غير مسجل أهلاً ومرحباً بكم

العودة   منتديات الختمية > الأقسام العامة > المنتدى العام

المنتدى العام لقاء الأحبة في الله لمناقشة جميع المواضيع

دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .

المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-15-2018, 04:46 PM   #1
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

Mnn دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب





أنساب الأشراف للبلاذري 1 / 341 / 343 / 344

1 وَكَانَ الخوارج الَّذِينَ قدموا من الْبَصْرَةِ مَعَ مسعر بْن فدكي استعرضوا النَّاس فِي طريقهم، فَإِذَا هم برجل يسوق بامرأته على حمار له، فدعوه وانتهروه ورعبوه وَقَالُوا لَهُ: من أنت؟ فَقَالَ: رجل مؤمن.
قَالُوا: فما اسمك؟ قَالَ: أنا عَبْد اللَّهِ بْن خباب بْن الأرت صاحب رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم. فكفوا عَنْهُ ثُمَّ قَالُوا لَهُ: مَا تقول فِي علي؟ قَالَ: أقول: إنه أمير الْمُؤْمِنِينَ، وإمام المسلمين، وقد حَدَّثَنِي أَبِي عَن رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أنه قَالَ: [ستكون فتنة يموت فِيهَا قلب الرجل فيصبح مؤمنا ويمسي كافرًا، ويمسي مؤمنا ويصبح كافرًا.] فَقَالُوا: والله لنقتلنك قتلة مَا قتلها أحد، وأخذوه فكتفوه ثُمَّ أقبلوا بِهِ وبامرأته وهي حبلى متم حَتَّى نزلوا تحت نخل مواقير فسقطت رطبة منها فقذفها بعضهم في فِيهِ، فَقَالَ لَهُ رجل منهم:
أبغير حلها ولا ثمن لَهَا؟ فألقاها من فِيهِ واخترط سيفه وجعل يهزه فمر بِهِ خنزير لذمي فقتله بسيفه، فقال له بعض أصحابه: إن هذا لمن الفساد فِي الأرض. فطلب صاحب الخنزير حَتَّى أرضاه، فَقَالَ ابْن خباب: لئن كنتم صادقين فيما أرى وأسمع إني لآمن من شرّكم. قال: فجاؤا بِهِ فأضجعوه عَلَى شفير نهر وألقوه عَلَى الخنزير المقتول فذبحوه عَلَيْهِ، فصار دمه مثل الشراك قد امذ قرّ فِي الماء وأخذوا امرأته فبقروا بطنها وهي تقول: أما تتقون اللَّه؟!! وقتلوا ثلاث نسوة كن مَعَهَا.
فبلغ عَلِيًّا خبر ابْن خباب وامرأته والنسوة، وخبر سوادي لقوه بنفر فقتلوه، فبعث عليّ إليهم الحرث بن مرّة العبدي ليتعرف حقيقة مَا بلغه عنهم، فلما أتى النَّهْرَوَان وقرب منهم خرجوا إِلَيْهِ فقتلوه .

2 عن حميد بن هلال، عَنْ رَجُلٍ مِنْ عَبْدِ الْقَيْسِ كَانَ مَعَ الْخَوَارِجِ ثُمَّ فَارَقَهُمْ أَنَّهُمْ دَخَلُوا قَرْيَةً فَخَرَجَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ خَبَّابٍ مَذْعُورًا فَقَالُوا لَهُ: أَنْتَ ابْنُ صَاحِبِ رَسُولِ اللَّهِ فَهَلْ سَمِعْتَ مِنْ أَبِيكَ عَنِ رَسُولِ اللَّهِ حَدِيثًا؟ قَالَ: نَعَمْ سَمِعْتُهُ يَقُولُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: [يكون فِتْنَةٌ الْقَاعِدُ فِيهَا خَيْرٌ مِنَ الْقَائِمِ وَالْمَاشِي خَيْرٌ مِنَ السَّاعِي فَإِذَا أَدْرَكْتَ ذَلِكَ فَكُنْ عَبْدَ اللَّهِ الْمَقْتُولَ وَلا تَكُنْ عَبْدَ اللَّهِ الْقَاتِلَ.] قَالُوا: أَنْتَ سَمِعْتَ هَذَا مِنْ أَبِيكَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ؟ قَالَ: نَعَمْ فَقَدَّمُوهُ فَقَتَلُوهُ فَسَالَ دَمُهُ حَتَّى كَأَنَّهُ شِرَاكُ نَعْلٍ قَدِ امْذَقَرَّ فِي الْمَاءِ وَبَقَرُوا بَطْنَ أُمِّ وَلَدِهِ.
وَأَتَى عَلِيٌّ الْمَدَائِنَ وَقَدْ قَدِمَهَا قَيْسُ بْنُ سَعْدِ بْنِ عُبَادَةَ، وَكَانَ عَلِيٌّ قَدَّمَهُ إِلَيْهَا. ثُمَّ أَتَى عَلِيٌّ النَّهْرَوَانَ فَبَعَثَ إِلَى الْخَوَارِجِ أَنْ أَسْلِمُوا لَنَا قَتَلَةَ ابْنِ خَبَّابٍ وَرَسُولِي وَالنِّسْوَةَ لأَقْتُلَهُمْ ثُمَّ أَنَا تَارِكُكُمْ إِلَى فَرَاغِي مِنْ أَمْرِ أَهْلَ الْمَغْرِبِ فَلَعَلَّ اللَّهَ يَقْبَلُ بقلوبكم (كذا) وَيَرُدُّكُمْ إِلَى مَا هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَأَمْلَكُ بِكُمْ.
فَبَعَثُوا إِلَيْهِ أَنَّهُ لَيْسَ بَيْنَنَا وَبَيْنَكَ إِلا السَّيْفَ إِلا أَنْ تُقِرَّ بِالْكُفْرِ وَتَتُوبَ كَمَا تُبْنَا!!! فَقَالَ عَلِيٌّ: [أَبَعْدَ جِهَادِي مَعَ رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم وَإِيمَانِي أشهد على نفسي بالكفر؟ لَقَدْ ضَلَلْتُ إِذًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُهْتَدِينَ!!! ثُمَّ قَالَ:
يَا شَاهِدًا لِلَّهِ عَلَيَّ فَاشْهَدِ ... آمنت بالله ولي أحمد
من شك في اللَّهِ فَإِنِّي مُهْتَدِ
]وكتب إِلَيْهِمْ: «أما بعد فإني أذكركم أن تكونوا من الَّذِينَ فارقوا دينهم وكانوا شيعا بعد أن أخذ اللَّه ميثاقكم عَلَى الجماعة، وألف بين قلوبكم عَلَى الطاعة، وأن تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينات» .
ودعاهم إِلَى تقوى اللَّه والبر ومراجعة الحق.

