوزرعة العراقى والسلفى وابن الأبار وأبو الربيع بن سالم وعبد الحق الأشبيلى والمنذرى وعبد الغنى المقدسى والقضاعى والكلاعى ومحمد بن موسىالتلمسانى وابن كثير وأبو المحاسن بن حمزة الحسينى الدمشقى والعلائى وأبو الطيب المكى الفاسى وولى الدين العراقى والهيثمى وابن حجر العسقلانى والسخاوى وابن الجزرى والسيوطى وابن فهد وابن طولون والمناوى والعجلونى وعابد السندى ومحمد مرتضى الزبيدى واللكنوى أبو الحسنات

_________________ذكر أسماء بعض الحفاظ والمحدثين المتوسلين بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم والصالحين
على الترتيب الأبجدى
1 - الحافظ إبراهيم الحربى : توسل بقوله " قبر معروف الكرخى هو الترياق المجرب" – تاريخ بغداد ( 1 / 122 ) .
2 – الحافظ أبو الربيع بن سالم : توسل بقبر محمد بن عبيد الله الحجرى التكملة لكتاب الصلة ( 2 /281 )– الذهبى فى سير أعلام النبلاء (21 / 251 -253)
3 - الحافظ أبو الشيخ الأصبهانى : توسل بشكواه إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من الجوع " – سير أعلام النبلاء ( 16 / 400 ) .
4 - الحافظ أبو الطيب المكى الفاسى : توسل بقوله " بمحمد سيد المرسلين " ذيل التقييد ( 1 / 69 ) .
5 - الحافظ أبو المحاسن بن حمزة الحسينى الدمشقى : توسل بقوله " بجاه المصطفى " ذيل تذكرة الحفاظ ( 1 / 315 ) .
6 - الحافظ أبو زرعة الرازى : كان يقول لعلى الرضا " حدثنا بحق آبائك " وقد تقدم ذكره فى ثنايا الكتاب .
7 - الحافظ أبو عبد الله الصفار الإسفرائينى : أخذ عنه الحاكم توسل كثير من الصالحين - تقدم ذكره فى ثنايا الكتاب .
8 - المحدث أبو على الخلال: قال "فقصدت قبر موسىبن جعفر فتوسلت به"
تاريخ بغداد ( 1 / 120 ) .
9 - الحافظ أبو زرعة العراقى : أتى النبى أمام قبره وقال " أنا جائع "
المنتظم لابن الجوزى ( 9 / 74 ، 75 )
10 - الحافظ ابن أبى الدنيا : توسل بقوله " بحق النبى " قرى الضيف (5/225).


11 - الحافظ ابن أسلم الطوسى: كان يقول لعلى الرضا " حدثنا بحق آبائك " وقد ذكرناه من قبل فى الكتاب .
12 - الحافظ ابن الأبار : توسل بقوله " يا شافع البرية أن تشفع فيها لبارئ النسم " الحلة السيراء ( 2 / 284 ) .
13 - الحافظ ابن الجزرى : قال بالتوسل فى كتابه ( عدة الحصن الحصين – باب فضل آداب الدعاء ) .
14 - الحافظ ابن الجوزى : توسل بقوله " بحق محمد صلى الله عليه وآله وسلّم "
زاد المسير ( 4 / 253 ) .
15 - الحافظ ابن القيسرانى : توسل بقوله " توسلوا به إلى الله "
تذكرة الحفاظ ( 4 / 1371 ) .
16 - الحافظ ابن المقرئ الأصبهانى : التوسل عند القبر والشكوى إلى الرسول من
الجوع - مروية فى سير أعلام النبلاء ( 16 / 400 ) .
17 - الحافظ ابن حبان : كان إذا أهمه أمر قصد قبر الإمام على الرضا فينكشف همه ، قال : " وقد جربته مرارا " وقد تم الإشارة إليه من قبل " الثقات (8/457).
18 - الحافظ ابن حجر العسقلانى : وله كلام كثير فى فتح البارى وغيره .
19 - الحافظ ابن طولون : استشهد بكلام الحافظ العلائى شيخ الحافظ العراقى فى
المسائل التى شذ بها ابن تيمية فى الأصول والفروع ومنها التوسل ( ذخائر القصر – مخطوط بالخزانة التيمورية بالقاهرة ) .

_________________


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2018, 12:12 AM   #146
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب








20 - الحافظ ابن عساكر : كتب فى أربعينياته " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى "
وكتبه عامرة بالتوسل ، وذكره مناقب جعفر الصادق بقوله فيه " وبالنبى
متوسلا " وذكر عن أحد الصالحين أن قبره يتبرك به . تاريخ دمشق (6/443).
21 - الحافظ ابن فهد : سأل الحافظ العراقى ما شذ به ابن تيمية فى التوسل والزيارة . كتاب الأجوبة المرضية عن الأسئلة المكية .
22 - الحافظ ابن كثير : توسل بقوله " بمحمد وآله " - البداية والنهاية (13/192) .
23 - الحافظ الإمام أحمد : قال فى منسكه الذى كتبه للمروذى : إنه يتوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى دعائه – حتى ابن تيمية نقله .
24 – الحافظ البيهقى : روى عنه ابن الجوزى فى المنتظم ( 11 / 211 ) من مناقب أحمد بن حرب " استجابة الدعاء إذا توسل الداعى بقبره " .
25 - الحافظ الحاكم : من روى تعظيم ابن خزيمة لقبر على الرضا وتوسل شيوخه بقبر يحيى بن يحيى وقد سبق ذكره وغير ذلك كثير.
26 - الحافظ الخطيب البغدادى : توسل بقوله " بحق محمد " . الجامع لأخلاق الراوى والسامع ( 2 / 261 ) .
27 - الحافظ الدارمى : باب ما أكرم الله به نبيه – سنن الدارمى .
28 - الحافظ السخاوى : توسل بقوله " ووسيلتنا وسندنا "فتح المغيث شرح ألفية الحديث للعراقى (3/401).
29 - الحافظ السلفى : له توسل فى معجم السفر .
30 - الحافظ السيوطى : توسل بقوله " بمحمد وآله " الإتقان ( 2 / 502 ) وكتبه طافحة بالتوسل .

[]
31 - الحافظ الطبرانى : التوسل عند القبر والشكوى إلى الرسول من الجوع - مروية فى سير أعلام النبلاء ( 16 / 400 ) - كما أنه صحح حديث التوسل بعد وفاة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .
32 - الحافظ العجلونى : توسل بقوله " وبخير خلقك لم أزل متوسلاً " كشف الخفاء ( 2 / 55 ) .
33 - الحافظ العلائى : ألف كتاب فى الرد على ابن تيمية فى موضوع التوسل والزيارة
34 - الحافظ القضاعى : توسل بقوله " توسلوا به إلى الله " التكملة لكتاب الصلة ( 2 / 281 ).
35 - المحدث الكلاباذى : توسل بقوله " وعلى نبيه أصلى وبه أتوسل "التعرف لمذهب أهل التصوف ( ص: 21 ) .
36 - الحافظ الكلاعى : صاحب كتاب مصباح الظلام فى المستغيثين بخير الأنام فى اليقظة والمنام – كشف الظنون ( 2 / 1706 ) .
37 - الحافظ اللكنوى أبو الحسنات : توسل بقوله " متوسلاً بنبيه " الرفع والتكميل فى الجرح والتعديل (ص : 27 ) .
38 - الحافظ اللالكائى : ذكر قول حمزة الهاشمى " أنا من ذلك الذى استسقى بشيبته عمر"
وما زال يردد ويتوسل بهذه الوسيلة .
39 - الحافظ المحاملى : يأتى قبر معروف الكرخى ويتوسل به مروية فى تاريخ بغداد ( 1 / 123 ) .[/b]

_________________

40 - الحافظ المروذى : وهو صاحب أحمد الذى سبق ذكره فى التوسل بالنبى فى منسك أحمد بن حنبل .
41 - الحافظ المناوى : ذكر أن ابن تيمية أصبح بين أهل الإسلام مثلة لإنكاره التوسل والاستغاثة .
42 - الحافظ المنذرى: له رسالة تسمى"زوال الظمأ فى ذكر من استغاث برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من الشدة والعمى ذكرها صاحب هدية العارفين (5/586).
43 - الحافظ الهيثمى : توسل بقوله " بمحمد وآله " . مجمع الزوائد (9/420) .
44 - المحدث عابد السندى : له رسالة فى الرد على ابن تيمية فى التوسل .
45 - الحافظ عبد الحق الأشبيلى : فى كتابه العاقبة فى علم التذكير " ويسكن فى جوارهم – قبور الصالحين – تبركاً وتوسلاً " . فيض القديرللمناوى (1/230) .
46 - الحافظ عبد الغنى المقدسى : وقد ذكرنا ذكر الضياء المقدسى له حينما كان يتمسح بقبر الإمام أحمد لما خرج دمل فى جسده لم يجد له دواء ، وله توسل آخر .
47 - الحافظ محمد بن المنكدر : كان يضع خده على قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، " قال استعين بقبر النبى " – وسبق ذكره فى الكتاب من رواية ابن عساكر ، وعده الذهبى فى السير من مناقبه .
48 - الحافظ محمد بن موسى التلمسانى : صاحب كتاب مصباح الظلام فى المستغيثين بخير الأنام – كشف الظنون ( 2 / 1706 ) .
49 - المحدث محمد مرتضى الزبيدى : توسل بقوله " بجاه سيدنا محمد وآله "التجريد الصريح لأحاديث الجامع الصحيح ( ص : 9 )

50 - الحافظ ابن ماكولا : قال على قبر أحد الصالحين " قبره يتبرك به قد زرته "
– الإكمال ( 1 / 367).
51 - الحافظ ابن نقطة : ذكر أحد الصالحين وقال : " قبره بالقرافة يتبرك به ".
– التقييد ( 1 / 370 ) .
52 - الحافظ الذهبى : ذكر أحد الصالحين وقال : " وكان ورعاً تقياً محتشماً يتبرك بقبره " – سير أعلام النبلاء ( 18 / 101 ).




ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2018, 12:14 AM   #147
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






هل كل هؤلاء الفقهاء كفار ومشركون يا أتباع ابن تيمية ؟!
الأئمة الأربعة الأعلام
1- أحمد بن حنبل
ورد بما لا مطعن فيه - وابن تيمية مقر بصحته - أن الإمام أحمد بن حنبل قال فى منسكه الذى كتبه للمروذى " أن فى الاستسقاء يتوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم " . وكافة علماء الحنابلة يذكرون كلام أحمد بن حنبل فى باب الاستسقاء .
2- الإمام أبو حنيفة :
لا أحفظ عنه نصا فى التوسل ، ولكن له كلام فى كراهة أن يقول الرجل " وأسألك بمعاقد العز من عرشك " لكنه قال فى نصيحة لأبى يوسف " وأكثر من زيارة القبور والمشايخ والمواضع المباركة واقبل من العامة ما يقصون عليك من رؤياهم للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المساجد والمقابر " - الطبقات السنية فى تراجم الحنفية .
3- الإمام مالك بن أنس :
قال فى قصة المناظرة بينه وبين أبى جعفر المنصور : " ولم تصرف وجهك عنه وهو وسيلتك ووسيلة أبيك آدم عليه السلام إلى الله تعالى" – كتاب الشفا بتعريف حقوق المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم ( 2 / 41 ) .
وقد ناقشنا ابن تيمية فى ادعائه أن هذه القصة باطلة ، وأبسط دليل على خطأ كلام ابن تيمية أنه لم يخرج أحد من أصحاب الإمام مالك وقال هذه القصة ضعيفة حتى ميلاد ابن تيمية .
كما أن من اتهمه ابن تيمية بأنه كذب على الإمام مالك ، كان الإمام أحمد يثنى عليه لصلابته فى السنة .. ويا ليتك يا ابن تيمية رجعت إلى أقوال الإمام أحمد فى هذا الرجل .. المهم أن هذا الرجل بين وفاته ووفاة ابن تيمية ما يقرب من خمسمائة سنة ( 500 سنة ) ولا يعقل أبدا أن المالكية بهذا الغباء والجهل حتى يذكروا هذه القصة ويسكتوا كلهم وينتظروا ابن تيمية فى القرن الثامن الهجرى كأنه المهدى المنتظر فيقول لهم هذه القصة كذب . وعلى المتشنجين أن يأتوا بأحد العلماء قبل ابن تيمية ضعف هذه القصة .. ولن يستطيعوا . وقد فضل الإمام مالك المدينة على مكة بسبب وجود قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فيها .
4- الإمام الشافعى :
قال " إنى لأتبرك بأبى حنيفة وإذا عرضت لى حاجة صليت ركعتين وجئت إلى قبره وسألت الله تعالى الحاجة عنده فما تبعد عنى حتى تقضى " – تاريخ بغداد (1/123) .
وقد طعن ابن تيمية فى هذه القصة. ولكن لم يذكر سبب الطعن، ومن الممكن لأى إنسان أن يدعى أى إدعاء، فأين دليل ابن تيمية؟ ثم إن الشافعية والحنفية قبل ابن تيمية بمئات السنين يروون هذه التوسلات بلا نكير ويعدونها من مناقب الإمام الشافعى والإمام أبى حنيفة الذى للأسف يسميه بعض المبتدعة " أبو جيفة " والعياذ بالله .

أسماء بعض المتوسلين من مشهورى الفقهاء ممن لهم نص صريح فى التوسل
نذكره على الإجمال
من الشافعية :
القاضى الماوردى والقاضى أبو الطيب وأبو حامد الغزالى والعز بن عبد السلام وتقى الدين بن دقيق العيد والمحب الطبرى وابن الرفعة والرافعى والقزوينى والقونوى وابن الزملكانى وتقى الدين السبكى والبارزى وابن الملقن وابن قاضى شهبه والعز بن جماعة والجلال القزوينى وتقى الدين الحصنى والتفتازانى والشريف الجرجانى وزكريا الأنصارى وابن حجر الهيتمى .
ومن المالكية :
القاضى عياض وابن أبى جمرة وابن عطاء الله السكندرى وابن الحاج والعلامة خليل وابن الخطيب وأبو الحسن المالكى وابن جزى وابن عاشر المالكى وابن ميارة المالكى .
ومن الحنفية :
أبو إسحاق الخجندى الكازرونى و أبو منصور الكرمانى الحنفى والكمال بن الهمام وابن أبى الوفاء القرشى الحنفى والخرشى وابن عابدين وأبو الإخلاص الشرنبلالى وملا على القارى وعبد الغنى الدهلوى والطحطاوى ومحمد عميم الإحسان المجددى البركتى .
ومن الحنابلة :
ابن عقيل وعبد القادر الجيلانى وابن قدامة المقدسى الحنبلى وأبو عبد الله السامرى الحنبلى وابن مفلح الحنبلى والبهوتى والشوكانى وصديق حسن خان .



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2018, 12:17 AM   #148
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







بيان أسماء بعض الفقهاء المتوسلين بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم على الترتيب الأبجدى
1- أبو إسحاق الخجندى الكازرونى ( حنفى ) : كان من شعره " خافت النار إلهاً فانتحت تتشفع لائذة بالرسول " – التحفة اللطيفة ( 1 / 83 ) .
2- أبو الإخلاص الشرنبلالى ( حنفى ) : توسل بقوله " جئناكما نتوسل بكما إلى سيدنا رسول الله " – نور الإيضاح ( 1 / 156 ) .
3- أبو الحسن المالكى : توسل بقوله " بمحمد وآله وصحبه " – كفاية الطالب
( 2 / 678 ) .
4- أبو حامد الغزالى ( شافعى ) : توسل بقوله " وقصدنا نبيك مستشفعين به وحقه عليك " - إحياء علوم الدين ( 1 / 260 ) .
5- أبو عبد الله السامرى (الحنبلى) : ذُكر فيمن يقول بأن الزائر يقول لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى " ( شفاء السقام …).
6- أبو منصور الكرمانى (الحنفى) : قال فى أدب الزيارة : " أن يخاطب الإنسان رسول الله صلى الله عليه وسلم ويقول إن فلان وفلان يستشفع بك يا رسول الله ".
7- ابن أبى الوفاء القرشى (الحنفى): توسل بقوله " بجاه رسول الله ". طبقات الحنفية ( 1 / 353 ) .
8- ابن أبى جمرة ( مالكى ): ذكر زيارة الأنبياء … ثم التوسل إلى الله تعالى بهم فى قضاء مآربه ومغفرة ذنوبه – مختصر البخارى .

_________________


9- ابن الحاج ( مالكى ) : ونصوصه فى كتابه المدخل كثيرة جدا.
10- ابن الخطيب ( مالكى ): توسل بقوله "ومن توسل إليه بمحمد نجاه ونفعه". وسيلة الإسلام ( 1 / 31 ) .
11- ابن الرفعة ( شافعى ) : له رد على ابن تيمية وكان هو الذى يناظره فى التوسل والزيارة وكان أحد أسباب سجنه .
12- ابن الزملكانى ( شافعى ) : توسل بقوله " يا صاحب الجاه " وهذا أيضاً أحد علماء الأمة من ناظره ابن تيمية – شواهد الحق ( صفحة 383 ) .
13- ابن الملقن ( شافعى ): توسل بقوله " بمحمد وآله " . خلاصة البدر المنير (1/5) .
14- ابن جزى ( مالكى ): بلفظ " يتشفع به " – القوانين الفقهية ( 1 / 95 ) .
15- ابن حجر الهيتمى ( شافعى ) : قال بالتوسل - فى حاشيته على الإيضاح وفى كتابه الجوهر المنظم فى زيارة القبر الشريف النبوى المكرم .
16- ابن عابدين ( حنفى ) : توسل بقوله " بجاه سيد الأنبياء والمرسلين " . حاشية ابن عابدين ( 8 / 511 ) .
17- ابن عاشر ( مالكى ): توسل بقوله " بجاه سيد الأنام " المرشد المعين على الضرورى من علوم الدين ( 2 / 300 ) .
18- ابن عجيبة الحسنى : توسل بقوله " بجاه نبينا المصطفى ". إيقاظ الهمم فى شرح الحكم ( صفحة 4 ) .
19- ابن عطاء الله السكندرى( مالكى ): توسل بقوله " بجاه محمد ". لطائف المنن ( صفحة 11 ، 12 ) .


20- ابن عقيل( حنبلى ) : وكان يقول فى زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " يا محمد إنى أتوجه بك إلى ربى " - (التذكرة 87 ) المكتبة الظاهرية بدمشق .
21- ابن علان : توسل بقوله " بجاه نبيك سيد المرسلين " .شرح الأذكار (2/29).
22- ابن قاضى شهبه ( شافعى ) : فى ترجمة أحمد بن على الهمدانى قال " والدعاء عند قبره مستجاب " – طبقات الشافعية ( 2 / 155 ) .
23- ابن قدامة المقدسى (الحنبلى) : قال " ويستحب زيارة قبر الرسول " ثم ذكر قصة العتبى – وما فيها من توسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم - المغنى ( 3 / 298).
24- ابن مفلح (الحنبلى): ذكر قصة العتبى وأقرها – المبدع ( 3 / 259 ) .
25- ابن ميارة (المالكى) : توسل بقوله " نتوسل إليك بجاه أحب الخلق " .الدر الثمين والمورد المعين ( 2 / 302 ) .
26- الإمام القشيرى فى رسالته .
27- البارزى : له كتاب توثيق عرى الإيمان (الباب الثالث إغاثته صلى الله عليه وآله وسلّم لمن استغاث به) .
28- البجيرمى ( شافعى ):" مع أنه أعظم وسيلة حياً وميتاً " – حاشية البجيرمى .
29- البهوتى ( حنبلى ): ذكر قصة العتبى وأقرها – كشاف القناع (2/ 516) .


30- الجاوى : توسل بقوله " بجاه النبى المختار " – نهاية الزين ( 1 / 77 ) .
31- الجرجانى : قال بالتوسل - فى أوائل حاشيته على المطالع .
32- الرافعى القزوينى ( شافعى ) : توسل بقوله "متوسلاً بشفاعة من عنده يوم الجزاء " – التدوين فى أخبار قزوين ( 2 / 76 ) .
33- الحطاب : قال وأمرنا بسؤال الوسيلة – مواهب الجليل ( 2 / 545 ) .
34- الخرشى : أجاز التوسل وخص الإقسام على الله بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم – الشرح الكبير على متن خليل ( الجزء الثالث ) .
35- الرملى ( شافعى ) : توسل بقوله " وبنبيه أتوسل " شرح زبد بن رسلان .
36- الزرقانى : توسل بقوله " بجاه أفضل الأنام " – شرح الزرقانى (3 / 322) شرح الزرقانى ( 2/297).
37- الزينى المراغى : رد على ابن تيمية وبدعه .
38- السمهودى : التوسل والتشفع به صلى الله عليه وآله وسلّم وبجاهه وببركته .خلاصة الوفا (2/419) .
39- السيد البكرى ( شافعى ) : توسل بقوله " بجاه سيدنا محمد " .إعانة الطالبين ( 4 / 344 ) .


