غير مسجل أهلاً ومرحباً بكم

العودة   منتديات الختمية > الأقسام العامة > قسم التصوُّف

قسم التصوُّف مُنتدى خاص بعلوم وكُتُب السادة الصوفية...

الطريقة السمانية الحسنية تحتفل بالحولية السمانية الكبرى

قسم التصوُّف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2013, 10:01 PM   #1
علي الشريف احمد
المُشرف العام
الصورة الرمزية علي الشريف احمد



علي الشريف احمد is on a distinguished road

08 الطريقة السمانية الحسنية تحتفل بالحولية السمانية الكبرى


أنا : علي الشريف احمد




في ليلة رمضانية حاشدة:
الطريقة السمانية الحسنية تحتفل بالحولية السمانية الكبرى
والي الخرطوم: البلاد حققت مكاسب كبيرة عبر منهج التصوف
الياقوتي: الناس تأكدوا من أن التصوف هو الذي يدير حياتهم في أفضل صورة
سر الختم: تنازلنا لإخواننا عن مسمى (المجلس الأعلى للتصوف) لنعمل تحت اسم ( المجمع الصوفي العام )
المجمع الصوفي العام: نحن على استعداد للتعاون مع الجميع بما ينفع الدين والوطن
الطريقة السمانية الحسنية: نطالب ولاة الأمر بضرورة الاستعانة بأهل الزهد والحكمة من الصوفية
الصوفية: لابد للإعلام من القيام بدوره كاملاً في التوعية والانفتاح على منهج التصوف لمكافحة الانحلال والتطرف