3 عَنْ سُلَيْمَانَ التَّيْمِيِّ عَنْ أَبِي مِجْلَزٍ: أَنَّ عَلِيًّا نَهَى أَصْحَابَهُ أَنْ يَسْطُوا عَلَى الْخَوَارِجِ حَتَّى يُحْدِثُوا حَدَثًا، فَمَرُّوا بِعَبْدِ اللَّهِ بْنِ خَبَّابٍ فَأَخَذُوهُ،فَمَرَّ بَعْضُهُمْ بِتَمْرَةٍ ساقطة من نخلة فأخذها واحد (منهم) فَأَدْخَلَهَا فَمَهُ، فَقَالَ بَعْضُهُمْ: بِمَا اسْتَحْلَلْتَ هَذِهِ التَّمْرَةَ. فَأَلْقَاهَا مِنْ فِيهِ، ثُمَّ مَرُّوا بِخِنْزِيرٍ فقتله بعضهم فقالوا له: بما استحللت قتل هذا الخنزير وهو (لشخص) مُعَاهَدٌ. فَقَالَ لَهُمُ ابْنُ خَبَّابٍ: أَلا أَدُلُّكُمْ عَلَى مَنْ هُوَ أَعْظَمُ حُرْمَةً مِنَ الْخِنْزِيرِ؟ قَالُوا: مَنْ هُوَ؟ قَالَ: أَنَا. فَقَتَلُوهُ، فَبَعَثَ علي إليهم: [ (أن) ابْعَثُوا إِلَى بِقَاتِلِ ابْنِ خَبَّابٍ] .
فَقَالُوا: كُلُّنَا قتله. فأمر بقتالهم.

الإصابة في تمييز الصحابة ج 6 ص 531:
وأخرج الخطيب في تاريخه، من طريق إسحاق بن إبراهيم بن حاتم بن إسماعيل المدنيّ، قال: كان أول قتيل قتل من أصحاب علي يوم النّهروان رجل من الأنصار يقال له يزيد بن نويرة شهد له رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وآله وسلّم بالجنة مرتين، مرة بأحد، قال رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وآله وسلّم: «من جاز التلّ فله الجنّة» ، فأخذ يزيد سيفه فضرب حتى جاز التل، فقال ابن عم له: يا رسول اللَّه، أتجعل لي ما جعلت لابن عمي؟ قال:
«نعم» ، فقاتل حتى جاز التلّ، ثم أقبلا يختلفان في قتيل قتلاه، فقال لهما رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وآله وسلم: «كلاكما قد وجبت له الجنّة، ولك يا يزيد على صاحبك درجة» .


صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حينما قال :

عَنِ ابْنِ عُمَرَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «يَنْشَأُ نَشْءٌ يَقْرَءُونَ الْقُرْآنَ لَا يُجَاوِزُ تَرَاقِيَهُمْ، كُلَّمَا خَرَجَ قَرْنٌ قُطِعَ» قَالَ ابْنُ عُمَرَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «كُلَّمَا خَرَجَ قَرْنٌ قُطِعَ، أَكْثَرَ مِنْ عِشْرِينَ مَرَّةً، حَتَّى يَخْرُجَ فِي عِرَاضِهِمُ الدَّجَّالُ»


ود محجوب غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:07 PM   #2
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب




فرق الخوارج





الأزارقة: أتباع نافع بن الازرق الحنفى ( من بني حنيفة بنجد ) ولم تكن للخوارج قط فرقة أكثر عددا ولا أشد منهم شوكة

والذى جمعهم أشياء منها:

1 قولهم بأن مخالفيهم من هذه الامة مشركون.

2 قولهم أن من قعد ولم يهاجر إليهم مشركون وإن كانوا على رأي الأزارقة واعتقادهم.

3 أنهم أوجبوا امتحان من قصد عسكرهم إذا ادعى أنه منهم أن يدفع إليه أسير من مخالفيهم وأمروه بقتله فإن قتله صدقوه في دعواه أنه منهم وإن لم يقتله قالوا هذا منافق ومشرك وقتلوه.