40- الشربينى( شافعى ) : ويتوسل به فى حق نفسه – الإقناع للشربينى (1/258)
41- الشروانى ( شافعى ) : توسل بقوله " بجاه محمد سيد الأنام ". حواشى الشروانى ( 6 / 381 ) .
42- الشهاب الخفاجى : باب الزيارة وفضل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم – نسيم الرياض شرح شفا القاضى عياض .
43- الشوكانى : توسل بقوله " بجاه المصطفى " – البدر الطالع ( 1 / 422 ) .
44- الطحطاوى ( حنفى ) : توسل بقوله " بجاه سيدنا محمد " – حاشية الطحطاوى على مراقى الفلاح ( 1 / 357 ) .
45- العز بن جماعة ( شافعى ) وقد رد على ابن تيمية .
46- العز بن عبد السلام : أجاز الإقسام بالنبى – إن صح الحديث والحديث صحيح باعتراف ابن تيمية – تحفة الأحوذى ( 10 / 25 ) .
47- العلامة خليل ( مالكى ) : توسل بقوله " وليتوسل به صلى الله عليه وآله وسلّم " – ذكره الزرقانى فى شرحه على المواهب اللدنية .
48- الغزى : توسل بقوله " بجاه سيد المرسلين " – فتح القريب المجيب فى شرح ألفاظ التقريب ( صفحة 71 ) .
49- القاضى أبو الطيب ( شافعى ) : ذكر قصة العتبى وأقرها – المجموع شرح المهذب ( 8 / 202 ) .


50- القاضى تاج الدين بن بنت الأعز ( شافعى ) : ممن ردوا على ابن تيمية .
51- القاضى عياض ( مالكى ) : ذكر قصة مالك مع أبى جعفر المنصور وأقرها – الشفا فى تعريف حقوق المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم .
52- القسطلانى : ويسأل الله تعالى بجاهه – المواهب اللدنية ( 8 / 308 ) .
53- القونوى : كان من أسباب استمرار سجن ابن تيمية لما قاله فى التوسل – الدرر الكامنة .
54- الكمال بن الهمام ( حنفى ) : توسل بقوله " بحضرة نبيك " – شرح فتح القدير ( 3 / 181 ) .
55- الماوردى ( شافعى ) : ذكر قصة العتبى وأقرها كما أقرها أبو الطيب – المجموع شرح المهذب ( 8 / 202 ) .
56- المحب الطبرى : توسل بقوله " بمحمد وآله وصحبه " – ذخائر العقبى فى مناقب ذوى القربى ( 1 / 261 ) .
57- اليافعى : توسل بقوله " وبرسوله " – مرآة الجنان ( 4 / 362 ) .
58- تقى الدين أبو الفتح : توسل بقوله " وأرغب إليه بالنبى المصطفى " – طبقات الشافعية الكبرى ( 9 / 181 ) .
59- تقى الدين الحصنى ( شافعى ) : له كتاب الرد على من شبه وتمرد ونسب ذلك إلى …. فى تبديع ابن تيمية فى موضوع التوسل والزيارة

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2018, 12:19 AM   #149
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب





60- تقى الدين السبكى ( شافعى ) : له كتاب مشهور فى الرد على ابن تيمية فى مسألة التوسل بعنوان ( شفاء السقام فى زيارة خير الأنام ) .
61- تقى الدين بن دقيق العيد ( شافعى ) : توسل بقوله " أعد لها جاه الشفيع المشفع " – طبقات الشافعية الكبرى ( 9 / 221 ) .
62- زكريا الأنصارى ( شافعى ) : قال " ويتوسل به فى حق نفسه ويستشفع به إلى ربه " – فتح الوهاب ( 1 / 257 ) .
63- سعد الدين التفتازانى : قال " ولهذا ينتفع بزيارة القبور والاستعانة بمنفوس الأخيار من الأموات " – شرح المقاصد ( 2 / 43) .
64- صديق حسن خان (حنبلى) : توسل بقوله " بجاه خير البرية " – أبجد العلوم ( 3 / 280 ) .
65- صفى الدين بن أبى منصور .
66- عبد الغنى الدهلوى : له رد على ابن تيمية فى التوسل .
67- عبد القادر الجيلانى ( حنبلى ): فى كتابه الغنية يتوسل بقوله " يا رسول الله إنى أتوجه بك إلى ربى ليغفر لى " مروية فى شواهد الحق للنبهانى (ص : 98) .
68- عبد الوهاب السبكى ( شافعى ) : له رسائل فى الرد على ابن تيمية فى مسألة التوسل .
69- عماد الدين بن العطار - تلميذ النووى رحمهما الله - ( شافعى ) : قال " وأمرنا بسؤال الوسيلة والسؤال بجاهه " – مواهب الجليل ( 2 / 544 ، 545 ) .


70- محمد عميم الإحسان المجددى البركتى(حنبلى): توسل بقول " بحرمة سيدنا محمد " قواعد الفقه ( 1 / 256 ) .
71- ملا على القارى (حنفى): قال" كان مستشفعا يستشفع به صلى الله عليه وآله وسلّم عند الجدب" – مرقاة المفاتيح (3/1676) وبدع ابن تيمية بسبب موضوع التوسل .
72- أبو منصور الصباغ : قال بالتوسل واستشهد بقصة العتبى - فى كتابه الشامل .
73- القرافى : قال بالتوسل وأقر قصة العتبى – فى الذخيرة (3/ 375 ، 376) .
74- السهيلى : قال " وقال عبد الله بن جعفر كنت إذا سألت عليا حاجة فمنعنى أقسم بحق جعفر فيعطينى" – الروض الآنف ( 4 / 127 ) .
75- ابن نجيم (الحنفى) : رخص فى زيارة قبور الصالحين للترحم والتبرك – البحر الرائق شرح كنز الحقائق .
76- البيضاوى : رخص باتخاذ مسجد فى جوار قبور الصالحين بقصد التبرك – فتح البارى ( 1 / 525 ) .
77- ابن العماد (الحنبلى):: قال فى ترجمة السيد أحمد البخارى الشريف " وقبره يزار ويتبرك به " – شذرات الذهب ( 8/106 – 107 ) ونقل جمل كثيرة فى التوسل .
78- الفخر التبريزى : كان إذا أشكلت عليه المسائل ذهب إلى قبر شيخه التاج التبريزى ويفكر فيها فتنجلى سريعاً – فيض القدير للمناوى ( 5 / 487 ) .
79- أحمد الدردير (مالكى): قال بالتوسل وفى خاتمة الكتاب أيضاً - أقرب المسالك (6 / 559 ).
80- إبراهيم اللقانى ( صاحب جوهرة التوحيد ) : قال " ليس للشدائد مثل التوسل به صلى الله عليه وآله وسلّم " – خلاصة الأثر للمحبى ( 1 / 8 ) .
81- أحمد زروق ( المالكى ) : له رد على ابن تيمية فيما أنكر من مسائل التوسل والاستغاثة ومذكور فى مقدمة شرحه على حزب البحر – شواهد الحق (صفحة 452) .
هل كل هؤلاء المفسرين كفار ومشركون يا أتباع ابن تيمية ؟!
(1) عبد الرحمن بن زيد بن أسلم : روى حديث توسل آدم عليه السلام بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم عندما ارتكب الخطيئة ، وقد سبق ذكره فى الكتاب .
(2) الثعالبى : توسل بقوله" بجاه عين الرحمة " – تفسير الثعالبى ( 4 / 458 ) .
(3) القرطبى : توسل بقوله " بحق محمد وآله " – تفسير القرطبى ( 8 /240 ) .
(4) النسفى : أثبت التوسل بقصة العتبى – فى تفسير الآية .
(5) الألوسى : توسل بقوله " بحرمة سيد الثقلين " – روح المعانى ( 1 / 82 ) .
(6) الرازى : أقر زيارة القبور وفسر فائدتها فقال فى المطالب العالية عن سر زيارة القبور " وكلما حصل فى نفس الميت من العلوم المشرقة ينعكس منها نور إلى روح ذلك الزائر الحى " – فيض القدير للمناوى ( 5 / 487 ) .

_________________



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2018, 12:25 AM   #150
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب






هل كل علماء لغة القرآن المتوسلين كفار ومشركون
يا أتباع ابن تيمية ؟!
أما من أصحاب المعاجم وعلماء اللغة فمنهم :
(1) ابن منظور : صاحب كتاب لسان العرب ( 11 / 78 ) - توسل بقوله " بمحمد وآله ".
(2) الفيروزابادى : صاحب كتاب القاموس المحيط .. قال بالتوسل – فى كتابه الصلات والبشر فى الصلاة على خير البشر .
(3) الفيومى: صاحب كتاب المصباح المنير (ص:712) - توسل بقوله " بمحمد وآله".
(4) الهورينى : صاحب كتاب اصطلاحات القاموس على كتاب ترتيب القاموس المحيط ( ص : 27 ) - توسل بقوله " بجاه النبى ".
(5) الأصفهانى : صاحب كتاب الأغانى ( 10 / 375 ) - توسل بقوله " نسألك بحق الله وحق رسوله ".
(6) الأبشيهى : صاحب كتاب المستطرف فى كل فن مستظرف ( 2 / 508 ) - توسل بقوله " سألتك بحق محمد ".
(7) ابن حجة الحموى: صاحب كتاب خزانة الأدب (1/277) - توسل بقوله" بمحمد وآله ".
(8) القلقشندى : صاحب كتاب صبح الأعشى فى صناعة الإنشا ( 11/ 302 ) -توسل بقوله " بمحمد وآله ".
(9) النابغة الجعدى : روى عنه ابن عبد البر شعرا بالاستغاثة بقبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .
(10) المقرى التلمسانى: صاحب كتاب نفح الطيب (1/32) - توسل بقوله " بجاه نبينا ".
(11) البوصيرى شرف الدين صاحب البردة الشريفة .
(12) الصرصرى: له أبيات شعر فى التوسل والاستغاثة مذكورة فى كتاب شواهد الحق للنبهانى ( ص : 360 ) .. مثل :
وسل الله عنده وتوسل .
فبذاك الضريح تمحى الذنوب .