ليلة مشهودة يترقبها الناس سنوياً في مثل هذا التوقيت من شهر رمضان المعظم ويقضون فيها سهرة رمضانية روحانية رائعة، إنها الحولية السمانية الكبرى التي أقيمت مساء الخميس 23 رمضان 1434ه بمسيد الشيخ قريب الله بأم درمان مركز الطريقة السمانية الحسنية تحت شعار: ( التصوف المنهج الأمثل للحياة )، احتفلت فيها الطريقة بالذكرى السنوية لمشايخ الطريق، القطب الكبير والغوث الشهير الشيخ أحمد الطيب بن البشير ( راجل أم مرحي )، والإمام العارف بالله الشيخ قريب الله، والضياء اللائح الشيخ محمد الفاتح، وقائد الرسن ومذهب الوسن الإمام المجدد البروفيسور الشيخ حسن، حيث شرف الاحتفال السيد / والي الخرطوم الدكتور عبد الرحمن الخضر والسيد/ وزير الدولة للإرشاد والأوقاف الشيخ محمد مصطفى الياقوتي، وسعادة المشير عبدالرحمن سوار الدهب والسيد عبدالله المحجوب الميرغني إنابة عن والده سيادة مولانا السيد محمد عثمان الميرغني والسادة المشايخ والعلماء ورجال السلك الدبلوماسي والإعلاميون وجموع الأحباب والمريدين من الطرق الصوفية، حيث كان في استقبالهم المرشد العام للطريقة فضيلة الشيخ محمد الشيخ حسن والسادة مشايخ ومقدمو الطريقة، واشتمل الاحتفال على كلمات ومدائح وإنشاد، حيث ابتدرت الكلمات بكلمة رابطة شباب الطريقة السمانية الحسنية والتي ألقاها الأستاذ الفاتح حيدر والتي تناول فيها دور الشباب الكبير في الدعوة واستعرض نشاطات الرابطة التي تقوم بها على مدار العام وفق النهج الذي اختطه لهم الشيخ حسن تحت رعاية وإشراف المرشد العام للطريقة الشيخ محمد، كما جددوا فيها عهدهم للشيخ محمد بالسير معه في هذا الطريق حتى يلقوا الله تعالى وهم على عهدهم.
ثم جاءت كلمة الطريقة السمانية الحسنية والتي قدمها الأستاذ عز الدين علي عمر أمين أمانة الثقافة بالطريقة، قال فيها إن الشعار الذي اتخذ لهذه العام قد اقتضته الظروف الماثلة أمامنا، لأن التصوف إنما هو برنامج متكامل لتزكية النفس وتربيتها وتصفيتها من الأدران حتى يكون الإنسان على علاقة سامية بربه ومجتمعه، وتناولت الكلمة الدور الاجتماعي المتعاظم للصوفية عبر الترابط والتكافل الاجتماعي ونشر قيم الدين وإشاعة الأخلاق الحميدة، وأشار إلى أن السادة الصوفية نجحوا في تبديل الولاءات القبلية والجهوية بالولاء للدين والوطن، وإذا نظرنا إلى التكوين الجغرافي للسودان نجد أنه تكوين صوفي عبر مدنه وقراه وأحيائه، كما أن الصوفية لهم الريادة العلمية من حيث الإنتاج العلمي الغزير في شتى الفنون وتشهد بذلك أمهات الكتب والمراجع العلمية التي ألفها علماء الصوفية، ومثال على ذلك الشيخ حسن الذي بلغت مؤلفاته 127 مؤلفاً في شتى ضروب المعرفة، وأشارت الكلمة إلى أن