4 أن دار مخالفيهم دار كفر وقتل من خالفهم جائز, ويجوز فيها قتل الأطفال والنساء وزعموا أن الاطفال مشركون وقطعوا بأن أطفال مخالفيهم مخلدون في النار.

5 : تجويز أن يبعث الله تعالى نبيا يعلم أنه يكفر بعد نبوته أو كان كافرا قبل البعثة والكبائر والصغائر إذا كانت بمثابة عنده

6 وقالوا باستعراض كل من لقوه من غير أهل عسكرهم, ويقتلونه إذا قال أنا مسلم, ويحرمون قتل من انتمى إلى اليهود وإلى النصارى أو إلى المجوس

7 اجتمعت الأزارقة على أن من ارتكب كبيرة من الكبائر كفر كفر ملة خرج به عن الإسلام جملة ويكون مخلدا في النار مع سائر الكفار.

8 كل مرتكب لذنب صغير او كبير مشرك بالله.

9 واستحلوا كفر الأمانة التي أمر الله تعالى بأدائها وقالوا ان مخالفينا مشركون فلا يلزمنا اداء أماناتهم إليهم10 وأوجبوا على الحائض الصلاة والصيام في حيضها وقال بعضهم لا ولكن تقضي الصلاة اذا طهرت كما تقتضي الصيام.

11 وأنكرت الأزارقة الرجم

12 ولم يقيموا الحد على قاذف الرجل المحصن وأقاموه على قاذف المحصنات من النساء

13 وقطعوا يد السارق في القليل والكثير ولم يعتبروا في السرقة نصابا.

بايعوا نافع بن الازرق وسموه أمير المؤمنين وانضم اليهم خوارج عمان واليمان فصاروا اكثر من عشرين ألفا



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:08 PM   #3
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب




النجدات :

أتباع نجدة بن عامر النخعي وهم يرون أن قتل من خالفهم واجب,

واستحل نجدة بن عامر دماء أهل العهد والذمة وأموالهم في حال التقية وحكم بالبراءة ممن حرمها

وقالت النجدات ليس على الناس أن يتخذوا اماما انما هم عليهم ان يتعاطوا الحق بينهم

وقالوا من ضعف عن الهجرة الى عسكرهم فهو منافق واستحلوا دم القعدة واموالهم


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:09 PM   #4
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب





الصفرية: وهم أتباع زياد بن الأصفر

قالت طائفة منهم بوجوب قتل كل من أمكن قتله من مؤمن عندهم أو كافر

قلت : ومنهم عكرمة

وفيه كلام كثير وإن كان ثقة عند المحدثين , ليس هذا مكان الكلام فيه


ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:09 PM   #5
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب




البيهسية :

أتباع أبي بيهس ومذهبهم أن من لا يعرف الله تعالى وأسماءه وتفاصيل الشريعة فهو كافر.

وتقول البيهسية بأخد الأموال وترك الصلاة إلا خلف من تعرف

والشهادة على الدار بالكفر
وبرئ أبو بيهس عن الواقفية لقولهم : إنا نقف فيمن واقع الحرام وهو لا يعلم أحلالا واقع أم حراما ؟ قال : كان من حقه أن يعلم ذلك

ومن البيهسية قوم يقال لهم العونية من اعتقاداتهم أن الإمام إذا كفر كفرت الرعية الغائب منهم والشاهد ,

قالوا : إن الامام إذا قضى قضية جور وهو بخراسان أو بغيرها حيث كان من البلاد ففي ذلك الحين نفسه يكفر هو وجميع رعيته حيث كانوا من شرق الارض وغربها ولو بالاندلس واليمن فما بين ذلك من البلاد

وقالوا ايضا لو وقعت قطرة خمر في جب ماء بفلاة من الارض فان كل من خطر على ذلك الجب فشرب منه وهو لا يدري ما وقع فيه كافر بالله تعالى

قالوا إلا أن الله تعالى يوفق المؤمن لاجتنابه



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:11 PM   #6
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب




الشبيبية:

اتباع شبيب بن يزيد أجازوا إمامة المرأة منهم اذا قامت بأمورهم وخرجت على مخالفيهم

وزعموا أن أم شبيب كانت الإمام بعد قتل شبيب الى أن قتلت

واستدلوا على ذلك بأن شبيبا لما دخل الكوفة أقام أمه على منبر الكوفة حتى خطبت.

وذكر اليمان أن الشبيبية يسمون مرجئة الخوارج لما ذهبوا إليه من الوقف في أمر صالح

ويحكى عنه أنه برئ منه وفارقه ثم خرج يدعي الإمامة لنفسه.

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:13 PM   #7
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب




الحمزية:

اتباع حمزة بن أكرك ,

وكان يقول بتكفير من لا يوافقه على قتال مخالفيه

وكان اذا قاتل قوما وهزمهم أمر باحراق أموالهم

وعقر دوابهم

وكان مع ذلك يقتل الاسراء من مخالفيهم.

وبدأ بقتال البيهسية من الخوارج

وقتل الكثير منهم فسموه عند ذلك أمير المؤمنين


لعجاردة :

أتباع عبد الكريم بن عجرد وعندهم أن سورة يوسف ليست القرآن لأنها في شرح العشق والعاشق والمعشوق ومثل هذا لا يجوز أن يكون كلام الله تعالى,
والعجاردة مفترقة عشر فرق يجمعها القول بأن الطفل يدعى إذا بلغ وتجب البراءة منه قبل ذلك حتى يدعى الى الاسلام أو يصفه هو

وفارقوا الازارقة في شيء آخر وهو ان الازارقة استحلت أموال مخالفيهم بكل حال,

والعجاردة لا يرون أموال مخالفيهم فيئا الا بعد قتل صاحبه؟.