هل كل علماء تاريخ أمة محمد صلى الله عليه وآله وسلّم المتوسلين كفار ومشركون
يا أتباع ابن تيمية ؟!
(1) ابن خلكان : توسل بقوله " بمحمد النبى وصحبه وذويه " – وفيات الأعيان (6/132) .
(2) ابن الأثير : توسل بقوله " بمحمد وآله " – الكامل ( 10 / 433 ) .
(3) طاشكبرى زاده : توسل بقوله " بحرمة نبيك " – الشقائق النعمانية (1/233)
(4) ياقوت الحموى: توسل بقوله " بحق محمد وآله " - معجم البلدان (5/87).
(5) ابن تغربردى: توسل بقوله " بمحمد وآله " – النجوم الزاهرة (11/103) .
(6) العيدروس: توسل بقوله " إننى متوسل بالمصطفى " – النور السافر (1/15)
(7) ابن العديم : توسل بقوله " ببركة سيد المرسلين وأهل بيته " – بغية الطلب فى تاريخ حلب ( 7 / 3242 ) .
(8) البصروى : توسل بقوله " بمحمد وصحبه " – تاريخ البصروى (1/157).
(9) ابن جبير: توسل بقوله " بحرمة الكريم وبلده الكريم – رحلة ابن جبير (1/98) .


(10) ناصر خسرو : توسل بقوله " بحق محمد وآله الطاهرين ".سفر نامه (1/60).
(11) نظام الملك الطوسى: توسل بقوله " بحق محمد وآله " – سيات نامه (1/44)
(12) البريهى : توسل بقوله " بمحمد وآله آمين " – طبقات صلحاء اليمن (1/248) .
(13) الجبرتى : توسل بقوله " ويتوسل إليه فى ذلك بمحمد صلى الله عليه وآله وسلم " . عجائب الآثار ( 1 / 344 ) .
(14) الواقدى: توسل بقوله " فادع الله وتوسل إليه بمحمد " – فتوح الشام (2/91).
(15) أبو العباس الناصرى : توسل بقوله " بجاه جده الرسول " – كتاب الاستقصا لأخبار دول المغرب الأقصى ( 3 / 29) .
(16) عبد الرحمن بن خلدون : صاحب التاريخ المشهور ، قال فى شعره " فبفضل جاهك " .
(17) الصالحى الشامى : جمع أبواب التوسل به صلى الله عليه وآله وسلّم - فى كتابه سبل الهدى والرشاد فى سيرة خير العباد .
(18) حاجى خليفة : توسل بقوله " بحرمة أمين وحيه " . كشف الظنون (2/2055).
(19) المرادى: توسل بقوله " فنتوجه اللهم إليك به صلى الله عليه وآله وسلّم إذ هو الوسيلة العظمى " – سلك الدرر فى أعيان القرن الثانى عشر (1 / 2 ) .

ونختم هذا الباب بما قاله الأبشيهى فى المستطرف فى كل فن مستظرف (1/491 ، 493)
قال " ولما حججت وزرته تطفلت على جنابه المعظم وامتدحته بأبيات مطولة وأنشدتها بين يديه بالحجرة الشريفة تجاه الصندوق الشريف وأنا مكشوف الرأس وأبكى من جملتها :
يا سيد السادات جئتك قاصدا .
أرجو رضاك وأحتمى بحماكا .
والله يا خير الخلائق إن لى قلبا .
مشوقا لا يروم سواكا .
ووحق جاهك إننى بك مغرم .
والله يعلم إننى أهواك .
أنت الذى لولاك ما خلق امرؤ .
كلا ولا خلق الورى لولاكا .
أنت الذى من نورك البدر اكتسى .
والشمس مشرقة بنور بهاكا .
أنت الذى لما رفعت إلى السما .
بك قد سمت وتزينت لسراكا .
أنت الذى ناداك ربك مرحبا .
ولقد دعاك لقربه وحباكا .
أنت الذى فينا سألت شفاعة .
ناداك ربك لم تكن لسواكا .


أنت الذى لما توسل آدم من .
ذنبه بك فاز وهو أباك .
وبك الخليل دعا فعادت ناره .
بردا وقد خمدت بنور سناكا .
ودعاك أيوب لضر مسه .
فأزيل عنه الضر حين دعاكا .
وبك المسيح أتى بشيرا مخبرا .
بصفات حسنك مادحا لعلاكا .
وكذاك موسى لم يزل متوسلا .
بك فى القيامة مرتج لنداكا .
والأنبياء وكل خلق فى الورى .
والرسل والأملاك تحت لواكا .
لك معجزات أعجزت كل الورى .
وفضائل جلت فليس تحاكى .

نطق الذراع بسمة لك معلنا .
والضب قد لباك حين أتاك .
والذئب جاءك والغزالة قد أتت .
بك تستجير وتحتمى بحماكا .
وكذا الوحوش أتت إليك وسلمت .
وشكا البعير إليك حين رآكا .
ودعوت أشجارا أتتك مطيعة .
وسعت إليك مجيبة لنداكا .
والماء فاض براحتيك وسبحت .
صم الحصى بالفضل فى يمناكا .
وعليك ظللت الغمامة فى الورى .
والجذع حن إلى كريم لقاكا .


وكذاك لا أثر لمشيك فى الثرى .
والصخر قد غاصت به قدماكا .
وشفيت ذا العاهات من أمراضه .
وملأت كل الأرض من جدواكا .
ورددت عين قتادة بعد العمى .
وابن الحصين شفيته بشفاكا
وكذا حبيب وابن عفرا عندما .
جرحا شفيتهما بلمس يداكا .
وعلى من رمد به داويته فى .
خيبر فشفى بطيب لماكا .
وسألت ربك فى ابن جابر بعدما .
قد مات أحياه وقد أرضاكا .
ومسست شاة لأم معبد بعدما .
نشفت فدرت من شفا رقياكا .


ودعوت عام المحل ربك معلنا .
فانهل قطر السحب عند دعاكا .
ودعوت كل الخلق فانقادوا إلى .
دعواك طوعا سامعين نداكا .
وخفضت دين الكفر يا علم الهدى .
ورفعت دينك فاستقام هناكا .
أعداك عادوا فى القليب بجهلهم .
صرعى وقد حرموا الرضا بجفاكا .
فى يوم بدر قد أتتك ملائك من .
عند ربك قاتلت أعداكا .
والفتح جاءك يوم فتحك مكة .
والنصر فى الأحزاب قد وافاكا .
هود ويونس من بهاك تجملا .
وجمال يوسف من ضياء سناكا .
قد فقت يا طه جميع الأنبياء .
نورا فسبحان الذى سواكا .

_________________

والله يا ياسين مثلك لم يكن .
فى العالمين وحق من نباكا .
عن وصفك الشعراء يا مدثر عجزوا .
وكلوا عن صفات علاكا .
إنجيل عيسى قد أتى بك مخبرا .
وأتى الكتاب لنا بمدح حلاكا .
ماذا يقول المادحون وما عسى .
أن يجمع الكتاب من معناكا .
والله لو إن البحار مدادهم .
والعشب أقلام جعلن لذاكا .
لم تقدر الثقلان تجمع ذره .
أبدا وما استطاعوا له إدراكا .


لى فيك قلب مغرم يا سيدى .
وحشاشة محشوة بهواكا .
فإذا سكت ففيك صمتى كله .
وإذا نطقت فمادح علياكا .
وإذا سمعت فعنك قولا طيبا .
وإذا نظرت فلا أرى إلاكا .
يا مالكى كن شافعى من فاقتى .
إنى فقير فى الورى لغناكا .
يا أكرم الثقلين يا كنز الورى .
جد لى بجودك وارضنى برضاكا .
أنا طامع فى الجود منك ولم يكن .
لابن الخطيب من الأنام سواكا .

أنا طامع فى الجود منك ولم يكن .
لابن الخطيب من الأنام سواكا .
فعساك تشفع فيه عند حسابه .
فلقد غدا مستمسكا بعراكا .
ولأنت أكرم شافع ومشفع .
ومن التجا لحماك نال وفاكا .
فاجعل قراى شفاعة لى فى غد .
فعسى أرى فى الحشر تحت لواكا .
صلى عليك الله يا خير الورى .
ما حن مشتاق إلى مثواكا .
وعلى صحابتك الكرام جميعهم .
والتابعين وكل من والاك


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-22-2018, 10:54 PM   #151
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




71 - الصحابة قالوا ألفاظا أشد من ألفاظ التوسل فكانوا يستعيذون برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم
وقالت السيدة عائشة " أتوب إلى الله وإلى رسوله "
وقالت " أعوذ برسول الله "
فهل أشركت أم المؤمنين والصحابة ؟!
وإذا كان ابن تيمية تأول ألفاظ التوسل بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم فماذا يفعل باستعاذة الصحابة ، وتوبتهم إلى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ؟! ونسوُق إليك بعض الألفاظ :
1 - الاستعاذة برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم
(1) - أخرج الإمام مسلم عن أبى مسعود أنه كان يضرب غلامه فجعل يقول : "أعوذ بالله قال : فجعل يضربه فقال : أعوذ برسول الله . فتركه فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " والله ، لله أقدر عليك منك عليه قال فأعتقه" اه
(2) - وعن عائشة رضى الله عنها قالت :
" بعثت صفية إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم بطعام ، قد صنعته له وهو عندى فلما رأيت الجارية أخذتنى رعدة حتى استقبلتنى فضربت القصعة فرميت بها قالت: فنظرت إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فعرفت الغضب فى وجهه فقلت : أعوذ برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أن يلعننى اليوم "


(3) - وفى كتاب الآثار لأبى يوسف صاحب أبى حنيفة ( 1 / 26 )
" عن حماد عن إبراهيم أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وأصحابه كانوا يردون السلام على من سلم عليهم وهم فى الصلاة، فجاء رجل على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وهو يصلى فلم يرد عليه فوجد الرجل فى نفسه، فلما انصرف النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أتاه فقال: أعوذ بالله ورسول الله من سخطه، كنت ترد على من سلم عليك فسلمت عليك فلم ترد على، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم :" إن فى الصلاة لشغلا عن رد السلام" فترك الرد".اه
(4) - " وفى حديث الحرث بن يزيد البكرى فى حديث طويل فيه قوله لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أعوذ بالله ورسوله أن أكون كوافد عاد قال " هيه وما وافد عاد " وهو أعلم بالحديث منه ولكن يستطعمه إلى آخر الحديث اه
قلت :
فماذا نقول لمن لا يعظمون جناب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، انظر ما قاله الخلال وهو من كبار الحنابلة فى كتابه السنة ( 1 / 237 ) : وقال أبو العباس هارون بن العباس الهاشمى : من رد حديث مجاهد فهو عندى جهمى ، ومن رد فضل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فهو عندى زنديق لا يستتاب ويقتل ؛ لأن الله عز وجل قد فضله صلى الله عليه وآله وسلّم على الأنبياء عليهم السلام ، وقد روى عن الله عز وجل قال " لا أذكر إلا ذكرت معى " ويروى فى قوله (لَعَمْرُكَ)
(الحجر 72)
قال بحياتك . ويروى أنه قال : يا محمد لولاك ما خلقت آدم .
قلت :
فتح الله عليك أيها الشريف الهاشمى وعلى الخلال .

