غير مسجل أهلاً ومرحباً بكم

العودة   منتديات الختمية > الأقسام العامة > المنتدى العام

المنتدى العام لقاء الأحبة في الله لمناقشة جميع المواضيع

الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم - المدد والإمداد الميرغني...

المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-28-2018, 01:35 PM   #1
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
افتراضي الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم - المدد والإمداد الميرغني...


أنا : أبو الحُسين




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أبو الحُسين غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 10-28-2018, 01:36 PM   #2
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
افتراضي رد: الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم - المدد والإمداد الميرغني...


أنا : أبو الحُسين




الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم – المدد والإمداد الميرغني...
جمال أحمد الحسن – الرياض 28 أُكتوبر 2018م

في صيف العام 2016م زارنا بمسجد البادياب العتيق، الخليفة أحمد عثمان النقيب أمين هيئة الختمية للدعوة والإرشاد بالولاية الشمالية حاملاً معه بُشريات تجديد وتحديث خلوة الغُريبة والإحتفال بمرور 800 عام على تأسيسها... شرفتنا الزيارة جداً... صلى معانا الظهر وأكرمنا شبابه المُرافق بعدد من مدائح السادة المراغنة... إنتشينا.. ووعدناه بتلبية الدعوة... وقد كان...
في اليوم الموعود... تقاطرت وفود الختمية والطُرق الصوفية من شتى أنحاء الولاية الشمالية وخارجها... يتقدمهم شيخنا تاج السر ود ابراهيم الأبكراوي ودائرة شيخنا ود ابراهيم بالأراك ثم هيئة الختمية المركزية بقيادة الخليفة صلاح الدين سر الختم وعدد كبير جداً من رجالات الدولة... كان الخليفة عبد المجيد في إستقبال هذه الوفود الواحد تلو الآخر... مُرحباً ومُكرماً... هاشاً باشاً تعلُوهُ إبتسامة وضَّاءة وما أحلاها وصاحبها الذي أنفق ماله الآن ليخدم كتاب الله وأهله... حيث كانت توسعة داخلية الطُلاَّب وتهيئتها بأحسن ما يكون من الأساس والأثاث.. وكان الوعد الصادق بتكفُّل إعاشة الطُلاب بأجود ما يكُون الإطعام والإكرام...
فخرج الإحتفال بهيجاً بقدر الحدث الكبير... تخللته كلمات ترحيبية مُضيئة من أبناء الغُريبة الفُضلاء وشباب الطريقة الختمية ورجال الدولة...

جاءنا الناعي يوم الخميس الماضي 25 أُكتوبر 2018م يحمل خبر وفاة الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم الصادق... حيث وافته المنية وهو مُجاوراً لشيخه وأُستاذه ومُرشده مولانا السيد محمد عثمان الميرغني ذي الدول، الذي أفنَى حياته في خدمته وآله وأهل طريقته النُورانية، فعاش كريماً ورحل من دنيانا كريماً وسيُحشر بإذن الله مُعافىً كريماً مع سيد الأكرمين سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم...
كانت مسيرة الخليفة عبد المجيد بين البيت الميرغني والطريقة الختمية والبنك الإسلامي تضج بالمُجاهدات والتضحيات في خدمة أهل لا إله إلا الله سيدنا محمد رسول الله والإنسانية جمعاء... فأكرمه الله تعالى بالقبول والترقِّي حتى حاز شرف القُرب ونال درجات الوصال...
فنسأل الله تعالى أن يغفر له ويرحمه ويكرم نُزُله وأن يسكنه الجنة مع الأبرار...
ثم... صادق التعازي نرفعها لمُرشد الطريقة الختمية مولانا السيد محمد عثمان الميرغني وخلفائه ومُريديه وأهل طريقته ولأُسرة الخليفة عبد المجيد بالغُريبة والخرطوم والسعودية...
ونسأل الله الصبر والفلاح لأُسرته المكلومة وأحبابه وزملائه في البنك الإسلامي وشركة صادق العالمية... ثم نُعزِّي أنفسنا وإياكم بقول الإمام الميرغني الختم رضي الله عنه:
(وأعظم المصَائِبْ علينا وفاتَه فالحُكمُ للمَنَّان)...
.
.
.
(أخدِم آل البيت النبوي الشريف بإخلاص تنال المدد والإمداد في الدنيا والآخرة)...
#عمنا عوض خالد، ناصحاً لجمعٍ من شباب الختمية بمتجر أُسامة تركماني بكريمة...