الصلتية:

وهم منسوبون الى صلت بن عثمان وقيل صلت بن أبى الصلت

وكان من العجاردة غير أنه قال إذا استجاب لنا الرجل وأسلم توليناه وبرئنا من أطفاله

لأنه ليس لهم إسلام حتى يدركوا فيدعون حينئذ الى الاسلام فيقبلونه

ومعنى ذلك أن من دخل في مذهبهم فهو مسلم ومن لم يدخل فلا يحكمون بإسلامه.







ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:15 PM   #8
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب





الميمونية:

وهو ميمون بن عمران ليتبعوه وهم يجوزون نكاح بناتهم (نكاح بنات البنات وبنات البنين كما أباحته المجوس )

ولا يرون أن الشر من الله تعالى

الأطرافية:

وهم يقولون إن من لم يعلم أحكام الشريعة من أصحاب أطراف العالم فهو غير معذور



الثعالبة :

نسبة إلى ثعلبة بن عامر, قالوا بولاية الأطفال صغارا كانوا أو كبارا حتى يظهر منهم إنكار الحق بعد البلوغ

وقد نقل عنهم أيضا أن الأطفال لا حكم لهم من ولاية أو عداوة إلى أن يدركوا, ويرون أخذ الزكاة من العبيد إذا استغنوا

وإعطاءها لهم إذا افتقروا , وتفرقوا إلى أربع فرق منهم الأخنسية, والمعبدية والمكرمية والمعلومية المجهولية

الأخنسية :

أصحاب أخنس بن قيس وهم يتبرءون من كل من لا يوافقهم

ولا يسكن في بلاد مخالفهم,

وتوقفوا فيمن هو في دار التقية من أهل القبلة فلم يحكموا عليه بإيمان ولا كفر إلا من علم حاله من إيمانه أو كفره,

وحرموا الاغتيال بالقتل لمخالفيهم والسرقة من أموالهم ,

ونقل عنهم أنه يجوز تزويج المسلمات من مشركي قومهم

المعبدية :

أصحاب معبد وهم لا يجوزون نكاح كل إمرأة تخالف الدين
المكرمية :

أصحاب مكرم وهم يقولون إن تارك الصلاة كافر لا أنه ترك الصلاة

بل لأنه جاهل بالله وزعموا ان كل ذي ذنب جاهل بالله والجهل بالله كفر.
المعلومية والمجهولية:

أما المعلومية فيقولون من لم يعرف الله تعالى بسائر أسمائه فهو كافر

وأما المجهولية فيقولون إن معرفة جميع الأسماء ليست بواجبة





ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:17 PM   #9
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب







لإباضية:

وهم أتباع عبد الله بن إباض، قال ابن حزم وابن حجر العسقلاني والشيخ الذهبي أنهم أعدل فِرَق الخوارج، وأقربها إلى تعاليم أهل السُّنَّة، وأن مقالتهم ليست شديدة الفحش؟

قال ابن حزم في كتابه الفصل في الملل (2/ 89) :"وأقرب فرق الخوارج إلى أهل السنة أصحاب عبد الله بن يزيد الأباضي الفزازي الكوفي وأبعدهم الأزارقة". أه وقال ابن حجر في مقدمة فتح الباري (ص:450):"الإباضية فرقة من الخوارج ليست مقالتهم شديدة الفحش

والإباضية يُجمعون على أن مخالفيهم من المسلمين ليسوا مشركين، ولا مؤمنين، ولكنهم كفار. قالوا مخالفونا من أهل القبلة كفار غير مشركين يجوز مناكحتهم وغنيمة أموالهم من سلاحهم وكراعهم حلال عند الحرب دون غيره, ودارهم دار الإسلام إلا معسكر سلطانهم , وقالوا تقبل شهادة مخالفيهم عليهم , ومرتكب الكبيرة موحد غير مؤمن بناء على أن الأعمال داخلة في الإيمان, ومرتكب الكبيرة كافر كفر نعمة لا ملة, وتوقفوا في تكفير أولاد الكفار وتعذيبهم, وتوقفوا في النفاق أهو شرك أم لا وفي جواز بعثة رسول بلا دليل, ومعجزة وتكليف اتباعه فيما يوحى إليه, أي ترددوا أن ذلك جائز أو لا , وكفروا عليا وأكثر الصحابة وافترقوا فرقا أربعا.

قلت : وينفي علماء الإباضية ( خصوصاً في عصرنا هذا ومنهم :علي يحيى معمر) نفياً قاطعاً أن تكون الإباضية فرقة من فرق الخوارج.

وغالبيتهم يسكنون سلطنة عمان في زمننا هذا, ويقولون أن المتأخرين منهم أقرب وأفضل بكثير من أوائلهم فالله أعلم.