2- التقرب إلى الله والنبى صلى الله عليه وآله وسلّم

عن أبى هريرة: " أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم انصرف من الصبح يوما فأتى النساء فى المسجد فوقف عليهن فقال
" يا معشر النساء ما رأيت من نواقص عقول قط ودين أذهب بقلوب ذوى الألباب منكن، وإنى قد رأيت أنكن أكثر أهل النار يوم القيامة، فتقربن إلى الله بما استطعتن "
وكان فى النساء امرأة عبد الله بن مسعود فانقلبت إلى عبد الله بن مسعود فأخبرته بما سمعت من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وأخذت حليها، قال ابن مسعود: أين تذهبين بهذا الحلى؟
قالت: أتقرب به إلى الله ورسوله،
قال: ويحك هلمى تصدقى به على وعلى ولدى فإنا له موضع،
فقالت : لا حتى أذهب إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ،
قال: فذهبت تستأذن على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقالوا: يا رسول الله هذه زينب تستأذن
قال: " أى الزيانب هى "
قالوا: امرأة ابن مسعود قال " إيذنوا لها " فدخلت على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقالت: يا رسول الله إنى سمعت منك مقالة فرجعت إلى ابن مسعود فحدثته وأخذت حليًا لى أتقرب به إلى الله وإليك ، رجاء أن لا يجعلنى الله من أهل النار، فقال لى ابن مسعود : تصدقى به على وعلى ابنى فإنا له موضع ، فقلت : حتى أستأذن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم
فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " تصدقى به عليه وعلى بنيه فإنهم له موضع " اه

3 - التوبة إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم
عن السيدة عائشة رضى الله عنها:
" أنها اشترت نمرقة فيها تصاوير فلما رآها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قام على الباب فلم يدخل فعرفت أو فعرفت فى وجهه الكراهية
فقالت يا رسول الله أتوب إلى الله وإلى رسوله فماذا أذنبت
فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم "ما بال هذه النمرقة ؟ "
فقالت: اشتريتها لك تقعد عليها وتوسدها
فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " إن أصحاب هذه الصور يعذبون ويقال لهم أحيوا ما خلقتم – ثم قال – إن البيت الذى فيه الصور لا تدخله الملائكة " اه



4 - الصحابة كانوا يقولون " الأمر إلى الله وإلى رسوله "
عن عكرمة قال : " لما ودع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أهل مكة ، وكانت خزاعة حلفاء رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى الجاهلية ، وكانت بنو بكر حلفاء قريش ، فدخلت خزاعة فى صلح رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ودخلت بنو بكر فى صلح قريش ، فكان بين خزاعة وبين بنى بكر قتال ، فأمدتهم قريش بسلاح عليهم ، فظهرت بنو بكر على خزاعة وقتلوا منهم ، فخافت قريش أن يكونوا نقضوا ، فقالوا لأبى سفيان: اذهب إلى محمد فأجر الحلف وأصلح بين الناس، فانطلق أبو سفيان حتى قدم المدينة فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " قد جاءكم أبو سفيان وسيرجع راضيا بغير حاجته " فأتى أبا بكر فقال يا أبا بكر أجر الحلف وأصلح بين الناس ، أو قال بين قومك قال : ليس الأمر لى الأمر إلى الله وإلى ورسوله ، قال : وقد قال له فيما قال ليس من قوم ظللوا على بسلاح وطعام أن يكونوا نقضوا ، فقال أبو بكر : الأمر إلى الله وإلى رسوله ، ثم أتى عمر بن الخطاب فقال له نحوا مما قال لأبى بكر، فقال له عمر : أنقضتم فما كان منه جديدا فأبلاه الله وما كان منه شديدا أو متينا فقطعه الله، فقال أبو سفيان: ما رأيت كاليوم شاهد عشيرة، ثم أتى فاطمة فقال: يا فاطمة هل لك فى أمر تسودين فيه نساء قومك، ثم ذكر لها نحوا مما ذكر لأبى بكر فقالت: ليس الأمر لى الأمر إلى الله وإلى رسوله ثم أتى عليا فقال له نحوا مما قال لأبى بكر... آخر الحديث " اه

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-22-2018, 10:58 PM   #152
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب








5 - المفزع إلى الله وإلى رسوله صلى الله عليه وآله وسلّم
عن عمرو بن العاص قال: " كان فزع بالمدينة فأتيت على سالم مولى أبى حذيفة وهو محتب بحمائل سيفه ، فأخذت سيفا فاحتبيت بحمائله فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " يا أيها الناس ألا كان مفزعكم إلى الله وإلى رسوله - ثم قال - ألا فعلتم كما فعل هذان الرجلان المؤمنان " اه


6 - الصحابة تتعوذ بالله عز وجل من غضب الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلّم
عن نصر بن عاصم الليثى عن أبيه قال : " دخلت مسجد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وأصحابه يقولون:
نعوذ بالله عز وجل من غضب الله ورسوله ،
قلت : ما شأنكم قالوا : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " لعن الله القائد والمقود به " اه
عن أبى القموص زيد بن على – فى قصة تحريم الخمر فى الرجل الذى هم أن يضربه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم –
قال : " أعوذ بالله من غضب الله ورسوله ، والله لا أطعمها أبدا فأنزل الله تحريمها ( يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصابُ وَالْأَزْلامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطانِ)
( - إلى قوله - ( فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ)
(المائدة 90-91 )
فقال عمر بن الخطاب رضى الله عنه :" انتهينا انتهينا" اه


7 - ليس كل تعظيم شركا يا أتباع ابن تيمية
1- عن هشام بن عروة قال : " أخبرنى أبى أن عائشة قالت له : يا ابن أختى لقد رأيت من تعظيم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم عمه أمراً عجيباً " . اه
2- فى حديث ما كان بين السيدة فاطمة رضى الله عنها والصديق رضى الله عنه... فقال على لأبى بكر : " موعدك العشية للبيعة ، فلما صلى أبو بكر صلاة الظهر رقى على المنبر فتشهد وذكر شأن على وتخلفه عن البيعة وعذره بالذى اعتذر إليه ، ثم استغفر ، وتشهد على بن أبى طالب فعظم حق أبى بكر وأنه لم يحمله على الذى صنع نفاسة على أبى بكر ولا إنكارا للذى فضله الله به ، ولكنا كنا نرى لنا فى الأمر نصيبا فاستبد علينا به فوجدنا فى أنفسنا، فسر بذلك المسلمون، وقالوا أصبت ، فكان المسلمون إلى على قريبا حين راجع الأمر المعروف " اه

_________________
8 - آية من آيات الله
المستند الوحيد للمبتدعة فى تحريم الاستغاثة بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم حديث منكر ضعيف مضطرب فقد من معجم الطبرانى (وهو الوحيد الذى أخرجه)
أخرج الإمام أحمد عن زيد بن الحباب حدثنا ابن لهيعة حدثنا الحارث بن يزيد الحضرمى عن على بن رباح اللخمى حدثنى من شهد عبادة بن الصامت يقولنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةكنا فى المسجد ومعنا أبو بكر الصديق رضى الله عنه يقرأ بعض القرآن، فجاء عبد الله بن أبى بن سلول ومعه نمرقة وزربية فوضع واتكأ وكان صبيحا فصيحا جدلا فقال يا أبا بكر: قل لمحمد يأتينا بآية كما جاء الأولون، جاء موسى بالألواح، وجاء داود بالزبور، وجاء صالح بالناقة وجاء عيسى بالإنجيل وبالمائدة، فبكى أبو بكر رضى الله عنه، فخرج رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فقال أبو بكر: قوموا إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم نستغيث به من هذا المنافق، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " إنه لا يقام لى إنما يقام لله عز وجل "). اه
وهذا الحديث ضعيف منكر أخرجه أحمد (5/317) وابن سعد فى الطبقات (1/387) وفيه ثلاث علل:
الأولى : أن فيه راو لم يسم .
الثانية : ابن لهيعة وقد تفرد به .
قال ابن كثير فى تفسيره (3/174): ( وهذا الحديث غريب جدا وفيه علة
الثالثة : - تدل على أن هذا الحديث فيه اضطراب فى ألفاظه - وهو: ما ورد بلفظ آخر يدل على خلط ابن لهيعة، وهو ما عزاه الهيثمى فى المجمع (10/159) إلى الطبرانى، عن عبادة بن الصامت قال: قال أبو بكر: قوموا نستغيث برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من هذا المنافق فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم " إنه لا يستغاث بى إنما يستغاث بالله عز وجل " ). اه

_________________

قلت :
وهذا الحديث غير موجود الآن فى نسخ الطبرانى وكأنها آية من آيات الله عز وجل .
قلت :
والمعنى مختلف تماما ، فرواية أحمد فيها إقرار النبى بقول أبى بكر " قوموا إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم نستغيث به " فقال له " إنه لا يقام لى إنما يقام لله عز وجل "
والرواية الثانية " لا يستغاث بى إنما يستغاث بالله " .
ولو نظرت للروايتين تجد كلمة مكان كلمة .
وأقول :
لو أن بعض أهل العلم قالوا معنى الحديث لو صح أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يقول لهم إذا استغثتم بى أو قمتم لى فإنما تستغيثون بالله على الحقيقة كقول الله عز وجل( وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ رَمَىٰ ۚ)
(الأنفال 17) وقول الله عز وجل ( إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ)
(الفتح 10) وقوله صلى الله عليه وآله وسلّم " ما أنا قلته وإنما الله قاله".
قلت :
وهو توجيه حسن ، لكن الحديث أصلا منكر ، مضطرب وضعيف جدا لا يصلح للاستدلال .. وهل يصلح للاستدلال فى قضية كفر وإيمان وشرك وتوحيد بحديث ضعيف منكر مفقود ؟ انتبه لتقدير الله .