المجتمعات المتمسكة بالتصوف كانت تعيش في أمن وأمان اجتماعي إلى أن دخلت علينا مناهج ضالة مضلة عملت على تفكيك المجتمع وإشاعت الغلو والتطرف وتكفير المسلمين، وطالبت الطريقة أولي الأمر بضرورة الاستعانة واستشارة أهل الحكمة من السادة الصوفية في كل ما يهم الأمة من شئون ولاسيما في وضع مناهج تربوية تعمل على تحصين الأمة من التطرف والانحلال، وفي الختام ناشدت الطريقة أهل الإعلام للقيام بدورهم على الوجه الأكمل والانفتاح على التصوف ومنهجه في مكافحة التطرف.
ثم جاءت كلمة المجمع الصوفي العام والتي ألقاها الخليفة صلاح الدين سر الختم نائب رئيس اللجنة التمهيدية للمجمع والتي أعلن فيها قيام المجمع الصوفي العام ككيان يجمع غالبية الطرق الصوفية وعلماء الدين ليدافع عن التصوف وينشر المنهج العلمي والسلوك العملي للتصوف، وأشار إلى ملابسات تنازل المشايخ والعلماء الذين كونوا المجلس الأعلى للتصوف برئاسة فضيلة الشيخ محمد الشيخ حسن عن مسمى المجلس الأعلى للتصوف وإبداله بمسمى ( المجمع الصوفي العام ) بالتنسيق مع وزارة الإرشاد والأوقاف وتسجيله بذات الوزارة، ودعا الجميع لوحدة الصف والتعاون في الدفاع عن التصوف.
تلاه في الحديث وزير الدولة للإرشاد والأوقاف الشيخ محمد مصطفى الياقوتي والذي أكد أن هذه الأمة بخير طالما منهج التصوف راسخ في المجتمع، وأن الناس تأكدوا من أن التصوف يدير حياتهم في أفضل صورة.
ثم قدم بعده السيد والي الخرطوم ليختم الكلمات بكلمة أكد فيها اهتمام الدولة بقضايا التصوف، وقال إن البلاد حققت مكاسب كبيرة من التصوف عبر توحيد الأمة وترسيخ الدين عبر السماحة الفطرية التي تشبه أهل السودان، وقال إن السفير الإسباني أشاد له بسماحة أهل السودان وحسن معاملتهم لمن يخالفهم الفكر والمعتقد، ونادى الوالي بتوحيد أهل القبلة مع مراعاة اختلاف الأفكار في ظل توحد على الثوابت العامة، كما أكد أن الدولة تقف مع الصوفية حتى نصل ببلادنا إلى غاياتنا المنشودة.
وقد اشتمل الاحتفال على مشاركة رائعة لأبناء الطريقة السمانية بنيجيريا عبر كلمة ضافية للشيخ الفاتح نجل شيخ الطريقة السمانية بنيجيريا الشيخ قريب الله الشيخ محمد الناصر كبرا مع فقرة للمنشدين النيجيريين استخدموا فيه ( البنادير ) وهي آلات إيقاعية نيجيرية تشبه الطار عندنا في السودان.
كما تم في الاحتفال تكريم الطريقة السمانية الحسنية للأستاذ السموأل خلف الله مدير مؤسسة أروقة للثقافة والفنون، إضافة إلى تشييخ عدد من أبناء الطريقة ممن لهم جهود ملموسة في خدمة الدين لينطلقوا بالدعوة عبر آفاقها المستقبلية.
وقد استمر الاحتفال حتى ضحى الجمعة ليسدل الستار على ليلة صوفية رمضانية حاشدة قضى فيها الجميع وقتاً ممتعاً.