اليزيدية :

اتباع ابن يزيد بن أنيس ليست من فرق الاسلام لقولها بان شريعة الاسلام تنسخ في آخر الزمان بنبى يبعث من العجم

هؤلاء اتباع يزيد بن ابى أنيسة وكان على رأي الاباضية من الخوارج ثم انه خرج عن قول جميع الامة لدعواه ان الله عز و جل يبعث رسولا من العجم وينزل عليه كتابا من السماء وينسخ بشرعه شريعة محمد

وزعم أن اتباع ذلك النبى المنتظر هم الصابئون المذكورون فى القرآن فاما المسمون بالصابئة من أهل واسط وحران فما هم الصابئون المذكورون في القرآن

وكان مع هذه الضلالة يتولى من شهد لمحمد بالنبوة من اهل الكتاب وان لم يدخل في دينه وسماهم بذلك مؤمنين

وعلى هذا القول يجب ان يكون العيسوية والرعيانية من اليهود مؤمنين لانهم أقروا بنبوة محمد عليه السلام ولم يدخلوا في دينه وليس بجائز أن يعد في فرق الاسلام من يعد اليهود من المسلمين وكيف يعد من فرق الاسلام من يقول بنسخ شريعة الاسلام





ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2018, 12:18 PM   #10
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب






المراجع:

انظر: مقالات الإسلاميين (ص: 86131), الفرق بين الفرق (ص: 54 92), الملل والنحل (1/ 113136) والفصل في الملل والأهواء والنحل (4/ 144146). اعتقادات المسلمين والمشركين (ص: 4651) وكتاب المواقف (3/696 704)

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2018, 04:07 PM   #11
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب





العلاقة بين الخوارج والمملكة الشيطانية

أ ذو الثدية نموذجا


1

الإمام أحمد بن حنبل ج1/ص141

حَدَّثَنَا عَبْد اللَّهِ حَدَّثَنِي حَجَّاجُ بْنُ الشَّاعِرِ حَدَّثَنِي عَبْدُ الصَّمَدِ بْنُ عَبْدِ الْوَارِثِ حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ صَالِحٍ أَنَّ أَبَا الْوَضِيءِ عَبَّادًا حَدَّثَهُ أَنَّهُ قَالَ:

كُنَّا عَامِدِينَ إِلَى الْكُوفَةِ مَعَ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ فَذَكَرَ حَدِيثَ الْمُخْدَجِ

قَالَ عَلِيٌّ فَوَاللَّهِ مَا كَذَبْتُ وَلَا كُذِبْتُ ثَلَاثًا

فَقَالَ عَلِيٌّ أَمَا إِنَّ خَلِيلِي أَخْبَرَنِي:

ثَلَاثَةَ إِخْوَةٍ مِنْ الْجِنِّ هَذَا أَكْبَرُهُمْ

وَالثَّانِي لَهُ جَمْعٌ كَثِيرٌ

وَالثَّالِثُ فِيهِ ضَعْفٌ


ورواه الإمام الحاكم في المستدرك ج4/ص576

بأطول من ذلك قال

أخبرنا أبو الحسين أحمد بن عثمان بن يحيى المقرئ ببغداد وأبو أحمد بكر بن محمد بن حمدان الصيرفي بمرو قالا ثنا أبو قلابة الرقاشي ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث بن سعيد حدثني أبي ثنا يزيد بن صالح أن أبا الوضيء عباد بن نسيب حدثه أنه قال

كنا في مسير عامدين إلى الكوفة مع أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه فلما بلغنا مسيرة ليلتين أو ثلاث من حروراء شذ منا ناس فذكرنا ذلك لعلي فقال لا يهولنكم أمرهم فإنهم سيرجعون فنزلنا فلما كان من الغد شذ مثلي من شذ فذكرنا ذلك لعلي فقال لا يهولنكم أمرهم فإن أمرهم يسير وقال علي رضي الله عنه لا تبدؤوهم بقتال حتى يكونوا هم الذين يبدؤوكم فجثوا على ركبهم واتقينا بترسنا فجعلوا يناولونا بالنشاب والسهام ثم أنهم دنوا منا فأسندوا لنا الرماح ثم تناولونا بالسيوف حتى هموا أن يضعوا السيوف فينا فخرج إليهم رجل من عبد القيس يقال له صعصعة بن صوحان فنادى ثلاثا فقالوا ما تشاء فقال أذكركم الله أن تخرجوا بأرض تكون مسبة على أهل الأرض وأذكركم الله أن تمرقوا من الدين مروق السهم من الرمية فلما رأيناهم قد وضعوا فينا السيوف قال علي رضي الله عنه انهضوا على بركة الله تعالى فما كان إلا فواق من نهار حتى ضجعنا من ضجعنا وهرب من هرب فحمد الله علي رضي الله عنه فقال:

إن خليلي صلى الله عليه وسلم أخبرني أن قائد هؤلاء رجل مخدج اليد على حلمة ثديه شعيرات كأنهن ذنب يربوع فالتمسوه فالتمسوه فلم يجدوه فأتيناه فقلنا إنا لم نجده

فقال التمسوه فوالله ما كذبت ولا كذبت

فما زلنا نلتمسه حتى جاء علي بنفسه إلى آخر المعركة التي كانت لهم فما زال يقول اقلبوا ذا اقلبوا ذا حتى جاء رجل من أهل الكوفة فقال ها هو ذا فقال علي الله أكبر والله لا يأتيكم أحد يخبركم من أبوه ملك

فجعل الناس يقولون هذا ملك هذا ملك يقول علي ابن من ؟

يقولون لا ندري فجاء رجل من أهل الكوفة فقال أنا أعلم الناس بهذا

كنت أروض مهرة لفلان بن فلان شيخ من بني فلان واضع على ظهرها جوالق سهلة أقبل بها وأدبر إذ نفرت المهرة فناداني فقال يا غلام انظر فإن المهرة قد نفرت