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-22-2018, 11:05 PM   #153
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







وللتدليل على أن هذا الحديث باطل سندا ومعنى ، ننقل كلام الأئمة فى ابن لهيعة راوى الحديث مع طلبنا من القارئ التركيز فى ما قاله يحيى بن حسان .
قال الحافظ فى تهذيب التهذيب ( 5 / 377 )
" و قال البخارى : تركه يحيى بن سعيد ، و قال ابن مهدى : لا أحمل عنه شيئا، وقال ابن خزيمة فى صحيحه : وابن لهيعة لست ممن أخرج حديثه فى هذا الكتاب إذا انفرد ، و إنما أخرجته لأن معه جابر بن إسماعيل " . اه
وقال عبد الغنى بن سعيد الأزدى
" إذا روى العبادلة عن ابن لهيعة فهو صحيح ابن المبارك ، و ابن وهب ، والمقرىء " . اه وذكر الساجى وغيره مثله .
وقال يحيى بن حسان
" رأيت مع قوم جزءا سمعوه من ابن لهيعة ، فنظرت فإذا ليس هو من حديثه فجئت إليه ، فقال : ما أصنع ؟ يجيئونى بكتاب فيقولون : هذا من حديثك ، فأحدثهم " . اه
وقال ابن قتيبة
" كان يقرأ عليه ما ليس من حديثه " . اه يعنى فضعف بسبب ذلك
وقال ابن المدينى
" قال لى بشر بن السرى : لو رأيت ابن لهيعة لم تحمل عنه " . اه
وقال عبد الكريم بن عبد الرحمن النسائى ، عن أبيه
" ليس بثقة " . اه
وقال ابن معين
" كان ضعيفا لا يحتج بحديثه ، كان من شاء يقول له حدثنا " . اه
وقال ابن خراش
" كان يكتب حديثه ، احترقت كتبه ، فكان من جاء بشيء قرأه عليه ، حتى لو وضع أحد حديثا وجاء به إليه قرأه عليه " . اه


قال الخطيب
" فمن ثم كثرت المناكير فى روايته لتساهله " . اه
وقال ابن شاهين
" قال أحمد بن صالح : ابن لهيعة ثقة ، و ما روى عنه من الأحاديث فيها تخليط يطرح ذلك التخليط ". اه
وقال مسعود ، عن الحاكم
" لم يقصد الكذب، و إنما حدث من حفظه بعد احتراق كتبه فأخطأ ".اه
وقال الجوزجانى
" لا يوقف على حديثه ، و لا ينبغى أن يحتج به ، و لا يغتر بروايته ". اه
وقال ابن أبى حاتم
" سألت أبى ، وأبا زرعة ، عن الإفريقى ، وابن لهيعة أيهما أحب إليك ؟ فقالا: جميعا ضعيفان ، وابن لهيعة أمره مضطرب ، يكتب حديثه على الاعتبار ، قال عبد الرحمن : قلت لأبى : إذا كان من يروى عن ابن لهيعة مثل ابن المبارك ، فابن لهيعة يحتج به ؟ قال : لا . قال أبو زرعة : كان لا يضبط . وقال ابن عدى : حديثه كأنه نسيان ، وهو ممن يكتب حديثه ". اه
وقال محمد بن سعد
" كان ضعيفا ، ومن سمع منه فى أول أمره أحسن حالا فى روايته ممن سمع منه بآخره ". اه
وقال مسلم فى ( الكنى )
" تركه ابن مهدى ، و يحيى بن سعيد ، ووكيع ". اه
وقال الحاكم " ذاهب الحديث ". اه
وقال ابن حبان
" سيرت أخباره فرأيته يدلس عن أقوام ضعفاء ، على أقوام ثقات قد رآهم، ثم كان لا يبالى، ما دفع إليه قرأه سواء كان من حديثه أو لم يكن، فوجب التنكب عن رواية المتقدمين عنه قبل احتراق كتبه لما فيها من الأخبار المدلسة عن المتروكين ، ووجب ترك الاحتجاج برواية المتأخرين بعد احتراق كتبه لما فيها مما ليس من حديثه ". اه
وقال أبو جعفر الطبرى فى ( تهذيب الآثار )
" اختلط عقله فى آخر عمره " . اه
ومن أشنع ما رواه ابن لهيعة ما أخرجه الحاكم فى ( المستدرك ) من طريقه
" عن أبى الأسود ، عن عروة ، عن عائشة ، قالت : مات رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من ذات الجنب ". اه
"وهذا مما يقطع بطلانه لما ثبت فى الصحيح أنه قال لما لدوه" لما فعلتم هذا؟" قالوا : خشينا أن يكون بك ذات الجنب، فقال " ما كان الله ليسلطها على". وإسناد الحاكم إلى ابن لهيعة صحيح، والآفة فيه من ابن لهيعة، فكأنه دخل عليه حديث فى حديث ". اه كلام الحافظ .
قال ابن أبى حاتم فى الجرح والتعديل ( 5 / 146 )
" عن الحميدى ، قال : كان يحيى بن سعيد لا يرى بن لهيعة شيئا . ثنا عبد الرحمن ثنا صالح بن أحمد بن حنبل ثنا على يعنى بن المدينى قال : سمعت عبد الرحمن بن مهدى وقيل له تحمل عن أبى لهيعة قال: لا ، لا تحمل عنه قليلا ولا كثيرا – ثم قال – حدثنا عبد الرحمن سمعت أبى يقول : سمعت ابن أبى مريم يقول : حضرت عمى ابن لهيعة فى آخر عمره وقوم من أهل بربر يقرءون عليه من حديث منصور والأعمش والعراقيين ، فقلت له : يا أبا عبد الرحمن ليس هذا من حديثك فقال: بلى هذه أحاديث قد مرت على فلم أكتب عنه بعد ذلك " . اه



قلت :
وهذا الحديث مداره على ابن لهيعة وحده .. فالحديث بذلك شديد النكارة والضعف والاضطراب
وهو مخالف لما جاء فى صحيح البخارى ومسلم وغيرهما، عن أبى هريرة قال: ( قام فينا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ذات يوم فذكر الغلول فعظمه وعظم أمره ثم قال " لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته بعير له رغاء يقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته فرس له حمحمة فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته شاة لها ثغاء يقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته نفس لها صياح فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته رقاع تخفق فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجىء يوم القيامة على رقبته صامت فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك ") اه



قلت :
وهو واضح الدلالة جدا ، فليس عند العرض والموقف العظيم شرك ، وهذا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أقر ولم يعترض على من قال له " أغثنى " من جامعى الزكاة ( زكاة الإبل ، الشياة والخيل ) ولكنه يقول له " لا أملك لك شيئا " بسبب أنه سرق من إبل الزكاة التى كان يجمعها لبيت المال أو خيل أو غنم الزكاة .
قلت :
فظهر بذلك أن ما روى بأنه لا يستغاث بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم باطل ومخالف لما فى البخارى ومسلم وغيرهما .
وأخيرا .. أختم هذه المسألة بحديث البخارى ومسلم عن أنس " قال رسول الله " ثلاث من كن فيه وجد طعم الإيمان ، من كان يحب المرء لا يحبه إلا لله ، ومن كان الله ورسوله أحب إليه مما سواهما ، ومن كان أن يلقى فى النار أحب إليه من أن يرجع فى الكفر بعد أن أنقذه الله منه " اه

_________________




ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2018, 12:41 PM   #154
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب







72 - أصحاب ابن تيمية يدعون أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره لا يدرى
من أمره شيئاً وأنه لا يسمع وقد انقطع عمله

قد ابتلى الله الأمة فى هذه الآونة بمن لا يزور خير خلق الله ويأمر الناس بعدم الزيارة متجرئاً بأن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم – ونستغفر الله من هذا القول – لا يدرى من أمره شيئاً فكيف يدرى لأمته ؟!

وأقول:

والله إن هذا القول لا يخرج إلا من زنديق، أو منافق يبطن العداء لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ويتمنى أن يراه فى صورة الضعيف العاجز، وهذا القول لا يخرج إلا ممن يُكذِّب بحديث الإسراء والمعراج فى باطنه، ولا يستطيع التفوه به وتجد من يقول هذا القول ينقب فى كتب المسلمين حتى يبحث عن دليل وإن كان واهياً.
وأخيراً ظفر مبتدعة هذا الزمان بما يظنونه دليلاً وهو الحديث الذى يقول فيه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم : " أصحابى أصحابى ، فيقال إنك لا تدرى ما أحدثوا بعدك " ولم نرَ من علماء الأمة من استدل بهذا الحديث فى نفى علم النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره إلا فى هذا العصر الحديث.
هذا الحديث لا نشكك فيه من حيث السند، ولكنه حديث مشكل كما نص عليه غير واحد من الأئمة والحفاظ، كما أنه معارض بأدلة هى أقوى وأكثر منه. وإليك بعض هذه الأدلة:
1- الآيات التى وردت فى أن الصحابة كلهم عدول:
( مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ)
(الفتح 29)
وقوله تعالى: (رَّضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ)
(التوبة 100) والآيات المماثلة لذلك. وقد أجمعت الأمة على أن الصحابة كلهم عدول بنص القرآن الكريم.
2- أخرج البزار بإسناد صحيح عن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قال: " إن لله ملائكة سياحين يبلغون عن أمتى السلام " قال: وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم :" حياتى خير لكم تحدثون ويحدث لكم ووفاتى خير لكم تُعرض على أعمالكم فما رأيت من خير حمدت الله عليه وما رأيت من شر استغفرت الله لكم "
3- ومما يدلك على صحة هذا الحديث ويدخل تحت هذا الباب ما رواه الإمام أحمد ، وأبو داود ، والنسائى ، وابن ماجه وغيرهم من طرق: ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم : " إن من أفضل أيامكم يوم الجمعة فيه خلق آدم وفيه قبض وفيه النفخة وفيه الصعقة فأكثروا على من الصلاة فيه فإن صلاتكم معروضة على " قالوا وكيف تُعرض صلاتنا عليك وقد أَرِمت فقال: " إن الله عز وجل حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء " ).اه