واليكم بعض من مشاهد تلكم الليلة



علي الشريف احمد غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة علي الشريف احمد ; 08-04-2013 الساعة 10:52 PM.
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 11:06 PM   #2
علي الشريف احمد
المُشرف العام
الصورة الرمزية علي الشريف احمد



علي الشريف احمد is on a distinguished road

08 رد: الطريقة السمانية الحسنية تحتفل بالحولية السمانية الكبرى


أنا : علي الشريف احمد




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

علي الشريف احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 11:13 PM   #3
علي الشريف احمد
المُشرف العام
الصورة الرمزية علي الشريف احمد



علي الشريف احمد is on a distinguished road

08 رد: الطريقة السمانية الحسنية تحتفل بالحولية السمانية الكبرى


أنا : علي الشريف احمد




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بسم الله الرحمن الرحيم
كلمة المجمع الصوفي العام
في الذكرى السنوية لمشايخ الطريقة السمانية الطيبية القريبية الحسنية
الخميس 23 رمضان 1434 ه
القاها الخليفة صلاح سر الختم
نائب رئيس المجمع

وقال تعالى : (أُولَئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ فَإِنْ يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْماً لَيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ. أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ قل لا أسألكم عليه أجرا إن هو إلا ذكرى للعالمين ) [الأنعام : 89 – 90 ] .
الحمد لله الذي وهبنا بفضله في حياتنا شموساً أنوارها لا تخبو ، ومصابيح تنير لنا السبيل فلا نتعثر ولا نكبو، وجعلهم لنا أدلة و أسوة، وأرتضاهم لنا هداة وقدوة، وساقنا إلى فسيح رحابهم، وجعلنا من خواص أحبابهم. والصلاة والسلام التامان الأكملان على قدوة القدوات، وإمام الدعاة الهداة. وعلى أصحابه وأزواجه والذريات .
وبعد :
الأخوة الأحباب :
إننا في مناسبة من أجل المناسبات طابت زماناً ومكاناً وحضوراً. في شهر رمضان وفي العشر الأواخر منه حيث تلمتس ليلة القدر المباركة. وفي ليلة الجمعة الزهراء الغراء. وفي بيت من بيوت الله التي أذن أن ترفع ويذكر فيها اسمه. وفي جوار الولي القريب وحفيده الحسن الأديب الأريب. وفي حضرة أبنائهما من الروح والجسد والسند والمدد. ونحن نحيي أرواحنا ونطهر أشباحنا بذكراهم العاطرة ونتعرض لنفحات الله من فيوضهم الماطرة .
بالله ذكر يا أخا الحذاق بأكابر قاموا بجد الساق
تركوا الدنية والعلية مطلقاً متقربين لحضرة الإطلاق
أخواننا الأفاضل :
إننا في عالم اختلط فيه الحابل بالنابل والحسن بالرديء والصالح بالطالح فظهرت البدع والضلالات وتفشت الفتن والجهالات. وبرز أربابها وتصدر أصحابها على حين غفلة من أهل العلم والصلاح . وتلألأت في سماء الدنيا نجيمات زوائف تبعها من أهل الغرة زعانف و شراذم وطوائف، يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا. حتى تطاولوا على شموس الاهتداء الرحمانية، وتطلعوا لمضاهاة بدور الإقتداء الربانية ، بغيرعلم ولا هدى ولا كتاب منير. فكان لزاماً علينا أن نظهر ما جعلنا الله مستخلفين فيه من وراثة النبوة والكتاب، والسنة الغراء والصواب، بإبراز القدوة الحسنة من مشايخنا في طريق الله ومرشدينا إلى حضرته العلية. ( بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق )
الأحباب الكرام :