فقلت إني لأرى خيالا كأنه غرب أو شاة إذ أشرف هذا علينا

فقال من الرجل فقال رجل من أهل اليمامة

قال وما جاء بك شعثا شاحبا قال جئت أعبد الله في مصلى الكوفة فأخذ بيده ما لنا رابع إلا الله حتى انطلق به إلى البيت فقال لامرأته إن الله تعالى قد ساق إليك خيرا قالت والله إني إليه لفقيرة فما ذلك قال هذا الرجل شعث شاحب كما ترين جاء من اليمامة ليعبد الله في مصلى الكوفة فكان يعبد الله فيه ويدعو الناس حتى اجتمع الناس إليه

فقال علي أما أن خليلي صلى الله عليه وسلم أخبرني أنهم ثلاثة إخوة من الجن هذا أكبرهم والثاني له جمع كثير والثالث فيه ضعف

وقد أخرج مسلم رحمه الله حديث المخدج على سبيل الاختصار في المسند الصحيح ولم يخرجاه بهذه السياقة

وهو صحيح الإسناد

قال الحافظ الهبثمي في مجمع الزوائد ج6/ص234235

وعن يزيد بن أبي صالح أن أبا الوضىء عبادا حدثه قال كنا عامدين الى الكوفة مع علي ابن أبي طالب قال فذكر حديث المخدج قال علي فوالله ما كذبت ولا كذبت ثلاثا فقال علي أما ان خليلي صلى الله عيه وسلم أخبرني بثلاثة إخوة من الجن هذا أكبرهم والثاني له جمع كثير والثالث فيه ضعف

رواه عبد الله بن احمد ورجاله ثقات



قال ابن كثير في البداية والنهاية عن حديث سيدنا علي: " فوالله ما كذبت ولا كذبت ثلاثا، ثم قال علي: أما أن خليلي أخبرني بثلاثة إخوة من الجن هذا أكبرهم والثاني له جمع كثير، والثالث فيه ضعف "

وهذا السياق فيه غرابة جدا.

وقد يمكن أن يكون ذو الثدية من الجن ؟ بل هو من الشياطين إما شياطين الانس أو شياطين الجن، إن صح هذا السياق والله تعالى أعلم.

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2018, 04:09 PM   #12
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب






وهذا عحيب من ابن كثير الذي كان يقول علي ليس من أهل البيت

الحديث واضح أنه أحد ثلاثة أخوة من الجن

فلما يصرف المنطوق ويحرفه بقوله :

" بل هو من الشياطين إما شياطين الانس أو شياطين الجن، إن صح هذا السياق والله تعالى أعلم"

قلت الإسناد صحيح ورجاله ثقات ولا أعلم له علة ولم يستطع ابن كثير ذكر علة له

والحديث له شواهد

قال ابن أبي شيبة ج7/ص554 ، 555:
حدثنا يزيد بن هارون الواسطي قال حدثنا سليمان التيمي عن أبي مجلز قال نهى علي أصحابه أن يسطوا على الخوارج حتى يحدثوا حدثا فمروا بعبد الله بن خباب فأخذوه فمر بعضهم على تمرة ساقطة من نخلة فأخذها فألقاها في فيه فقال بعضهم تمرة معاهد فبم استحللتها فألقاها من فيه ثم مروا على خنزير فنفخه بعضهم بسيفه فقال بعضهم خنزير معاهد فبم استحللته فقال عبد الله ألا أدلكم على ما هو أعظم عليكم حرمة من هذا قالوا نعم قال أنا فقدموه فضربوا عنقه فأرسل إليهم علي أن أقيدونا بعبد الله بن خباب فأرسلوا إليه وكيف نقيدك وكلنا قتله قال أوكلكم قتله قالوا نعم فقال الله أكبر ثم أمر أصحابه أن يسطوا عليهم قال اطلبوا قال والله لا يقتل منكم عشرة ولا يفلت منهم عشرة قال فقتلوهم فقال اطلبوا فيهم ذا الثدية فطلبوه فأتي به فقال من يعرفه فلم يجدوا أحدا يعرفه إلا رجلا قال أنا رأيته بالنجف قال

فقال علي صدق هو من الجان.]اه

وهو إسناد صحيح لأبي مجلز

وقد رواه مسدد عن أبي مجلز عن قيس بن عباد فيزول انقطاعه بفرضية الانقطاع

قال البوصيري في إتحاف الخيرة المهرة - (4 / 214)

3447- قال مسدد : حدثنا يحيى ، حدثنا التيمي ، عن أبي مجلز - قال : أراه عن قيس بن عباد - قال : كف علي عن قتال أهل النهروان حتى يحدثوا ، فانطلقوا فأتوا على عبد الله بن خباب وهو في قرية له قد تنحى عن الفتنة ، فأخذوه فرأوا تمرة وقعت من رأس نخلة فأخذها رجل منهم فجعلها في فيه ، قال : فقالوا : تمرة من تمر أهل العهد أخذتها بغير ثمن ؟! قال : فلفظها ، قال : وأتوا على خنزير فبعجه أحدهم ، قال : فقالوا : خنزير من خنازير أهل العهد قتلته ؟! فقال عبد الله بن خباب : ألا أنبئكم - أو ألا أخبركم - بمن هو أعظم عليكم حقا من هذه التمرة وهذا الخنزير ؟ قالوا : من ؟ قال : أنا - أراه قال ما تركت صلاة منذ صليت ولا صيام رمضان . وعدد أشياء - فقربوه فقتلوه ، فبلغ ذلك عليا فأمر أصحابه بالسير إليهم ، وقال : أقيدونا بعبد الله بن خباب . قالوا : كيف نقيدك به وكلنا قتله ؟ فقال : كلكم قتله ، الله أكبر . قال لأصحابه : انشطوا فوالله لا يقتل منكم عشرة ولا يفر منهم عشرة ، فكان كذاك - أو كذلك - قال : فقال علي : اطلبوا رجلا صفته كذا وكذا ، فطلبوه فلم يجدوه ، ثم طلبوه فوجدوه ، فقال علي : من يعرف هذا ؟ فلم يعرف ، فقال رجل : أنا رأيت هذا بالنجف ، فقال : إني أريد هذا المصر وليس لي فيه نسب ولا نعرفه ، فقال علي : صدقت هو رجل من الجن.