أبو الحُسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-28-2018, 01:59 PM   #3
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
افتراضي رد: الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم - المدد والإمداد الميرغني...


أنا : أبو الحُسين




من أرشيف الموقع:
حضرة جامعة بمنزل الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم الصادق... رحمه الله تعالى...


http://www.khatmiya.com/vb/showthread.php?t=1982

أبو الحُسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-28-2018, 03:01 PM   #4
سراج الدين احمد الحاج
المُشرف العام

الصورة الرمزية سراج الدين احمد الحاج



سراج الدين احمد الحاج is on a distinguished road

افتراضي رد: الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم - المدد والإمداد الميرغني...


أنا : سراج الدين احمد الحاج




صادق التعازي نرفعها لمُرشد الطريقة الختمية مولانا السيد محمد عثمان الميرغني وخلفائه ومُريديه وأهل طريقته ولأُسرة الخليفة عبد المجيد بالغُريبة والخرطوم والسعودية...
ونسأل الله الصبر والفلاح لأُسرته المكلومة وأحبابه وزملائه في البنك الإسلامي وشركة صادق العالمية... ثم نُعزِّي أنفسنا وإياكم بقول الإمام الميرغني الختم رضي الله عنه:
(وأعظم المصَائِبْ علينا وفاتَه فالحُكمُ للمَنَّان)...

سراج الدين احمد الحاج غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 11-01-2018, 01:41 PM   #5
أبو الحُسين
شباب الميرغني
الصورة الرمزية أبو الحُسين



أبو الحُسين is on a distinguished road

إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو الحُسين
افتراضي رد: الخليفة عبد المجيد عبد الرحيم - المدد والإمداد الميرغني...


أنا : أبو الحُسين




“عبد المجيد عبد الرحيم”.. صاحب المكانة الذهبية في سويداء “الميرغني”!!
بقلم - عادل عبده

المجهر السياسي يوم 29 - 10 - 2018

نزل فراق الخليفة الكبير “عبد المجيد عبد الرحيم” عن ساحة الدنيا على السودانيين والاتحاديين وأهل الطريقة الختمية كالصاعقة الحارقة والزلزال الكاسح، فقد كان الراحل على صدر قائمة أصحاب التقدير الفخيم والمنزلة الرفيعة على نطاق الحزب والطريقة، وكان للفقيد سحر لا يطابق إلا بصمته، ونكهة استثنائية لا تشبه إلا ذاته.. ظل الخليفة “عبد المجيد عبد الرحيم” يحتل مكانة ذهبية في سويداء مولانا “محمد عثمان الميرغني” فقد كان الراحل يقضي حوائج مولانا مهما تعقدت المهام والتكاليف ويحترق في سبيل إرضائه مهما تضخمت الأعباء والمسؤوليات، علاوة على ذلك فقد كان “عبد المجيد” قارئاً ذكياً وخبيراً عميقاً بتركيبة مولانا المزاجية والنفسية، يعرف كيف يدغدغ خواطره وانفعالاته ويلمس الزر السحري في شخصيته، وبذلك صار حائزاً على لوحة الإعجاب والثقة المعطونة بعلم الباطن من السيد “محمد عثمان”.