إن ما استفدناه من ذكرى هؤلاء الهداة المهديين أن طريقنا القاصد إلى الله هو وحدة واحدة لا فرق بينها ولا افتراق، ولا تناقض بينها ولا شقاق فعميد هذه الأسرة الطيبية ورائد هذه الطريقة السمانية سيدي الشيخ أحمد الطيب البشير – أمدنا الله بفيضه الغزير - قد سلك الطريقة القادرية والطريقة الخلوتية والطريقة النقشبندية والطريقة الأسمائية (طريقة الموافقة) وطريقة الأنفاس والطريقة الشاذلية والطريقة العادلية والمسبعات الخضرية، وكذا فعل حفيده الوارث المجدد سيدي الشيخ قريب الله أبو صالح - سلك الله بنا بجاهه سنن سلفنا الصالح - فقد سلك الطريقة الشاذلية على الشيخ عليش إمام المالكية بمصر وأجازه سيدي أبو بكر الحداد كتابياً في الطريقة الخلوتية كما أجازه بسند له سماني شيخه وابن عمه سيدي الشيخ عبد المحمود فيها، كما أجازه وبنفس السند السماني في كل من الطريقة القادرية، والنقشبندية، والمسبعات الخضرية، والأسمائية (المسماة أيضاً بالموافقة)، وطريقة الأنفاس، وغيرها من الطرق التي اشتملت عليها الطريقة السمانية، وقد حرر له بذلك مكتوباً صدر منه وأجازه الشيخ محمد سعيد في المنظومة البدرية، كما أجيز في المسبعات الخضرية من الشيخ نعمة الله الهندي وأجازه كتابة سيدي الشيخ محمد ماضي أبو العزائم في الطريقة الشاذلية العزمية.
فلو كانت الطرق صوفية متضادة متناقضة فكيف يمكن جمع الأضداد في صعيد واحد؟؟؟
( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا )
بل كيف لقلب واحد أن يحوي تلك الأشتات ( وما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه ) ؟؟؟
إن أرواح ساداتنا وقاداتنا الطيب والقريب والفاتح والحسن تنادينا :
هلموا إلى هذا الطريق فإنه ** موارد كهل ثم شيخ وشارخ
وإنا لفاعلون إن شاء الله .
الأخوة الأحباب :
لقد ظل الكل يترقب الحراك الصوفي الدائر في الساحة بتلهف, كل من زوايته الخاصة وبمنظاره الخاص. فالبعض ينظر بشفقة وخوف من التنازع والفشل, والبعض ينتظر الساعة التي يلقى فيها الصف الصوفي مصير الفرقاء من حوله وتذهب ريحه أدراج الرياح لينقض عليه مهاجماً وساخراً. (يريدون أن يطفئوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون)
وحينما برزت طائفة من إخواننا في المجلس الأعلى للتصوف ترى أنها أجدر بحمل أمانته و أقدر على أداء رسالته وتقدمت بخطوة تنظيمية سجلت بموجبها المجلس لدى وزارة العون الإنساني في بقعة أم ضبان المباركة وبرئاسة الوالد الخليفة الطيب الجد خليفة مقام الشيخ العبيد ودبدر – رضي الله عنه – حينما أرادت تسجيله لدى وزارة الإرشاد والأوقاف اصطدمت بحقيقة أننا وفق قائمة المؤسسين الأولى قد سبقناهم بطلب التسجيل لدى الوزارةثم جدد طلبناوأكدت الوزارة هذه الحقائق التي تثبتها الوقائع وتسندها الوثائق بأحقيتنا الكاملة بهذا الاسم الذي أسسناه فكرة ورسخناه تنفيذا في ساحات العمل الدعوي والإرشادي . ولكن رغماً عن ذلك كله وحرصاً منا على وحدة الصف الصوفي وحماية جانبه من الشقاق والخلاف ودفعاً للحرج عن إخواننا أهل الطريق ممن هم داخل المجلس وخارجه وعن إخواننا في سدة الحكم فإننا وبمبادرة كريمة من رئيس اللجنة التمهيدية للمجلس فضيلة مولانا الشيخ محمد الشيخ حسن الشيخ الفاتح الشيخ قريب الله وبإجماع أعضاء الإجتماع المنعقد بمسيد سيدي الشيخ قريب الله قدد قررنا التنازل الكامل غير المشروط لإخواننا في لجنتهم المكونة برئاسة مولانا الشيخ الطيب الجد عن مسمى ( المجلس الأعلى للتصوف ) ليتم لهم تسجيله لدى وزارة الإرشاد سائلين الله لهم الإعانة على حمل الأمانة والتوفيق لأداء الرسالة . وسلمنا هذا التازل للسيد وزير الإرشاد وللسيد وزير الدولة بالإرشاد وقد قابلا هذه المبادرة بما تستحقه من الإشادة والتقدير .
وقد قرر ذات الإجتماع أن تعمل مجموعتنا المتواثقة تحت مسمى ( المجمع الصوفي العام ) بفكرة أننا مجموعة من مشائخ الطرق الصوفية والعلماء والدعاة والمفكرين نعمل متكاتفين لخدمة التصوف والدفاع عنه والتصدي لحمل قضاياه والزود عنه . ولا ندعي أننا نمثل التصوف ولا نحتكره داخل منظومتنا بحال من الأحوال . وندعو الجميع ممن يتوافق معنا في هذه الأهداف أن يمد لنا يد التعاون والنصرة .
مؤكدين للكافة أن الساحة الصوفية الرحبة لن تضيق بأي جهد مخلص يهدف لخدمة الدعوة والمنهج وهي تسعنا جميعا ببذلنا وعطائنا الذي تحتاجه البلاد والعباد في ظل التشرذم الفكري والعقدي والإنحلال الأخلاقي والقيمي .
ونقول لإخوتنا في المجلس الأعلى للتصوف بتكوينه الجديد :