قلت وإسناده صحيح متصل رجاله رجال الصحيح

ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2018, 04:11 PM   #13
ود محجوب
المدير العام
الصورة الرمزية ود محجوب



ود محجوب is on a distinguished road

افتراضي رد: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ود محجوب






ربما لم يرد في السنة النبوية من الأحاديث المحذرة والمبينة لفرقة من الفرقمثلما ورد في الخوارج،إذ تواترت الأحاديث الواردة فيهم مبينة صفاتهم ومحذرة من أفكارهم ومواقفهم . وذلك لما تمثله هذه الفرقة من خطر فكري وخطر مادي على أمة الإسلام . فخطرها الفكري يتمثل في سقم منهجها في التعامل مع النصوص، وما يستتبع ذلك من فهوم خاطئة تقوم عليها سلوكيات غاية في البشاعة، وليس هذا فحسب بل إن اتصاف هؤلاء الخوارج بصفات التعبد والتأله، من كثرة الصيام والصلاة وقراءة القرآن ربما يغري بعض الناس فيحسنوا الظن بهم إحسانا يدفعهم إلى اعتقاد صحة أفكارهم وأعمالهم، لذلك كان اهتمام النبي صلى الله عليه وسلم ببيان شأنهم وحالهم تنبيها للأمة ورحمة بها لئلا تنزلق في حومة أفكارهم وسوء فعالهم .

تعريف الخوارج
الخوارج هم الطائفة الخارجة سموا بذلك لخروجهم على علي رضي الله عنه ثم خروجهم على كل من لم يوافقهم من الأئمة، عدولا كانوا أم جائرين، وصفة الخروج على الأئمة من غير موافقيهم هي أخص أوصافهم، حتى نص بعض العلماء على أنه لا يصح إطلاق وصف الخوارج إلا على من كفَّر المسلمين، وسلَّ سيفه عليهم، وأراد تغيير السلطة الحاكمة من غير وجه شرعي .

صفات الخوارج في الحديث النبوي
• الخوارج حَفَظَةٌ من غير فهم
وهذا مأخوذ من وصف النبي صلى الله عليه وسلم لهم، بأنهم : ( يقرؤون القرآن لا يجاوز تراقيهم ) متفق عليه . وهذا من أعظم الأوصاف سوءا وهو أنهم لا يفهمون القرآن، وهذا سبب انحرافهم الأكبر أنهم قرؤوا القرآن ولم يفقهوا معانيه ومقاصده، فضلوا وأضلوا .

وهذا الوصف النبوي يعرفنا بالخلل في طريقة فهم هؤلاء للقرآن، فهم سطحيون في فهمهم لا يفرقون بين ما نزل في الكفار وبين ما نزل في المسلمين، ولا يحملون نصاً مطلقا على مقيد، ولا عاما على خاص ، ويتمسكون بظاهر الآية ولا ينظرون إلى ما عارضها مما يبين معناها، فهم يتعاملون مع القرآن بسذاجة ممزوجة بغرور يدفعهم إلى رد أي توجيه أو إرشاد لهم، الأمر الذي جعلهم في معزل عن الانتفاع بأي نقد يوجه إليهم، يصلحون به طريقهم . فقد ناظرهم علي وابن عباس رضي الله عنهم واستمرت المحاورة الفكرية معهم على مرِّ العصور إلا أن طبيعة تفكيرهم تأبى أن تقبل نقدا أو نقضاً لأقوالها .

الخوارج حرب على المسلمين وسِلْمٌ على الكافرين
وهذه الصفة مأخوذة من قول النبي صلى الله عليه وسلم في وصفهم : ( يقتلون أهل الإسلام ويَدَعُون أهل الأوثان ) متفق عليه . وهذه علامة من علامات نبوته، وأمارة من أمارات صدقه صلى الله عليه وسلم ، فلم يعرف عن الخوارج أنهم رفعوا السيف في وجه أهل الأوثان، بل عُرفوا بالشفقة على أهل الذمة من الكفار دون المسلمين، ولقد دعاهم علي رضي الله عنه إلى قتال من قال : " كذب الله ورسوله " فأبوا إلا قتل المسلمين واستباحة دمائهم وأموالهم وأعراضهم !!.

الخوارج اجتهاد في العبادة ومروق من العقيدة
ومما وصف به النبي صلى الله عليه وسلم الخوارج قوله: ( يحقر أحدكم صلاته مع صلاتهم، وصيامه مع صيامهم ) متفق عليه . هذا الوصف الإيجابي يدل على شدة عبادة هؤلاء وتبتلهم لربهم، إلا أن هذا التبتل غير شافع لهم لما خالطه من تكفير للمسلمين وإلحاق الأذى بهم، وترك جهاد الكافرين، وفوق ذلك تحريفهم لكتاب الله عز وجل وتحميله من المعاني ما لا يحتمل، وما اتفق المسلمون على نفيه عنه وتنزيهه منه .