_________________


4- وعرض الأعمال قضية مشهورة عند الصحابة ، والتابعين رضى الله عنهم ، حتى إن الصحابة كانوا يعلمون الناس أن أعمالهم تُعرض على موتاهم وأقاربهم ، ولا تعجب من ذلك فقد قال ابن كثير فى تفسيره (3/440) فى تعليقه على عرض أعمال الأحياء على الأموات ما نصه :
" وهذا باب فيه آثار كثيرة عن الصحابة وكان بعض الأنصار من أقارب عبد الله بن رواحة يقول: اللهم إنى أعوذ بك من عمل أخزى به عند عبد الله بن رواحة " . اه .
حتى إن ابن تيمية نفسه يقول بعرض أعمال الأحياء على الأموات .
ففى مجموع الفتاوى ( 24 / 368 ) قال:
( ولما كانت أعمال الأحياء تعرض على الموتى كان أبو الدرداء يقول: اللهم إنى أعوذ بك أن أعمل عملاً أخزى به عند عبد الله بن رواحة ) . اه
قلت :
سبحان الله ! يثبت التيميون ومن على شاكلتهم عرض أعمال الأحياء على الأموات وينكرون عرض الأعمال على نبى هذه الأمة .
واعلم أنه قد وردت أحاديث وآثار فى عرض أعمال الأحياء على الأموات من عدة طرق منها :
- حديث قيلة بنت مخرمة :
قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم :" أيغلب أحدكم أن يصاحب صويحبه فى الدنيا معروفا وإذا مات استرجع ، فوالذى نفس محمد بيده إن أحدكم ليبكى فيستعبر إليه صويحبه ، فيا عباد الله تعذبوا موتاكم ".
- حديث النعمان بن بشير:
قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يقول: " ألا إنه لم يبق من الدنيا إلا مثل الذباب تمور فى جوها فالله الله فى إخوانكم من أهل القبور فإن أعمالكم تعرض عليهم".
- حديث أبى أيوب الأنصارى :
وعن أبى أيوب الأنصارى أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قال " وإن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم فإن كان خيرا فرحوا واستبشروا وقالوا اللهم هذا فضلك ورحمتك فأتمم نعمتك عليه وأمته عليها ويعرض عليهم عمل المسيء فيقولون اللهم ألهمه عملا صالحا ترضى به عنه وتقربه إليك "

5- أخرج الطبرانى وغيره عن محمد بن فضالة الظفرى - وكان ممن صحب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم - أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أتاهم فى مسجد بنى ظفر - والحاصل على الصخرة التى فى مسجد بنى ظفر اليوم - ومعه عبد الله بن مسعود ومعاذ بن جبل وأناس من أصحابه وأمر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قارئاً فقرأ حتى أتى على هذه ( فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا)
(النساء 41) فبكى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حتى اضطرب لحياه فقال " أى رب شهدت على من أنا بين ظهرانيه ، فكيف بمن لم أر"
قلت :
وهو واضح من طلب الإعانة حتى يشهد على من لم يره .ويدلك على ذلك أيضاً ما قاله الإمام البغوى فى تفسيره (1/429) "( وَجِئْنَا بِكَ)
(النساء 41) يا محمد ( عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا)
(النساء 41) شاهداً يشهد على جميع الأمة على من رآه ومن لم يره ". أه وقال بنفس المعنى الطبرى فى تفسيره (5/92) والنسفى (1/223) وقال ابن الجوزى فى زاد المسير( 2 / 85 ، 86 )" (فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا)
(النساء 41)
وبماذا يشهد؟ فيه أربعة أقوال: أحدها بأنه قد بلغ أمته قاله ابن مسعود وابن جريج والسدى ومقاتل، والثانى بإيمانهم قاله أبو العالية، والثالث بأعمالهم قاله مجاهد وقتادة، والرابع يشهد لهم وعليهم قاله الزجاج.قوله تعالى: (وَجِئْنَا بِكَ)
(النساء 41)
يعنى نبينا صلى الله عليه وآله وسلّم وفي(هَٰؤُلَاءِ)
(النساء 41) ثلاثة أقوال :
أحدها : أنهم جميع أمته ثم فيه قولان أحدهما أنه يشهد عليهم ، والثانى يشهد لهم فتكون على بمعنى اللام
والثانى : أنهم الكفار يشهد عليهم بتبليغ الرسالة قاله مقاتل
والثالث: اليهود والنصارى ذكره الماوردى ( يَوْمَئِذٍ يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَعَصَوُا الرَّسُولَ لَوْ تُسَوَّى بِهِمُ الأَرْضُ وَلا يَكْتُمُونَ اللَّهَ حَدِيثًا)
(النساء 42) " . اه


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2018, 12:44 PM   #155
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




قال الحافظ فى فتح البارى (8/149) " قال الخطابى: زعم بعض من لا يعد فى أهل العلم أن المراد بقوله عليه الصلاة والسلام: " لا كرب على أبيك بعد اليوم " أن كربه كان شفقة على أمته لما علم من وقوع الفتن والاختلاف وهذا ليس بشيء؛ لأنه كان يلزم أن تنقطع شفقته على أمته بموته والواقع أنها باقية إلى يوم القيامة لأنه مبعوث إلى من جاء بعده وأعمالهم تعرض عليه " . اه
وفى أحكام القرآن للجصاص 305 – 370 ه (1/110) " قال الله تعالى ( إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا (45) وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُّنِيرًا)
(الأحزاب 45-46) وقال تعالى ( وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)
(الأنبياء 107)
وما أحسب مسلما يستجيز إطلاق القول بأن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لم يكن مبعوثاً إلى جميع الأمة أولها وآخرها وأنه لم يكن حجة عليها وشاهداً وأنه لم يكن رحمة لكافتها".اه
قلت :
ويكون الرسول عليكم شهيداً فمن لم يعتقد بعرض الأعمال عليه فى قبره فمن يشهد لهذا المعترض .
وقد ورد عن ابن عباس والحسن بن على وعكرمة والضحاك وعبد العزيز بن يحيى فى قول الله تعالى: ( وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ)
(البروج 3) قالوا الشاهد هو محمد صلى الله عليه وآله وسلّم


6- روى الإمام مسلم (1/390) عن أبى ذر عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قال " عرضت على أعمال أمتى حسنها وسيئها فوجدت فى محاسن أعمالها الأذى يماط عن الطريق ووجدت فى مساوى أعمالها النخاعة تكون فى المسجد لا تدفن ".
فإن قلت هذا الحديث متقدم عن حديث " أصحابى، أصحابى فيقال لا تدرى ما أحدثوا بعدك " قلنا حجة عليك لا لك وإن قلت حديث " ما أحدثوا بعدك " هو المتقدم، قلنا هو أيضاً حجة عليك لا لك، وذلك لسبب بسيط وهو قوله " لا تدرى ما أحدثوا بعدك " وفيه إثبات لنفى العلم حتى يوم القيامة ، وبالتالى فيها نفى لهذا الحديث " عرضت على أعمال أمتى حسنها وسيئها ".

7- روى الطبرانى بسند حسن عن أبى الدرداء قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" لألفين ما نوزعت أحدا منكم عند الحوض فأقول هذا من أصحابى فيقول إنك لا تدرى ما أحدثوا بعدك " قال أبو الدرداء يا رسول الله ادع الله أن لا يجعلنى منهم قال "لست منهم"
وعن أبى الدرداء قال قلت يا رسول الله بلغنى أنك تقول إن ناساً من أمتى سيكفرون بعد إيمانهم قال " أجل يا أبا الدرداء ولست منهم " قلت: وفيه دلالة حيث أعلمه الله بمن لا يزاد عن الحوض من أصحابه فكيف يستقيم مع " لا تدرى ما أحدثوا بعدك "
8 - عن أبى بكرة أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قال: " ليردن على الحوض رجال ممن صحبنى ورآنى حتى إذا رفعوا إلى ورأيتهم اختلجوا دونى فلأقولن رب أصحابى أصحابى فيقال إنك لا تدرى ما أحدثوا بعدك " وفيه إثبات الصحبة والرؤية ونفى من صرف الحديث إلى أناس من الأمة .

_________________
9- اعتراض الإمام الشافعى على إخراج الإمام مالك لحديث الحوض، وندم الإمام مالك قال العلامة الزرقانى فى شرحه ( 1 / 98 )
" روى ابن شاكر فى كتاب مناقب الشافعى عن يونس بن عبد الأعلى قال ذكر الشافعى فى الموطأ فقال ما علمنا أن أحداً من المتقدمين ألف كتاباً أحسن من موطأ مالك وما ذكر فيه من الأخبار ولم يذكر مرغوباً عنه الرواية كما ذكره غيره فى كتبه وما علمته ذكر حديثاً فيه ذكر أحد من الصحابة إلا ما فى حديث " ليذادن رجال عن حوضى" فلقد أخبرنى من سمع مالكاً ذكر هذا الحديث وأنه ود أنه لم يخرجه فى الموطأ " اه .
وفى النهاية نقول : إن هؤلاء المبتدعة يبحثون - علموا أو لم يعلموا - عن أى شىء فيه تقليل جناب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وإظهاره بمظهر الرجل العادى المتوفى المحتاج لمن يدعو له، وأن من زاره هو الذى يفيده .. كما قال أحد الزنادقة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم : ميت لا يتكلم ولا يستغفر، وقد انقطع عمله بموته انقطع سمعه بالوفاة فالذى يناديه ( أى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ) لا يسمع نداءه حتى يجيبه . وهذا الزنديق لا أريد أصلاً أن اذكر اسمه فإن محل هذا الزنديق معروف .
والعجيب أنى قرأت لأحد الأحباب المشتغلين بعلم الحديث ممن ألفوا فى الرد على ابن تيمية ذكر قائل هذه الكلمات دون أن يسفهه دفاعاً عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، مع أنهم لا يتورعون عن تبديعه وتشريكه، ولعله لم يصله ما كتبه هذا المنتقص لمقام النبوة .
ونذكر الأحباب بحديث الإسراء والمعراج نوصيهم بأن يضعوه نصب أعينهم ففيه من الأسرار ما لا يعلمه إلا الله ، وقد شهد رسول الله صلى الله عليه وسلم حياة الأنبياء وتحركاتهم فى قبورهم وفى المسجد الأقصى وفى السموات العلى ، يسلمون عليه ويتكلمون ويدعون له - كما فى رواية مسلم فى صحيحه - وينصحون لأمته ، وإذا كان أبو بكر الصديق أنفذ وصية ثابت بعد موته برؤية منامية ، وإذا كان عثمان بن عفان أعتق عشرين عبداً مملوكاً ودعا بسراويل فشدها عليه ولم يلبسها فى جاهلية ولا إسلام وقال " إنى رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم البارحة فى المنام وأبا بكر وعمر فقالوا لى اصبر فإنك تفطر عندنا القابلة "، ثم دعا بمصحف فنشره بين يديه فقتل وهو بين يديه .
قال الهيثمى " رواه عبد الله وأبو يعلى ورجالهما ثقات " .
ولا يسعنا إلا أن نقول حسبنا الله ونعم الوكيل فيمن هم أسباب نكسة المسلمين.