دور الخليفة “عبد المجيد” في إرجاع ممتلكات السادة “المراغنة” مسجل في دفتر التاريخ، فقد كانت مهمته في غاية الصعوبة والتعقيدات والتشابك المتداخل، حيث كان المطلوب منه معالجة إشكالية آلاف شهادات البحث للأراضي الزراعية والسكنية والمنازل والاستراحات المصادرة، في ظروف مضطربة وأجواء مكهربة، لكنه في نهاية المطاف استطاع أن ينجح في تحركه الواعي الذي أفضى إلى إرجاع هذه الممتلكات إلى أصحابها، وقد مارس هذا الدور بهمة عالية وذكاء شديد وصبر لا حدود له، وكذلك يحسب للراحل نشاطه الدافق في خدمة الطريقة الختمية بماله وجهده، كما ظل على صعيد العمل السياسي يعمل في إطار وحدة الاتحاديين من وراء الكواليس بمنهج معتدل، وكان يرفض أسلوب المشاكسين والمتعصبين في الحزب.. في الصورة المقطعية ظل الفقيد “عبد المجيد” يقوم بدور مولانا “أحمد الميرغني” بعد وفاته بشهادة الكثيرين، فقد كان يتفاعل مع الأحداث الملتهبة ويخترق المسارات المغلقة في إطار الرجوع للسيد “محمد عثمان” في كل صغيرة وكبيرة.

على المستوى الشخصي لمست قدرة الراحل على العطاء في البناء والتنظيم ومقارعة الصعاب من خلال الزيارة التاريخية التي قام بها مولانا “أحمد الميرغني” للشمالية، فقد كان “عبد المجيد” المساعد الأول له في تلك الزيارة الملحمية، والتي شملت محافظات مروي وكريمة والدبة، وقد كان “عبد المجيد” فخوراً يومذاك وهو يقدم وثيقة جده الخليفة “محمد النقيب” الذي كلف بأعباء الخلافة ونشر الطريقة الختمية منذ وقت مبكر على يد السيد “محمد عثمان الختم”، فقد كانت سيرة الراحل تجسد ضمير الشخصية الصادقة التي لا تخذل أهله ورسالته انطلاقاً من مبادئ راسخة ويقين لا يخالطه الظن، وقد كان “عبد المجيد” خليطاً بين شخصية صاحب الإتيكيت والبرستيج والفخامة العصرية وبين شخصية الرجل المتواضع والملتصق بعامة الناس.

من المشاهد المؤثرة في مآتمه ما قاله صديقه الوفي “وداعة عبد الله” بشهادة “محمد خير محجوب” بأن رحيل “عبد المجيد” سوف يغير أشياء كثيرة في نفوسنا وتوجهاتنا خلال المستقبل.. لم يكن غريباً أن تتقاطر تلك الملل والأجناس والقامات السياسية المختلفة بالآلاف في يوم وداعه بمقابر فاروق، فقد كانت اللوحة صادقة ومعبرة على فداحة الحدث الجلل، وكذلك لا ننسى الصورة الباهرة في تأبين الفقيد والتي ارتسمت عند ترتيبات خلافة ابنه “محمد” في مكان والده “عبد المجيد” على الطريقة الختمية بكل ألقها وجمالها والتي تمت على يد مولانا “إبراهيم الميرغني”.. رحمه الله، لقد حزن عليه الجميع رجالاً ونساءً وأطفالاً وشيوخاً، وفقدته أسرته المكلومة وأبناؤه “محمد” و”خالد” و”عبد الرحيم” و”أبو بكر” و”عمر” والعزاء لجميع أهل الطريقة الختمية والاتحادي الأصل.. نسأل الله أن يتقبل الفقيد “عبد المجيد” في الفردوس الأعلى مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا.. ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

أبو الحُسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
كاتب الموضوع أبو الحُسين مشاركات 4 المشاهدات 243  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:35 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
::×:: هذا المُنتدى لا يمثل الموقع الرسمي للطريقة الختمية بل هُو تجمُّع فكري وثقافي لشباب الختمية::×::

تصميم: صبري طه