• الخوارج حدثاء الأسنان وسفهاء الأحلام
ومن الأوصاف النبوية للخوارج أنهم : ( حدثاء الأسنان وسفهاء الأحلام ) متفق عليه، فهم صغار في السن وضعفاء في العقل، فقد جمعوا بين أمرين : صغر السن المتصف صاحبه - غالبا - بعدم تقدير الأمور ووزنها بميزانها الصحيح، وبين ضعف العقل مما يدل على السفه، وهذا يراه الدارس لمذاهبهم ومواقفهم ، فالخوارج خرجوا على حين فرقة من المسلمين ( علي / معاوية ) والصحابةُ وإن اختلفوا في هذه الفُرقة بين مؤيد ومعتزل، إلا أنهم أجمعوا على نبذ ما دعت إليه الخوارج وإنكاره ، وهذا الموقف الإجماعي من الصحابة تجاه الخوارج كان ينبغي أن يدفعهم إلى النظر في شأنهم وتأمله ، ومراجعة أفكارهم ومواقفهم ، إلا أنهم أبوا إلا المضي في غيهم، وهذا قمة السفه، وبهذا صدق فيهم الوصف النبوي بأنه سفهاء الأحلام نسأل الله السلامة .

• الخوارج يحسنون القول ويسيئون العمل
وهذا وصف نبوي آخر يصف به النبي صلى الله عليه وسلم الخوارج ، فهم يتشدقون برفع الظلم ومحاربة الطغاة إلا أنهم في حقيقة الأمر أشد فتكا بالمسلمين من غيرهم من الطغاة، فمن قَتَلَ وسَلَّ السيف على المسلمين واستباح منهم ما يستباح من الكافر الحربي هو أشد طغيانا وأشد ظلما ممن جار في حكمه ومسَّ ظلمه أفرادا من الرعية ، في حين أن ظلم الخوارج قد شمل غالبية مخالفيهم ، فانظر إلى هذا البون الشاسع بين حلاوة القول ومرارة العمل .

• الخوارج والتحليق
وهذا الوصف ثبت في صحيح "البخاري" مرفوعا إلى النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( سيماهم التحليق ) والمراد به : حلقها على صفة خاصة، أو حلقها بالكلية، حيث لم يكن ذلك من عادة المسلمين ولا من هديهم في غير النسك، ولعل الحكمة من ذكر النبي صلى الله عليه وسلم لهم بهذه الصفة - مع أن الحلق مباح في الشرع - تنبيه الناس عليهم بأوصاف حسية، فيدفعهم ذلك إلى التحقق من شأنهم، والنظر في بقية صفاتهم، فيحصل التحذير والإنذار من هذه الفرقة الضالة .

• الخوارج وزمن خروجهم
زمن خروج الخوارج هو وقت فرقة تحدث بين المسلمين، وقد ورد الحديث بذلك في صحيح مسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( تمرق مارقة عند فُرقة من المسلمين يقتلها أولى الطائفتين بالحق ) ، وقد كان ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم حيث خرجت الخوارج في زمن الفرقة بين علي ومعاوية رضي الله عنهما وما حدث بينهما من قتال في معركة صفين .

وخاتمة الأوصاف النبوية للخوارج أنهم ( شر الخلق والخلقية ) كما ثبت ذلك في صحيح مسلم، وأن قتلاهم ( شر قتلى تحت أديم السماء ) كما عند الطبراني مرفوعا، وأنهم ( كلاب النار ) كما في مسند أحمد ، وأنهم : ( يمرقون من الدين ) كما ثبت ذلك في الصحيحين .

فهذه هي صفة الخوارج وهذه هي فعالهم، فانظر إلى عظم التحذير منهم وبالغ التنفير عنهم . هذا وهم قد جمعوا مع ظلمهم وطغيانهم وفساد معتقدهم العبادة والتبتل، فكيف بمن اجتمع عنده سوء المعتقد، والطغيان وافتقد العبادة بل ربما عبد غير الله، لا شك أن هؤلاء شر من الخوارج وأبغض عند الله، وما أكثرهم في هذا الزمان .
والله المستعان



ود محجوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-31-2018, 02:31 PM   #14
ABDEL GADIR SULIMAN


الصورة الرمزية ABDEL GADIR SULIMAN



ABDEL GADIR SULIMAN is on a distinguished road

افتراضي Re: دم الخنزير له حرمة عند الخواج من دم الصحابة وأبنائهم .


أنا : ABDEL GADIR SULIMAN




من كتاب الغنية لطالبى طرق الحق للشيخ عبد القادر الجيلانى, فى الحديث القدسى

انه يظهر فى اخر الزمان اقواما يختلون الدنيا بالدين يلبسون للناس جلود الضان من اللين والسنتهم احلى من العسل وقلوبهم كقلوب الذئاب يقول الله تعالى ابى يغترون ام على يجترئون بى حلفت لابعثن على اؤلئك فتنة يكون الحليم منهم حيران

ABDEL GADIR SULIMAN غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
كاتب الموضوع ود محجوب مشاركات 13 المشاهدات 908  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
::×:: هذا المُنتدى لا يمثل الموقع الرسمي للطريقة الختمية بل هُو تجمُّع فكري وثقافي لشباب الختمية::×::

تصميم: صبري طه