تعالوا بنا نطوي الحديث الذي جرى ** ولا سمع الواشي بذاك ولا درى
تعالوا بنا حتى نعود إلى الرضا ** وحتى كأن العهد لم يتغيرا
لقد طال شرح القال والقيل بيننا ** وما طال ذاك الشرح إلا ليقصرا
من اليوم تاريخ المحبة بيننا ** عفا الله عن ذاك العتاب الذي جرى

واسمحوا لي في الختام أن أخص الشيخ المجدد والكوكب المتوقد سيدي الشيخ حسن الشيخ الفاتح من بين آبائه الكرام بهذه الأبيات :
غاب الإمام همام القوم عن وطن ** كما تغيب عن ظلمائنا القمر
كانت مجالسه الغراء مدرسة** هي الرياض ومنها يجتنى الثمر
يرتل الذكر محفوظاً يرجعه ** ويمعن الفكر فيما دلت السور
إن قام للذكر قد لانت جوارحه **ووابل العين سلسال ومنحدر
وإن أبان علوم الشرع في نظر ** لخلت(مالكها) يفتي ويستطر
والأشعري مزيل الريب في عقد**به تجلى ودهم الزيغ تعتكر
فإنه (حسن) حاكى ( أبا حسن ) ** يغير للملة السمحاء ينتصر
أما الحقيقة (غزّاليها ) حسن ** ونسجه الجوهر المكنون و الدرر
رأيت فيه أبا يحنو على ولد**ويوم فارقنا أيتامه كثر
وحين يبكي اليتامى فأن الدموع دم **من خالص الحب والإخلاص ينفجر
ولا يلامون ان ناحوا فوالدهم** فقد البرية غفّال ومدّكرُ
يا رب هبنا ثواب الصبر في رجل**أعطى لنا سيرة تزهو بها السير
وهب خليفته التوفيق أن له**صدراً رحيباً بحب الخير معتمر
على طريق أبيه اختار مسلكه **وفي دروب المعالي يقتفى الأثر
جميع من عاهدوا بالامس والده**على الوفاء اذا ما قطّب القدر
أتوا اليه وعهد الحب يسبقهم**فهم لبيعته أرواحهم نذروا
وفي مقدمة الفرسان كان أخ **شهم كريم وفي الشدات مختبر
هو أحمد الطيب الآباء ناصره**نعم النصير ونعم النصر والظفر
وقام في الليلة الظلماء يعضده**وفي محياه بانت للوفا صور
يا رب هب لجموع القوم تعزية**وامنحهم الصبر حتى يرحل الكدر
واجعل نعيمك سكنىشيخنا حسن ** فجنة الخلد للأبرار تنتظر

وخاتمة القول : اللهم ب الطيب الغوث الكبير ونجله ** أبي صالح يا ربي صنّا وأفرحنا
وبالوالد البرالقريب لربنا ***ومن جاء منهم رحمة منك ألحقنا
وللفاتح العبد الفقير ومن أتى **إليه مريداً ربنا أينما كنّا
بسترك نحظى والرعاية في الدنى **وبالفوز في الأخرى هاتيك أتحفنا
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ،،،

علي الشريف احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-13-2015, 10:29 AM   #4
سراج الدين احمد الحاج
المُشرف العام

الصورة الرمزية سراج الدين احمد الحاج



سراج الدين احمد الحاج is on a distinguished road

افتراضي رد: الطريقة السمانية الحسنية تحتفل بالحولية السمانية الكبرى


أنا : سراج الدين احمد الحاج




اللهم ب الطيب الغوث الكبير ونجله ** أبي صالح يا ربي صنّا وأفرحنا
وبالوالد البرالقريب لربنا ***ومن جاء منهم رحمة منك ألحقنا
وللفاتح العبد الفقير ومن أتى **إليه مريداً ربنا أينما كنّا
بسترك نحظى والرعاية في الدنى **وبالفوز في الأخرى هاتيك أتحفنا

سراج الدين احمد الحاج غير متواجد حالياً  
عزيزنا الزائر لن تتمكن من مشاهدة التوقيع إلاَّ بتسجيل دخولك
قم بتسجيل الدخول أو قم بالتسجيل من هنا
رد مع اقتباس
قديم 01-08-2016, 06:13 PM   #5
فارس كسلا

الصورة الرمزية فارس كسلا



فارس كسلا is on a distinguished road

افتراضي Re: الطريقة السمانية الحسنية تحتفل بالحولية السمانية الكبرى


أنا : فارس كسلا




بورك في يك الف شكرا

فارس كسلا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
كاتب الموضوع علي الشريف احمد مشاركات 4 المشاهدات 2805  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:51 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
::×:: هذا المُنتدى لا يمثل الموقع الرسمي للطريقة الختمية بل هُو تجمُّع فكري وثقافي لشباب الختمية::×::

تصميم: صبري طه