_________________

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2018, 12:46 PM   #156
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




73 - شذوذ واقع فى صيغة تشهد كثير من أنصار ابن تيمية فى هذا الزمان

ومن شدة بغض المبتدعة للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وتنقيبهم عن أى أدلة تدل على عدم مخاطبة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره ، غيروا فى صيغة التشهد حتى لا يقولوا السلام عليك أيها النبى، وذلك استدلالاً ببعض الروايات الشاذة عن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه وأنه بعدما انتقل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم إلى الرفيق الأعلى كان الصحابة يقولون "السلام على النبى"، وهذا بالقطع خطأ؛ لأن التعبد بلفظ السلام عليك أيها النبى، علمه الخليفة الثانى عمر بن الخطاب رضى الله عنه للناس على المنبر فى حضرة معظم الصحابة فصار إجماعاً .

وقد روى الإمام مالك فى الموطأ ( 1 / 90 ، 91 ) باب التشهد فى الصلاة :
" عن عروة بن الزبير عن عبد الرحمن بن عبد القارى، أنه سمع عمر بن الخطاب رضى الله عنه وهو على المنبر يعلم الناس التشهد يقول: ثم قولوا التحيات لله، الزاكيات لله، الطيبات، الصلوات لله، السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ". اه

_________________


وقد ورد السلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى التشهد بلفظ "السلام عليك " عن عدة من الصحابة رضى الله عنهم أبى بكر الصديق ، عمر بن الخطاب ،السيدة عائشة ، أبى موسى الأشعرى ، ابن عمر ، أبى سعيد الخدرى وكان الصحابة والتابعون يقولون إذا دخلوا المسجد " السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته صلى الله وملائكته على محمد كما هو مروى عن كثير منهم " .
وقد أجمعت الأمة والمذاهب الأربعة على صيغة " السلام عليك أيها النبى " فى التشهد فى الصلاة وسننقل أقوال الأئمة الأربعة . ونقول أولاً :
قال أبو المحاسن الحنفى فى معتصر المختصر ( 1 / 53 ، 54 )
" وروى عن ابن مسعود قال علمنى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم التشهد وكفى بين كفيه ، كما يعلمنى السورة من القرآن: التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله ، وهو بين ظهرانينا فلما قبض قلنا السلام على النبى - من قوله بين ظهرانينا إلى على النبى - منكر لا يصح ، لأنه يوجب أن يكون التشهد بعد موته عليه الصلاة والسلام على خلاف ما كان فى حياته - وذلك مخالف لما عليه العامة ولما فى الآثار المروية الصحيحة وقد كان أبو بكر وعمر يعلمان الناس التشهد فى خلافتهما على ما كان فى حياته صلى الله عليه وآله وسلّم من قولهم - السلام عليك أيها النبى - وإنما جاء الغلط من مجاهد وأمثاله وقد قال أبو عبيد: إن مما أجل الله به رسوله أن يسلم عليه بعد وفاته كما كان يسلم عليه فى حياته وهذا من جملة خصائصه صلى الله عليه وآله وسلّم ، وقد استنبط جوازه مما روى عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أنه كان يخرج إلى المقبرة ويقول " السلام عليكم دار قوم مؤمنين " فإنه إذا أجاز ذلك فى أهل المقبرة كان فى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أجوز، وهذا حسن قال القاضى لكن قول أبى عبيد أحسن؛ لأنه عليه الصلاة والسلام سلم على أهل القبور بحضرتهم ، وقد جاء أن الأرواح قد تكون بأفنية القبور " . اه بحروفه

_________________
أقوال الأئمة فى التشهد
الحنفية
نقل الحنفية صيغة التشهد التى ينبغى للمسلم أن يقولها فى تشهده
فى المبسوط للشيبانى ( 1 / 9 ) ( المتوفى سنه 189 ه )
" قلت أرأيت الرجل إذا قعد فى الصلاة فى الثانية والرابعة كيف يتشهد قال يقول: التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته، السلام علينا، وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله " اه .
وفى المبسوط للسرخسى ( 1 / 27 ) ( المتوفى سنه 490 ه )
" قال والتشهد أن يقول: التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، وهو تشهد ابن مسعود رضى الله تعالى عنه، والمختار عند الشافعى رضى الله تعالى عنه تشهد ابن عباس رضى الله تعالى عنه" اه .
قلت :
وانظر أيضا شرح معانى الآثار للحافظ الطحاوى (1/261) وبدائع الصنائع للكاسانى (1/211) فيها نفس صيغة التشهد عن أبى حنيفة وفيه " السلام عليك أيها النبى "

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2018, 12:47 PM   #157
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




المالكية
أخرج الإمام مالك فى الموطأ ( 1 / 90 ، 91 ) باب التشهد فى الصلاة
" عن عروة بن الزبير عن عبد الرحمن بن عبد القارى أنه سمع عمر بن الخطاب وهو على المنبر يعلم الناس التشهد يقول : قولوا التحيات لله، الزاكيات لله، الطيبات الصلوات لله، السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله".اه
وحدثنى عن مالك عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة زوج النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أنها كانت تقول إذا تشهدت " التحيات الطيبات ، الصلوات الزاكيات لله ، أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأن محمداً عبده ورسوله ، السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته ، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، السلام عليكم " . اه
عن القاسم بن محمد أنه أخبره أن عائشة زوج النبى صلى الله عليه وآله وسلّم كانت تقول إذا تشهدت " التحيات الطيبات ، الصلوات الزاكيات لله ، أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبد الله ورسوله السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته ، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين ، السلام عليكم " .
وقال سحنون فى المدونة الكبرى ( 1 / 143 )
" ما جاء فى التشهد والسلام. قال: وقال مالك: لا أعرف فى التشهد بسم الله الرحمن الرحيم ولكن يبدأ بالتحيات لله، قال: وكان يستحب تشهد عمر بن الخطاب قلت لابن القاسم: بأيهما يبدأ إذا قعد بالتشهد أم بالدعاء فى قول مالك قال: بالتشهد قبل الدعاء، وتشهد عمر: التحيات لله، الزاكيات لله الطيبات الصلوات لله، السلام عليك أيها النبى، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبد الله ورسوله " . اه
وقال القرطبى فى تفسيره ( 1 / 363 )
" واختار مالك تشهد عمر بن الخطاب رضى الله عنه، وهو التحيات لله، الزكيات لله الطيبات الصلوات لله، السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله " . اه
واختار الشافعى وأصحابه والليث بن سعد تشهد ابن عباس قال :
" كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يعلمنا التشهد كما يعلمنا السورة من القرآن فكان يقول : التحيات المباركات ، الصلوات الطيبات " . اه
وفى الموافقات للشاطبى ( 2 / 256 )
" والخامس والعشرون جعل السلام عليهم مشروعًا فى الصلاة ، إذ يقال فى التشهد : السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته ، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين " . اه

الشافعية
قال الإمام الشافعى فى الأم ( 1 / 118 )
" ولو لم يزد رجل فى التشهد على أن يقول : التحيات لله ، أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمدا رسول الله ، السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته ، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين ، وصلى على رسول الله ، كرهت له ذلك ، ولم أر عليه إعادة ؛ لأنه قد جاء باسم التشهد والصلاة على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وسلم على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، وعلى عباد الله " . اه
وقال فى الرسالة ( 1 / 268 )
" فقلت : أخبرنا مالك عن ابن شهاب عن عروة عن عبد الرحمن بن عبد القارى أنه سمع عمر بن الخطاب يقول : على المنبر وهو يعلم الناس التشهد يقول : قولوا التحيات لله ، الزاكيات لله ، الطيبات الصلوات لله ، السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته ، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين ، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله . قال الشافعى فكان هذا الذى علمنا من سبقنا بالعلم من فقهائنا صغارًا ثم سمعناه بإسناد وسمعنا ما خالفه فلم نسمع إسناداً فى التشهد يخالفه ولا يوافقه أثبت عندنا منه وإن كان غيره ثابتاً " . اه
وقال الشيرازى فى المهذب ( 1 / 78 )
" وأفضل التشهد أن يقول التحيات المباركات الصلوات الطيبات لله سلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته سلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله " . اه


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2018, 12:50 PM   #158
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته


أنا : ود محجوب




الحنابلة
نقل الحنابلة ما قاله الإمام أحمد فى صيغة التشهد ففى مختصر الخرقى (1/26)
" ويشير بالسبابة المسبحة ويتشهد فيقول التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله وهو التشهد الذى علمه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لعبد الله بن مسعود رضى الله عنه " . اه
وقال جد ابن تيمية فى المحرر فى الفقه ( 1 / 65 )
" ويتشهد فيقول التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ويشير بالسبابة فى تشهده مراراً " . اه
وقال ابن قدامة فى المغنى ( 1 / 314 )
" مسألة قال ويتشهد فيقول : التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله وهو التشهد الذى علمه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لعبد الله بن مسعود رضى الله عنه ، هذا التشهد هو المختار عن إمامنا وعليه أكثر أهل العلم من أصحاب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ومن بعدهم " . اه
وفى المبدع لابن مفلح ( 1 / 463 )
" ثم يتشهد فيقول: التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله " . اه
وفى الفروع ( 1 / 384 )
" ويتشهد سرًّا وبخبر ابن مسعود التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله " . اه
وقال ابن حزم فى المحلى ( 4 / 6 ، 7 )
" عن أبى سعيد بن المعلى قال كنت أصلى فرآنى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فدعانى فلم آته حتى صليت فقال ما منعك أن تأتينى قلت كنت أصلى قال: " ألم يقل الله تعالى: ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ)


(الأنفال 24) " ثم ذكر باقى الحديث ، فصح أن هذا بعد تحريم الكلام فى الصلاة لامتناع أبى سعيد من إجابة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم حتى أتم الصلاة وصح أن الكلام مع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم مباح فى الصلاة هذا خاص له وفيه حمل اللفظ على العموم وإجماع أهل الإسلام المتيقن على أن المصلى يقول فى صلاته السلام عليك أيها النبى " . اه



قلت :
قد كان الصحابة يقولون وهم فى أسفارهم بعيدين بأجسامهم عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم :
السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته.
ويعلمون ذلك لأصحابهم وهذا نداء بالغيب لبعد المكان، واستمروا على ذلك بعد انتقاله صلى الله عليه وآله وسلّم .
ولكن أكثر المبتدعة فى العصر الحديث يتمنون إثبات موت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وليس حياته فى قبره على الأقل - أتأسف على هذا اللفظ - كحياة الشهداء
قبح الله من كره حياة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره .



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
كاتب الموضوع ود محجوب مشاركات 157 المشاهدات 1874  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:54 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
::×:: هذا المُنتدى لا يمثل الموقع الرسمي للطريقة الختمية بل هُو تجمُّع فكري وثقافي لشباب الختمية::×::

تصميم: صبري طه